العيد فرصة للتآخي ومسح الأحقاد ...!!من لها!!!

الموضوع في 'ارشيف المنتدى الإسلامي' بواسطة White_Wolf1, بتاريخ ‏1 أكتوبر 2008.

  1. White_Wolf1

    White_Wolf1 عضو فعال عضو قيم

    إنضم إلينا في:
    ‏24 جويلية 2008
    المشاركات:
    317
    الإعجابات المتلقاة:
    1.070
      01-10-2008 09:36
    :besmellah1:



    [​IMG]








    هاهو يوم العيد......
    فرصة ثمينة ومنحة غالية ليعود الفرقاء إلى رشدهم وتتصالح القلوب وتتصافي النفوس وتتسع الصدور ويتسامح المتصارمون ويرجع المتهاجرون وتتناسى الأحقاد ويتجاوز عن الهنات وتقال العثرات ..
    هذا يوم العيد فرصة ليكون يوما لتقوية الروابط الأخوية بين المسلمين نكاية في الأعداء وإغاظة للشيطان، يقول النبي صلى الله عليه وسلم كما في سنن الترمذي (...عَلَيْكُمْ بِالْجَمَاعَةِ وَإِيَّاكُمْ وَالْفُرْقَةَ فَإِنَّ الشَّيْطَانَ مَعَ الْوَاحِدِ وَهُوَ مِنْ الِاثْنَيْنِ أَبْعَدُ مَنْ أَرَادَ بُحْبُوحَةَ الْجَنَّةِ فَلْيَلْزَمْ الْجَمَاعَةَ )
    وهاهو الرسول يدلنا على فضل الاجتماع بين المسلمين فقال ( ما من مسلمين يلتقيان فيتصافحان إلا غفر لهما قبل أن يتفرقا )
    . [رواه أحمد وأبو داود والترمذي عن البراء]
    وتأمل في هذه الصورة العجيبة من اجتماع الصحابة. قَالَ أَبُو ثَعْلَبَةَ الْخُشَنِيُّ: كَانَ النَّاسُ إِذَا نَزَلَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مَنْزِلًا تَفَرَّقُوا فِي الشِّعَابِ وَالْأَوْدِيَةِ فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: (إِنَّ تَفَرُّقَكُمْ فِي هَذِهِ الشِّعَابِ وَالْأَوْدِيَةِ إِنَّمَا ذَلِكُمْ مِنْ الشَّيْطَانِ). فَلَمْ يَنْزِلْ بَعْدَ ذَلِكَ مَنْزِلًا إِلَّا انْضَمَّ بَعْضُهُمْ إِلَى بَعْضٍ حَتَّى يُقَالَ:' لَوْ بُسِطَ عَلَيْهِمْ ثَوْبٌ لَعَمَّهُمْ'[رواه أبوداود وأحمد]
    فإذا كان تفرقهم في الشعاب والأودية في السفر تفرقا شكليا وليس حقيقيا معنويا ، وقد يكون له ما يسوغه من حاجات المسافرين للترويح عن النفس وقضاء حوائجهم ، ومع ذلك نهاهم عنه فكيف بالتفرق الحقيقي المؤدي إلى الهجران والتباغض والاقتتال .
    إنني أنادي في أولئك الذين يفرقون كلمة المسلمين بشتى وسائل التفريق ويزرعون الأحقاد والضغائن في أوساطهم بذرائع متعددة ، وأساليب مختلفة أن يتقوا الله في هذه الأمة التي جعلها الله أمة واحدة وجسدا واحدا كالبنيان المرصوص يشد بعضه بعضا قَالَ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: (لَا تَبَاغَضُوا وَلَا تَحَاسَدُوا وَلَا تَدَابَرُوا وَكُونُوا عِبَادَ اللَّهِ إِخْوَانًا وَلَا يَحِلُّ لِمُسْلِمٍ أَنْ يَهْجُرَ أَخَاهُ فَوْقَ ثَلَاثِ لَيَالٍ) رواه البخاري ومسلم.
    وأعداء الله يَسُرهم تفرقنا بل ويسعون لتحقيق هذه الأمنية ، فهم يذكون نار الفتن في بلداننا ويشعلون لهيب الحروب الطائفية في ديارنا ويستعملون بعض الأذناب والعملاء لشق الصف في ثغورنا الإسلامية ، وهاهي دول الاستكبار العالمي اليوم تنادي بتقسيم العراق إلى دولة طائفية، بل وضعوا خارطة لبلاد العرب على أساس طائفي عرقي نشرت في وسائل الإعلام كما فعلوا سنوات ليست بالبعيدة في أرض الشام والهند والباكستان فقسموها إلى دويلات ،ولهذا فإن أعداء الله يعملون على نشر الديانات الباطلة والمذاهب الفاسدة والتيارات الفكرية الساقطة في ديار المسلمين من نصرانية وإباحية لكي يضغطوا بها على الدول لإقامة دويلات وأقليات دينية وفكرية باسم حرية التعبير وأسسوا لهذا الغرض الهيئات الدولية باسم حقوق الأقليات وحماية كل فكرة ساقطة وطريقة هابطة .
    أيها الأحبة في الله يقول النبي كما في المسند عن الزبير رضي الله عنه . عن النبي صلى الله عليه وسلم :( دبَّ إليكم داء الأمم قبلكم الحسد والبغضاء هي الحالقة حالقة الدين لا حالقة الشعر والذي نفس محمد بيده لا تدخلوا الجنة حتى تؤمنوا ولا تؤمنوا حتى تحابوا أفلا أنبئكم بشيء إذا فعلتموه تحاببتم أفشوا السلام بينكم ).


    للأمانة منقول بتصرف

    فالتسامح التسامح اخواني و ان اختلفت الآراء و الأفكار...

    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته...
     
    10 شخص معجب بهذا.
  2. s.sabry

    s.sabry كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏3 أفريل 2008
    المشاركات:
    4.631
    الإعجابات المتلقاة:
    19.250
      03-10-2008 02:40
    بارك الله فيك يا غالي والله كلام نحتاج اليه في كل لحظة وحين فقد اخذت الدنيا منا مأخذها وخيمت على القلوب والعقول فصرنا نركض فيها ركض الوحوش في البرية الا من رحم الله,فهي لعمري رأس كل خطيئة
     
    5 شخص معجب بهذا.
  3. mohamed fekih

    mohamed fekih عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏9 جوان 2007
    المشاركات:
    975
    الإعجابات المتلقاة:
    2.896
      03-10-2008 07:57
    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته


    نعم العيد فرصه للتسامح وأنا أول مسامح لمن أخطأ علي

    ومن أخطأت في حقه فليعفوا وليصفح ليغفر الله لنا ,,

    جزاك الله خيرا أخي الكريم حقا انه موضوع رائع جداً حمل لنا فائدة وتذكير .....

    وأسأل الله لي ولك وللجميع أن يطهر قلوبنا من الحقد والحسد وينقي قلوبنا منها كما ينقى الثوب الابيض من الدنس

    ويجمعنا على الخير والمحبة انه على ذلك قدير
     
    3 شخص معجب بهذا.

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...