• كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها

جلسة تصوير موائد رمضان

Votramos

عضو فعال
إنضم
22 ديسمبر 2017
المشاركات
381
مستوى التفاعل
755
مارك لم يصبح مارك من فراغ. الحكاية مدروسة و خادمينها ناس (= مهندسين) ذوي باع و ذراع و خبرة طويلة في عالم الإدمان و الكازينوات. زِرْ "الجام" و لونه الأحمر ليس من فراغ بل علميا لديه تأثير على تسرب هورمون الدوبامين في الدماغ مشابه لمفعول صحن لوبيا حارة بالعلوش بعد جوع 20 ساعة، أو مفعول لحظة الخروج من حبس رجيم معتوق بعد قضاء أسبوع داخله، أو مفعول الليلة الأولى لعودة الجندي من غازرنة الحامة إلى أحضان زوجته بعد غياب طويل إلخ. بل إنه بالوقت يصبح للأسف الإدمان على الجامات و التعليقات أخطر من الأمثلة التي ذكرت و يصبح مشابه لمفعول الكحول و المخدرات. شكون منا ما يحبش الناس تحبه؟ (الحكاية الكلها طبعا مبنية على جامات متاع غشة و لكن ذلك ليس إختصاصي و لذلك أتركه لرمزي :D)


(آسف أن الفيديو بالأنجليزي لكن الله غالب العلم في هذا الزمان أكثره بالأنجليزي آما هانه تقريبا لخّصْته أعلاه مع إضفاء صبغة تونسية)

لذلك أنا أقترح رسميا على موقع تونيزيا سات أنه ينحي "الجامات المباشرة" (أي أن يرى الإنسان من وضع له جام) و تبديلها بِزِرْ "Thumbs up" أي أن يرى المرء أن هنالك شخص أو أكثر وضع له جام دون أن يعلم من هم. ذلك يضفي مصداقية كبرى على الآراء و لكن قد يؤثر سلبا على عدد رواد الموقع. يقعدوا فيه كان الصحاح الموقع في تلك الحالة ربما. و لكن في نظري هذاكة لواش الفوريمات مجعولة. بش يكونوا فيها الصحاح فقط. اللي ماهمش صحاح عندهم الفايسبوك هانه واسع و عريض. (الرجاء نقل هذا الجزء فقط من التعليق إلى منتدى الإقتراحات إذا كان في غير مكانه).

تبقينا، مثلها مثل أي شيء ثاني لم يرد فيه نصا واضحا، فإن السوشيال ميديا ليست عيبا و لا حراما في حد ذاتها لمن لديه القدرة على التحكم بها و لا يسمح لها أن تتحكم به.

أيه، أنا بيدي الله أعلم قد يكون عملت التعليق هذا من أجل دوزة الدوبامين تبقينا أنا منذ سنين لا أتعامل بالسوشيال ميديا و لذلك شوية الدوبامين اللي ناخذ فيهم en ligne قاعد ناخذ فيهم من الموقع هذا و زوز ولا ثلاثة فوريمات أخرين لا غير.
 

Aicha_fr

عضوة مميزة بالمنتدى العام
عضو قيم
إنضم
22 نوفمبر 2009
المشاركات
1.928
مستوى التفاعل
11.851
تونس تلفزتها فيسبوكها انستغرامها شوارعها بكلها تفاهات على ريق بارد على بااارشا كذب و تفييش يا سبحان الله فينا كيفاش ولاّنا ما فينا ما يتهضم اشبينا هكا كالنساء كالرجال كالشباب كالشياب تي حتى الوليدات الصغار لا عاد براءة لا والو
لا اله الا الله محمد رسول الله
 

Aicha_fr

عضوة مميزة بالمنتدى العام
عضو قيم
إنضم
22 نوفمبر 2009
المشاركات
1.928
مستوى التفاعل
11.851
مارك لم يصبح مارك من فراغ. الحكاية مدروسة و خادمينها ناس (= مهندسين) ذوي باع و ذراع و خبرة طويلة في عالم الإدمان و الكازينوات. زِرْ "الجام" و لونه الأحمر ليس من فراغ بل علميا لديه تأثير على تسرب هورمون الدوبامين في الدماغ مشابه لمفعول صحن لوبيا حارة بالعلوش بعد جوع 20 ساعة، أو مفعول لحظة الخروج من حبس رجيم معتوق بعد قضاء أسبوع داخله، أو مفعول الليلة الأولى لعودة الجندي من غازرنة الحامة إلى أحضان زوجته بعد غياب طويل إلخ. بل إنه بالوقت يصبح للأسف الإدمان على الجامات و التعليقات أخطر من الأمثلة التي ذكرت و يصبح مشابه لمفعول الكحول و المخدرات. شكون منا ما يحبش الناس تحبه؟ (الحكاية الكلها طبعا مبنية على جامات متاع غشة و لكن ذلك ليس إختصاصي و لذلك أتركه لرمزي :D)


(آسف أن الفيديو بالأنجليزي لكن الله غالب العلم في هذا الزمان أكثره بالأنجليزي آما هانه تقريبا لخّصْته أعلاه مع إضفاء صبغة تونسية)

لذلك أنا أقترح رسميا على موقع تونيزيا سات أنه ينحي "الجامات المباشرة" (أي أن يرى الإنسان من وضع له جام) و تبديلها بِزِرْ "Thumbs up" أي أن يرى المرء أن هنالك شخص أو أكثر وضع له جام دون أن يعلم من هم. ذلك يضفي مصداقية كبرى على الآراء و لكن قد يؤثر سلبا على عدد رواد الموقع. يقعدوا فيه كان الصحاح الموقع في تلك الحالة ربما. و لكن في نظري هذاكة لواش الفوريمات مجعولة. بش يكونوا فيها الصحاح فقط. اللي ماهمش صحاح عندهم الفايسبوك هانه واسع و عريض. (الرجاء نقل هذا الجزء فقط من التعليق إلى منتدى الإقتراحات إذا كان في غير مكانه).

تبقينا، مثلها مثل أي شيء ثاني لم يرد فيه نصا واضحا، فإن السوشيال ميديا ليست عيبا و لا حراما في حد ذاتها لمن لديه القدرة على التحكم بها و لا يسمح لها أن تتحكم به.

أيه، أنا بيدي الله أعلم قد يكون عملت التعليق هذا من أجل دوزة الدوبامين تبقينا أنا منذ سنين لا أتعامل بالسوشيال ميديا و لذلك شوية الدوبامين اللي ناخذ فيهم en ligne قاعد ناخذ فيهم من الموقع هذا و زوز ولا ثلاثة فوريمات أخرين لا غير.
يرحم والديك فيما قلت و فيما نقلت حتى الشكر بتخديم و ترهدين لفلان و تلحيس لعلان. عجبتني فكرة حجب اسم الشاكرين و حكاية الدوبامين هذي اول مرة نعرفها و ننتبهلها
 

Puskas

عضو مميز
إنضم
10 أفريل 2015
المشاركات
1.384
مستوى التفاعل
1.837
بالنسبة للتجارة و الأعمال على مواقع التواصل الإجتماعي نسبة ضئيلة تمتهنها و تجني منها المال أما البقية الأغلبية فهي مجرد صور تتناطح فيما بينها
و يا ليتها الحقيقة التي يعيشونها
كما قال سقراط: " تكلم حتى أراك "
 
التعديل الأخير:
أعلى