1. عرض جديد خاص بالإشتراك في سيرفر الأحلام و IPTV

جورج قرداحي.. يطل بعد رمضان في القوة العاشرة على mbc1

الموضوع في 'أرشيف الفضائي العام' بواسطة maher 2009, بتاريخ ‏28 سبتمبر 2008.

  1. maher 2009

    maher 2009 نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏2 أوت 2008
    المشاركات:
    4.191
    الإعجابات المتلقاة:
    6.894
      28-09-2008 04:13
    [​IMG]
    الشهرة لم تصبني بالغرور
    دبي ..نسرين درزي:
    شخصيته بعيداً عن الشاشة ليست أقل بريقاً، وحنكته في الأماكن الخاصة لا تقل وزناً ولا تلقائية عما عوّدنا عليه
    من خلال إطلالاته التلفزيونية. وإذا كانت الكاريزما الصفة الأكثر التصاقاً بالإعلامي جورج قرداحي، فمما لاشك فيه أن اللباقة والثقافة والانفتاح على الأديان هي أبرز الصفات التي تصاحبها.
    جديد قرداحي للموسم المقبل القوة العاشرة ، وهو برنامج مسابقات يبدأ عرضه بعد شهر رمضان على قناة mbc1 حيث تنتظر المشاهدين جوائز مالية تصل إلى 10 ملايين ريال سعودي. أما فكرة تقديمه برنامجاً حوارياً، فلا تزال قيد الدرس لاعتبارات كثيرة تتعلق برؤيته العامة للأمور. والتفاصيل في الحوار الذي أجريناه مع قرداحي خلال زيارته الأخيرة إلى الدولة.

    تزور الإمارات في شهر رمضان بقصد التحضير لأعمال جديدة أم تلبية لدعوات خاصة؟
    بحكم عملي في قناة mbc1 فأنا شبه مقيم في دبي وأتردد عليها ما أقله مرة في الشهر لمتطلبات العمل. وبالرغم من انشغالاتي في الفترة الراهنة إلا أني أحرص على زيارة الدولة في هذا الشهر الفضيل للالتقاء بالكثير من الأصدقاء والمعارف الذين أعتز بعلاقتي بهم. فقد توطدت علاقتي مع دول الخليج منذ منتصف التسعينات عندما توليت في لندن إدارة إذاعة mbc .1996 وازدادت محبتي لشعب هذه المنطقة بعدما كثرت زياراتي إلى الإمارات وتعرفت عن قرب على أهلها الطيبين المتشبثين بالدين الإسلامي الذي يدعو إلى التسامح.

    وما سر انفتاحك اللافت على الدين الإسلامي وحفظك للكثير من الآيات القرآنية والأحاديث النبوية؟
    لديّ قناعة تامة بأني أنتمي إلى الثقافة الشرقية، وبأني ابن الشرق العربي الذي هو شرق إسلامي. فهذه هي بيئتي سواء ولدت مسيحياً أم مسلماً، ولا يمكن لأحد أن يخرج عن هذه الحقيقة. وبعد اطلاعي على الدين الإسلامي وقراءتي لكتابه الشريف، قمت بالمقارنة بين تعاليمه وتعاليم الإنجيل المقدس وخلصت إلى نتيجة مفادها أني جزء من كافة الطوائف.

    10 ملايين ريال
    ما هو جديدك للموسم المقبل؟
    بدأنا تصوير حلقات برنامج
    ''القوة العاشرة'' الذي سيعرض على قناة mbc1 خلال دورة البرامج الجديدة. الفكرة تختلف عن نمط المسابقات الكلاسيكية، وكذلك تختلف عن ''من سيربح المليون''، لأن البرنامج يتضمن معلومات تتعلق بالواقع العربي الحالي. الأسئلة هي حول النسب التقريبية لموضوعات آنية تهم الشارع العربي، كنسبة البطالة والعنوسة، وتفشي بعض الأمراض. المسابقة عبارة عن 4 أسئلة. تبدأ جائزة السؤال الأول بألف ريال، ثم تتم مضاعفتها إلى 10 آلاف ريال عن السؤال الثاني، و100 ألف ريال عن السؤال الثالث، ومليون ريال عن السؤال الرابع.
    ويتضاءل هامش الخطأ المسموح به في كل سؤال مع ارتفاع قيمة الجائزة. وتصل الجائزة الكبرى إلى 10 ملايين ريال في حال أعطيت الإجابة عن السؤال الرابع بالنسبة الدقيقة، على أن يكون الرقم صحيحاً مئة في المئة.

    كيف يتم انتقاء المشاركين في ''القوة العاشرة''؟
    هذه المرة، وخلافاً لبرنامج ''من سيربح المليون''، قررنا أن نختار المشاركين بناء على مقابلات شخصية تجمعنا بهم. وهكذا تم انتقاء شخصيات من العالم العربي على مستوى من الثقافة بحيث تخولها مهنتها متابعة مجريات الأحداث تمهيداً للإجابة عن أسئلة البرنامج.

    برنامج حواري
    ألا تخشى أن تقع في فخ الروتين وتضع نفسك في الإطار نفسه من البرامج؟
    على العكس، فأنا لم أقدم فكرة وكررتها على الإطلاق. البداية حملت لي الخير مع برنامج ''من سيربح المليون'' المستمر منذ ما يقارب 8 سنوات، وهو لا يشبه إلا نفسه من حيث أسلوب الطرح والحماس والتشويق. أما برنامج ''افتح قلبك'' الذي قدمته على الفضائية اللبنانية، فكان رسالة إنسانية أعتز بها لأنها قربتني من هموم الناس بشكل مباشر. وأرى أنه لو كان الشعب العربي معتاداً على البوح بأسراره للعلن، لما توقف البرنامج. ومع هاتين التجربتين المختلفتين، أطل قريباً بفكرة جديدة تعتمد على المتابعة اليومية لأحداث العالم. وبذلك أكون بعيداً عن التكرار.

    أين أصبحت فكرة البرنامج الحواري الذي كنت قد وعدت به الجمهور؟ ولماذا لا نراك محاوراً سياسياً، وهذا ملعبك؟
    الفكرة مازالت موجودة، وتقوم إدارة mbc1 بالتحضير لها، وسوف تطلق بداية عام 2009 من خلال برنامج جديد من تقديمي يستضيف شخصيات من العالم العربي. أما فيما يتعلق بالبرامج السياسية، فبالرغم من أني متمرس في هذا المجال وأتابع القضايا الإقليمية منذ بداياتي المهنية، إلا أني غير مقتنع بكل أشكال السياسة الراهنة. وفي الوقت الحاضر أفضّل تجنب تقديم البرامج السياسية، درءاً للفشل من جهة، ولما قد أصاب به من تشنجات وخيبات أمل من جهة أخرى. ومع احترامي لجميع السياسيين، لا أريد لأحد منهم أن يستفزني بعدم مصداقيته.

    لا ''بودي جارد''
    ما رأيك بالاعتداء الذي تعرض له الإعلامي نيشان ديرهارتنيان؟
    أستنكر بشدة ما تعرض له نيشان، وأشجب أي اعتداء على أي إعلامي في الوطن العربي وفي العالم أيّاً تكن الأسباب، سواء سياسية أو فنية أو اجتماعية أو شخصية. وأنا أحمّل السلطات اللبنانية كامل المسؤولية في الكشف عن الفاعلين وإنزال أشد العقوبة بهم. ونيشان صديق وإعلامي نشيط ومتفان في عمله، وهو يحترم ضيوفه. وأتمنى له العودة قريباً إلى الشاشة.

    هل لديك حراسة شخصية أو ''بودي جارد''؟
    لا، وأعتقد أني لست بحاجة إلى ''بودي جارد''، لأن حمايتي هي محبة الناس الذين لم أفرق يوماً بينهم لا في الدين ولا في الطائفة أو في الموقف السياسي.

    ؟ كيف تعاملت مع الشهرة التي أتتك على غفلة؟
    مما لاشك فيه أن برنامج ''من سيربح المليون'' كان وجه السعد عليّ، وقد غيّر مجرى حياتي وقذفني بسرعة فائقة إلى فضاء النجومية. ومنذ بداية عرضه اختلفت أمور كثيرة في يومياتي بسبب الشهرة التي حققتها من خلاله. والحمد لله أن هذه التغيرات لم تصبني بالغرور بحيث تمكنت من المحافظة على الأساسيات في حياتي ومنها الاستقرار العائلي، والتواضع، ومحبة الناس. وكان ذلك واضحاً من خلال التقارب الذي جرى بيني وبين الجمهور في برنامج ''افتح قلبك''.

    على ذكر اسم برنامجك ''افتح قلبك''، لمن يفتح جورج قرداحي قلبه؟
    يفكر مبتسماً ثم يجيب: إلى زوجتي وأبنائي طبعاً.
    ألا تتسبب جاذبيتك على الشاشة والكاريزما التي تحملها معك أينما حللت، في غيرة زوجتك؟
    موضوع الغيرة كان موجوداً في السابق، وتفاقم فيما بعدُ بسبب كم المعجبات اللاتي كن يطاردنني. لكن زوجتي امرأة حكيمة ومتفهمة، وقد استوعبت في النهاية طبيعة عملي وهدأت.

    بماذا تخبر محبيك ممن لديهم الفضول للتعرف أكثر على أفراد أسرتك؟
    زوجتي ربة بيت تهتم بشؤون الأسرة وهي لا تعمل. ولديّ 3 أبناء: باميلا متزوجة وتعيش في دبي. باتريسيا تخرجت من كلية إدراة الأعمال، وتبحث عن عمل. وكابرييل على وشك أن ينهي تخصصه الجامعي في الإدارة المصرفية والمالية.

    ولماذا لم تأت على ذكر حفيدك؟ هل تخشى أن يقال إنك أصبحت جداً؟
    يضحك متحفظاً على السؤال، ثم يرد: نعم لديّ حفيد وأحبه من كل قلبي. وحتى وإن كنت جداً، فهذا لا يعني أبداً أني تقدمت في السن.

     
    1 person likes this.
  2. boca007

    boca007 نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏27 سبتمبر 2006
    المشاركات:
    2.892
    الإعجابات المتلقاة:
    994
      29-09-2008 12:11
    Kol chay bda business
     

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...