• كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها

خبر عالمي دمشق: تحرير الجولان بكافة الوسائل المتاحة حق غير قابل للتصرف

stan6487

عضو فريق عمل بمنتدى الحياة الأسرية
إنضم
20 أوت 2012
المشاركات
7.292
مستوى التفاعل
14.340


اعتبرت وزارة الخارجية السورية اعتراف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بسيادة إسرائيل على الجولان السوري المحتل انتهاكا للقانون الدولي، مؤكدة أن تحرير الجولان حق غير قابل للتصرف.

ونقلت وكالة "سانا" الرسمية السورية عن مصدر مسؤول في الخارجية السورية، اليوم الاثنين، قوله: "في انتهاك للقانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة وقرارات مجلس الأمن.. الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يوقع قرارا يعترف بسلطة الاحتلال الإسرائيلي على الجولان العربي السوري المحتل".

وأضاف المصدر أن قرار ترامب "اعتداء صارخ على سيادة ووحدة أراضي الجمهورية العربية السورية"، وأنه "يمثل أعلى درجات الازدراء للشرعية الدولية وصفعة مهينة للمجتمع الدولي ويفقد الأمم المتحدة مكانتها ومصداقيتها".

وأشار إلى أن "القرار يأتي تجسيدا للتحالف العضوي بين الولايات المتحدة و"إسرائيل" في العداء المستحكم للأمة العربية ويجعل من الولايات المتحدة العدو الرئيسي للعرب من خلال الدعم اللامحدود والحماية التي تقدمها الإدارات الأمريكية المتعاقبة للكيان الإسرائيلي الغاصب".

ونوه بأن "ترامب لا يملك الحق والأهلية القانونية لتشريع الاحتلال واغتصاب أراضي الغير بالقوة وهذه السياسة العدوانية الأمريكية تجعل المنطقة والعالم عرضة لكل الأخطار وتكرس نهجاً في العلاقات الدولية يجعل السلم والاستقرار والأمن في العالم في مهب الريح".

وأكد أن "تحرير الجولان بكافة الوسائل المتاحة وعودته إلى الوطن الأم هو حق غير قابل للتصرف".

وأضاف المصدر في الخارجية السورية: "السوريون على امتداد الوطن يؤكدون تلاحمهم مع أهلنا الصامدين المقاومين في الجولان السوري المحتل ويشاركونهم العزيمة والإصرار على دحر العدوان وتحرير الجولان"، مؤكدا أن "يوم اللقاء الوطني على ثرى الجولان الطاهر المحرر من رجس الاحتلال أقرب مما يظن الكيان الغاصب وداعموه".



المعلم: سياسة ترامب تعطي رسالة للعرب

وفي هذا السياق أعلن وزير الخارجية السوري وليد المعلم أن "قرار ترامب الاعتراف بضم الجولان السوري المحتل إلى الكيان الصهيوني لن يؤثر إلا على عزلة أمريكا".

وأضاف أن "ترامب وإدارته برهنوا أنهم عامل هيمنة على المجتمع الدولي... واستمرار هذه السياسة يعطي رسالة للعرب أن اليوم الجولان وغدا لا نعلم ماذا يريد".

 

stan6487

عضو فريق عمل بمنتدى الحياة الأسرية
إنضم
20 أوت 2012
المشاركات
7.292
مستوى التفاعل
14.340
الحق لا يضيع مدام وراءه طالب ......لكن للاسف منذ سنة 73 لم نرى غير الكلام و الشعارات.......
الإمكانيات العسكرية ضعيفة و خيانة العرب المحيطين بسوريا من كل جانب و الدعم الغربي لا محدود لإسرائيل،عمري ما ندافع على بشار و لا أحد غيره لكن إللي صار في سوريا مؤامرة كبيرة دمرت بلد مقاوم للإحتلال، بعد العراق صدام حسين ما بقات كان سوريا تدعم المقاومة
 

stan6487

عضو فريق عمل بمنتدى الحياة الأسرية
إنضم
20 أوت 2012
المشاركات
7.292
مستوى التفاعل
14.340
دمشق: تحرير الجولان بكافة الوسائل المتاحة حق غير قابل للتصرف
هذه الجملة هي من قمم الخطاب الخشبي .
البلد مدمر و مقسم ليس لهم غير التنديد
 

mongic

كبير مشرفي منتدى الأخبار
طاقم الإدارة
إنضم
1 سبتمبر 2015
المشاركات
17.500
مستوى التفاعل
47.949



رئاسة الجمهورية العربية السورية
 

Dembélé

نجم المنتدى
إنضم
8 مارس 2016
المشاركات
18.627
مستوى التفاعل
37.238
الإمكانيات العسكرية ضعيفة و خيانة العرب المحيطين بسوريا من كل جانب و الدعم الغربي لا محدود لإسرائيل،عمري ما ندافع على بشار و لا أحد غيره لكن إللي صار في سوريا مؤامرة كبيرة دمرت بلد مقاوم للإحتلال، بعد العراق صدام حسين ما بقات كان سوريا تدعم المقاومة
من 73 حتى 2010 كانت سوريا تعتبر من الدول القوية ....و دخلت حتى في مفاوضات مع الصهاينة من اجل الجولان ....و ربما لو كانت لها ديبلوماسية قوية راهي ربما وصلت الى حل .
اما خيانة العرب ...سبحان الله .....سوريا خانت الكتيبة المغربية التي استطاعت تحرير اجزاء هامة من الجولان في حرب 73 ....فشربت من نفس الكاس.
مشكلة سوريا ...سكان الجولان ...موش عامليين حتى مقاومة.... و بعد قرار الضم البارح ....لا مسيرات لا مظاهرات....ناس قابليين بالاحتلال
 

ayemen

عضو مميزّ بمنتدى الأخبار
إنضم
25 جويلية 2017
المشاركات
9.669
مستوى التفاعل
9.029
كان الحديث ما شفنا شئ على ارض الواقع
 

alphaone

عضو نشيط
إنضم
20 مارس 2019
المشاركات
108
مستوى التفاعل
185
وينكم منذ
الإمكانيات العسكرية ضعيفة و خيانة العرب المحيطين بسوريا من كل جانب و الدعم الغربي لا محدود لإسرائيل،عمري ما ندافع على بشار و لا أحد غيره لكن إللي صار في سوريا مؤامرة كبيرة دمرت بلد مقاوم للإحتلال، بعد العراق صدام حسين ما بقات كان سوريا تدعم المقاومة
سوف صديقي1973 ل 2011 موش مدة قصير راي 38 سنة ،موش شوي، فبحيث ما ثماش مبرر للنظام السوري مهما كان نوعة ،المبرر الوحيد ان آل الأسد و بعد إستلائهم على السلطة استحلو السلطة بحيث ان البقاء في السلطة ولا اولوية و معادش همهم تحرير الجولان إللي معادش من الاولويات لان حسب العائلة الحاكمة في سوريا ان لو قاموا بحرب لتحرير الجولان و فشلوا فهذا سيؤدي إما بتحمل الرئيس المسؤولية عن الفشل و لاستقالة بضغط من الشارع و الجيش او ان يقوم الجيش بإنقلاب عليه و في كلا الامرين ستضيع السلطة عن عائلة الاسد فالبقاء في الحكم هو الهم الوحيد لعائلة الاسد و أكبر دليل ان العائلة بدل الاعتراف بمطالب الشعب ذات 2011 و اعادة السلطة له ليقرر لمن سيسلمها فضلت جر البلاد لمستنقع الحرب الاهلية و التدخلات الاجنبية التي تبحث عن مصالحها فقط

اما عن تبني النظام للخطاب القومجي فذلك هو سر بقاء نظام عائلة الأسد فالشعب السوري و أهل الشام فلا يمكن لأحد ان يحكمهم إلا يدعي المقاومة خاصة انه لا يوجد عائلة في الشام الا اما مشارك جاهد و قاتل في حرب ضد الكيان او فيها شهيد او جريح بمعنا آخر المقاومة عند اهل الشام تحري في الدم و اللي يحب يحكمهم يلزمو يا يكون مقاوم بالفعل يا يمدعي مقاومة بالشعاؤات القوموجية و العروبية و هكذا هنا نجح نظام آل الاسد بالبقاء اولا بالشعارات القومجية العروبية و ادعاء المقاومة و بالبروباغندا الاعلامية المناصرة لهذا الادعاء و بالطبع و كأي دكتاتورية بالقبضة الامنية و التنكيل


فبحيث كما ضيع آل الاسد سوريا ككل ضيعو الجولان بسبب حب البقاء في السلطة
 

stan6487

عضو فريق عمل بمنتدى الحياة الأسرية
إنضم
20 أوت 2012
المشاركات
7.292
مستوى التفاعل
14.340
من 73 حتى 2010 كانت سوريا تعتبر من الدول القوية ....و دخلت حتى في مفاوضات مع الصهاينة من اجل الجولان ....و ربما لو كانت لها ديبلوماسية قوية راهي ربما وصلت الى حل .
اما خيانة العرب ...سبحان الله .....سوريا خانت الكتيبة المغربية التي استطاعت تحرير اجزاء هامة من الجولان في حرب 73 ....فشربت من نفس الكاس.
مشكلة سوريا ...سكان الجولان ...موش عامليين حتى مقاومة.... و بعد قرار الضم البارح ....لا مسيرات لا مظاهرات....ناس قابليين بالاحتلال
لا علم لي بقصة الكتيبة المغربية لكن لا أعتقد إنه عن قصد تم خذلان الكتيبة المغربية، المسألة كانت سوء قيادة على ما أعتقد و على ما سمعته من قبل بعض المؤرخين، قرار إيقاف الهجوم بعد النجاحات المذهلة في بداية الحرب أعطى الفرصة للجيش الصهيوني للقيام بهجوم معاكس قوي كاد يصل به إلى دمشق لولا تدخل القوات العراقية، على كل على الأقل سوريا قاتلت موش كي غيرها
 
أعلى