مستويات الإصابة بالحروق

الموضوع في 'الدروس الصحية' بواسطة cortex, بتاريخ ‏30 سبتمبر 2008.

  1. cortex

    cortex كبير مراقبي منتدى الأخبار الطبيّة والصحيّة الحديثة طاقم الإدارة

    إنضم إلينا في:
    ‏11 نوفمبر 2006
    المشاركات:
    6.981
    الإعجابات المتلقاة:
    5.044
      30-09-2008 16:27
    الجلد هو أكبر عضو في الجسم، ويغطي كامل البدن. ويتكوّن من ثلاث طبقات من الأنسجة: البَشرة الخارجية والتي تحتوي على الطبقة الأولى الحامية للجسم، والطبقة المتقرّنة الظُّفرية. والأدمة، وهذه الأخيرة طبقة من الألياف تدعم وتقوي البشرة الخارجية، وتسمح أنسجتها بتزويد الطبقتيْن الأخريتين بالغذاء والحياة.

    ويحتوي الجلد البشري على أعداد كبيرة من الأوعية الدموية المتشابكة، والمنتظمة في نفس الوقت، ومن الشرايين، والأوردة والشعيرات.




    في المستوى الأول من الإصابة بالحروق، لا تتأثر سوى القشرة الخارجية للجلد. ويترافق هذا النوع من الجروح بإحمرار الجلد والشعور بالألم، لكن لا تكون هناك بثور أو دمّة ضمورية (ورم بسبب تراكم السوائل) إلا على مستوى سطحي عند النسيج الجلدي.

    الإصابة بالحروق من الدرجة الثانية، تكون أعمق وأشد، إذ أنها تمتد عبر النسيج الجلدي الخارجي لتصل إلى الأدمة الداخلية. وهذه الإصابات تترافق عادة باحمرار مكان الإصابة، وأيضا ببثور، تصاحبها في الغالب أورام هامة. وكلا المستويين، الأول والثاني، بالإمكان أن يكونا مؤلمين جدا.

    المستوى الثالث من الحروق يؤدي إلى تدمير الغطاء الجلدي تدميرا كاملا، ويكون لون الجلد في موقع الإصابة أحمر قاني، وقد يكون أيضا قمحي اللون أو أسود، أو أبيض. ولا يصاحب هذه الإصابة شعور بالألم، لأن الأعضاء المستقبلة للألم عند الطبقة العميقة من الجلد تكون قد طمست أو أزيلت. فلا يبقى شيئ من الأوعوية الدموية، وعرق الغدد، والغدّة الزهمية، وجرّيب الشّعرة. وهذا النوع الأخير من الإصابات يصنّفه الأطباء من الحالات المستعجلة.
     
    2 شخص معجب بهذا.

  2. maraouirezki

    maraouirezki دكتور تونيزيا سات

    إنضم إلينا في:
    ‏1 سبتمبر 2007
    المشاركات:
    4.280
    الإعجابات المتلقاة:
    10.332
      30-09-2008 17:00
    رائع أخي محمد, درس مفيد و مهم و مبسط

    بارك الله فيك

    :kiss:
     
    2 شخص معجب بهذا.
جاري تحميل الصفحة...
مواضيع مشابهة التاريخ
الهواء الملوث يزيد خطر الإصابة بأمراض القلب!! ‏19 جويلية 2016

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...