• كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها

سر المعبد 2

vermaelen

مشجع لنادي أرسنال
عضو قيم
إنضم
27 أوت 2015
المشاركات
10.978
مستوى التفاعل
41.237
إن شاء الله نهار الجمعة عنا حلقة جديدة ، القصة هي إمتداد للجزء الأول و الأحداث الجديدة هي إستكمال للجزء الأول و مهمة مالك في سوريا و العراق في إنتظار ظهور شخصية ezio
 

Aicha_fr

عضوة مميزة بالمنتدى العام
عضو قيم
إنضم
22 نوفمبر 2009
المشاركات
1.927
مستوى التفاعل
11.850
اليوم راهو سبت خويا كمال ايوااااه بديناهاشي مالاول اللعب بأعصاب الجماهير . اني راني ما نشعغش كل مرة نقول مستحيل مازلت انتبع عمل في المنتدى قبل نهايته و مع هذا ماانتوبش.. تو زوز حكايات في التسالي متاع سي علي و للجزء الثاني متاع البعد الثالث( بالمناسبة عندكمش فكرة على the oxe وين حيه قداش ليه مابانش و هو في الغربة بالله تفقدوه يطلعش تعدى للبعد الاخر مع جماعته) ايا بانتظاركم و سي كمال بالله العمل ممتاز جدا و السيناريو رائع و واقعي ربي يبارك فيك و في ابداعك
 
التعديل الأخير:

vermaelen

مشجع لنادي أرسنال
عضو قيم
إنضم
27 أوت 2015
المشاركات
10.978
مستوى التفاعل
41.237
تفاحة عدن
تقدم الأسقف talavera بهدوء نحو الرجل الغامض و مدلو يدو أخرج سكين حادة من جيبه الأيمن و أخرج تفاحة حمراء من جيبه الأيسر و حط التفاحة في يد الأسقف و قالو تفاحة عدن هي خلاص لعباد الرب المخلصين و أشار بيدو للأسقف إلي إتجه إلى مكانو و حل الحقيبة و جبد منها ملف أنيق يحمل شعار الصليب و دولة الفاتيكان و قدمو للرجل المقنع إلي حطو على الطاولة إلي بجنبو و بإشارة منو لأحد الرجال توجه ناحية الأسقف talevera و خذى من عندو الكتاب و غاب في الظلام٠ مرة ثواني كأنها دهر بعدها وقف الرجل الغامض و ضرب بعصاه ضربات معينة قام على إثرها رجل مقنع من الحضور و توجه للمقنع و هبط قدامو على ركايبو مسح المقنع على رأس الرجل و قالو إنهض أيها الأخ القدسي و إشرح لإخوانك كل ما جرى و ما يجري يا ملك بابل العظيم٠

أتيت إلى هنا بكل قلب سليم و روح مملوئة بالإيمان و تسكن داخلها روح المعلم الأكبر بكل إعتزاز أيها الإخوة القدسيون و كخادم من خدمة الرب أبارك حضوركم و أعلن قبولي لكل أحكام المجلس الموقر ، نهض أحد الحضور و قال هل يفدي أخانا القضية بدمه و روحه و في نفس اللحضة ضرب الرجل المقنع و رئيس الجلسة الأرض بعصاه بعنف إرتعد منها ملك بابل و بصوت حازم كالرعد دافع عن نفسك
ملك بابل ؛ لقد أتيت هنا بكل قلب سليم و روح تملئها الإخلاص و الإيمان ما حصل لم يكن ذنبي و لست مسؤل عن أخطاء إرتكبها رجال البنتاغون و cai في حادثة الموصل
- أحد الحضور ؛ ما وقع في الموصل و كل ما يقع في أرض العراق هو مسؤليتك لم تكن خسارة سهلة لقد خسرنا خيرة رجالنا و منظرينا فقدنا خلايا و رجال لا يمكن تعويضهم

-أحد الحضور ؛ أيها الأخ القدسي أنت لم تكن جديرا بالتعاون معنا لقد تركتنا وحدنا في حربنا ضد طيور الظلام لم تقم بما يكفي في تأجيج الصراع بين السنة و الشيعة و لم تدعم بالشكل المطلوب إخوانك العلويين في تركيا كل ما تريد قوله هو تبريرات لتقصيرك ٠
- أحد الحضور ؛ أيها الأخ القدسي أنت أقسمت قسما عظيما أقسمت و لم تكن بارا بقسمك ٠
أحس ملك بابل بقرب النهاية و أنه لا مخرج له من هذا المكان أغمض عينيه و تذكر كل شئ في لمح البصر لكن الوقت كان قد فات و سمع صوت يناديه إقترب أيها الأخ القدسي إلتفت إلى مصدر الصوت كان صوت الأسقف talavera تقدم ملك بابل بهدوء من الأسقف ، أخرج الأسقف التفاحة الحمراء من جيبه و قدمها لملك بابل و قال كول من تفاحة جدنا تردد ملك بابل في الأكل لكن إشارة من رئيس الجلسة أمرته بالأكل حس أنو مسلوب الإرادة قضم قضمة من التفاحة و توجه بهدوء نحو كرسي رئيس الجلسة أحس بثقل في خطواتو و ضيق في التنفس و عرف إنها النهاية نهاية كل من باع نفسه للشيطان و خدمه ثواني معدودة و سقط جثة بلا حراك٠قام صاحب الجلسة من مكانو و ضرب الأرض بعصاه و قال أخرجو السئ من بينكم٠

كانت الأمطار تهطل بغزارة و صوت الرياح و البرق يرعب مع إلتحاف السماء بالظلام كل هذا لم يمنع هؤلاء الرجال الملثمين من مواصلة الحفر في هذه الكنيسة المهجورة و أخيرا وصلو إلى تابوت حديث العهد تقدم أكبرهم رتبة و أمرهم بفتح التابوت ، فتح الرجال التابوت و أمرهم بالإنصراف تقدم أكبرهم من التابوت كان يرقد فيه شاب وسيم الشكل أخرج من جيبه منديل و حطو على أنف الشاب إلي عطس عطسة قوية و حل عينيه هنا إنحنى الرجل أمامو و قبل يدو و إنصرف ٠خرج الشاب من التابوت و قال أنا ezio عدت للحياة عدت لأنتقم٠ يتبع
 

عمار بالزور

الناطق الرسمي باسم مشجعي الترجي التونسي بالمنتدى
إنضم
8 جوان 2017
المشاركات
14.531
مستوى التفاعل
58.813
@vermaelen
صحة سي كمال
كل ما كانت الأحداث متسارعة أكثر كان التفاعل أكبر
نصيحتي ليك نقص من الوصف ياسر تبالغ في وصف الأشخاص و الأماكن و بالتالي يصبح الموضوع ممل و القارئ يبدى ينقز يحب يعرف اللي بعدو...
امشي مباشرة للفكرة الرئيس و بقدرة الله تنجح
 
أعلى