كيف تبدأ الاهتمام بصحتك من جديد ؟

الموضوع في 'الأخبار الطبية الحديثة' بواسطة cortex, بتاريخ ‏1 أكتوبر 2008.

  1. cortex

    cortex كبير مراقبي منتدى الأخبار الطبيّة والصحيّة الحديثة طاقم الإدارة

    إنضم إلينا في:
    ‏11 نوفمبر 2006
    المشاركات:
    6.981
    الإعجابات المتلقاة:
    5.044
      01-10-2008 16:23

    هل تعمل لوقت متأخر ولا تستطيع تنظيم وجباتك الغذائية والتمارين الرياضية؟ كل ما تحتاجه الآن هو أن تبدأ من جديد. أهم شيء هو ألا تتوقع المثالية في نظام غذائك.

    كن واقعي، فأنت تبحث عن التغير والتحسين وليست المثالية. تذكر دائماً "أن شيء صغير أفضل من لا شيء"، يجب أن تعلم أن أهم شيء هو الذي تفعله في الأسبوع وليس في اليوم الواحد. إذا أكلت 80% من الوقت وجبات صحية ومفيدة، ثم انحرفت عن نظامك الغذائي 20% من الوقت فذلك لا يسبب أية مشاكل لأن الأهم هو ما تفعله معظم الوقت وليس الاستثناء.

    يوجد بعض الخطوات لبدء النظام الغذائي الجيد:
    - الوجبات النباتية: تناول الأطعمة النباتية لبعض الوقت حتى توازن السعرات الحرارية العالية التي اكتسبتها.
    - وجبات الخضروات والفاكهة هامة جداً: (3 أنواع من الخضراوات والفاكهة يومياً).
    - تحقيق التوازن بين الوجبات التي تتناولها كل يوم.

    بعض أنواع الوجبات الصحية:
    إذا كنت مسافراً، فخذ معك بعض أنواع الخضروات أو الفاكهة الخفيفة مثل (الجزر أو التفاح). إذا تناولت وجبة خفيفة أثناء الطريق فعندما تصل سوف تشعر بعدم الرغبة في تناول شيء دسم.

    خطط لوجباتك:
    - حدد لنفسك كل أسبوع أنواع الأطعمة التي تريد أن تأكلها، واجعل وجباتك متوازنة والتزم بهذه الخطة طوال الأسبوع.
    - إذا كنت منهمك في العمل، أو كنت في أجازه قصيرة وتخلفت عن نظامك الغذائي فلا داعي للقلق ولكن حاول أن تعود سريعاً إلى النظام الغذائي.
    - المداومة على التمارين الرياضية بصورة منتظمة يمكن أن يكون أمراً صعباً ولكن تذكر دائماً الفائدة الكبيرة التي يمكن أن تعود عليك من هذه التمارين.
    - ينصح جميع الأطباء بالقيام بالتمارين لمدة 30 دقيقة على الأقل يومياً. وذلك للتقليل من المخاطر الصحية الكثيرة مثل: أمراض القلب، ضغط الدم، سرطان القولون ، و السكر.
    - بالنسبة للأشخاص الذين يعانون من مشاكل في تنظيم التمارين الرياضية، فهناك طريقة أخرى وهى القيام بالتمارين الخفيفة طوال اليوم لفترات قصيرة بدلاً من مرة واحدة لمدة 30 دقيقة أي لمدة 10 دقائق في كل مرة وهذا يكفى ويعطي نفس النتائج.
    - يجب أن يكون لدى كل شخص الوقت الكافي للقيام بالتمارين وعليه تنظيم وقته وإعداد خطة لنفسه:
    - ابحث عن سبب توقفك عن ممارسة التمارين.
    - ضع خطة.
    - حدد أهدافك.
    - التزم بتحقيق الأهداف.


    - يمكن أن تضع دائماً خطة بديلة في حالة عدم تحقيقك لأهدافك: إذا كنت تنوى القيام بالتمارين في الصباح الباكر ولم تستطع، فعليك القيام بها في منتصف اليوم لتجديد نشاطك أو عند انتهائك من العمل.
    - ضع في اعتبارك أن هذه التمارين هي لقاء مع النفس لابد من القيام بها.

    دور اللياقة في حياتك اليومية:
    حاول إدخال اللياقة في حياتك اليومية فمثلاً:
    - استخدم السلالم بدلاً من المصعد.
    - ضع سيارتك بعيداً عن مكان عملك حتى تستطيع المشي لبضع دقائق.
    - عندما تسافر، تخير الفندق الملحق به نادي صحي حتى تقوم بالتمارين.
    - قم بتمشية خفيفة أثناء اليوم في الوقت الذي يناسبك. أفعل كل ما تستطيع القيام به لتضيف الحركة إلى حياتك اليومية.

    نصائح:
    - إذا كنت حديث العهد بالتمارين الرياضية ربما لا تشعر بتغير نفسي أو جسماني إذا توقفت بضعة أيام.
    - أما إذا كنت تمارس الرياضة منذ فترة طويلة، فإن التوقف عن التمارين يمكن أن يسبب الكثير من المشاكل.
    - الفائدة التي تعود عليك من ممارسة هذه التمارين تعتمد على أشياء كثيرة تتضمن:
    - الجينات الوراثية.
    - السرعة.
    - المداومة على التمارين.
    - قوة التمرين.

    - يمكن أن يستغرق الرجوع إلى لياقتك الطبيعية شهرين أو بضعة أسابيع.
     
    2 شخص معجب بهذا.

جاري تحميل الصفحة...

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...