• كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها

خبر عالمي “انتفاضة العطش” تطيح برئيس دائرة الأخضرية ومدير الجزائرية للمياه

forever 21

عضو نشيط
إنضم
25 جويلية 2019
المشاركات
176
مستوى التفاعل
214
الاحتجاجات شلت الحركة بين وسط البلاد وشرقها

“انتفاضة العطش” تطيح برئيس دائرة الأخضرية ومدير “الجزائرية للمياه”

68643506_2515337228753963_129453333663449088_n.jpg

حلت لجنة ولائية خاصة يترأسها الأمين العام لولاية البويرة والمفتش العام وكذا عدد من المسؤولين الولائيين، الأربعاء، حيث اجتمعوا بممثلي المجتمع المدني لدائرة الأخضرية بمقر الأخيرة قصد الاستماع لمشاكلهم وعلى رأسها مشكل الماء، الذي دفع بهم الثلاثاء إلى غلق الطريق السيار شرق – غرب وشل الحركة بين شرق البلاد ووسطها، حيث طمأن رئيس اللجنة المواطنين باتخاذ إجراءات استعجالية لإنهاء المشكل مع معاقبة المتقاعسين من المسؤولين المحليين.

واستهل الأمين العام لولاية البويرة الاجتماع، بالإقرار بتقاعس بعض المسؤولين المحليين لدائرة وبلدية الأخضرية، وغيابهم عن مناصبهم رغم ما كانت المنطقة تعانيه من اضطراب وغليان بسبب تذبذب توزيع الماء الشروب لاسيما أيام العيد، حيث كشف انه ستتخذ إجراءات قانونية صارمة في حق كل من رئيس دائرة القادرية، الذي تم تعيينه على رأس دائرة الأخضرية بالنيابة ابتداء من 11 أوت الجاري، إلا أنه لم يلتحق بمنصبه، وهو الاقتراح الذي قدم حسب مصادرنا إلى وزارة الداخلية قصد توقيفه عن مهامه عبر قرار رسمي، هذا إضافة إلى توقيف المدير المحلي للجزائرية للمياه بالأخضرية، عن مهامه بعد شكاوى عديدة من المواطنين في حقه.
كما طمأن الأمين العام للولاية في كلمته مواطني البلدية باتخاذ الولاية لعدة إجراءات استعجالية قصد التكفل بمشكل المياه وعودة عملية التزود بها بصورة طبيعية، مع التكفل بجميع المشاكل التي طرحت خلال الاجتماع بالمناسبة كمشكل الصحة والنظافة ومشاريع التهيئة الحضرية، التي أرجع سبب تعطلها بالخصوص إلى تقاعس المسؤولين المحليين، باعتبار تواجد مشاريع معطلة منذ 2012 رغم رصد المبالغ المالية لها من طرف مصالح الولاية.

الشروق اونلاين​
 

forever 21

عضو نشيط
إنضم
25 جويلية 2019
المشاركات
176
مستوى التفاعل
214
المنظمة الجزائرية لحماية المستهلك:
يجب فتح تحقيق في انقطاع مياه الشرب يومي العيد

دعت المنظمة الجزائرية لحماية المستهلك، إلى فتح تحقيقات معمقة بخصوص انقطاع مياه الحنفيات في عدد من الولايات يومي عيد الأضحى، بالنظر إلى حجم المعاناة والضرر الذي لحق بسكان كثير البلديات وسط وشرق وغرب الوطن، تزامنا مع مناسبة دينية مقدسة يحتاج فيها الجزائريون الماء أكثر من باقي الأيام.

وعبرت المنظمة على لسان رئيسها مصطفى زبدي، عن تذمرها تجاه ما سمته بـ”اللامبالاة” و”التهاون” تجاه المستهلك الجزائري، وعدم أخذ الحيطة والمسؤولية في تدارك أسباب انقطاع مياه الحنفيات في يوم ذبح وسلخ الأضاحي، مؤكدة أن انقطاع مياه الشرب مع العيد، خلف ضررا كبيرا لسكان المناطق المعنية بهذا الانقطاع.
وقال زبدي، إنه على السلطات المسؤولة أن لا تفوت الأمر هكذا وكأنه لا حدث، وأن تسعى إلى فتح تحقيقات من شأنها تحديد الأسباب بدقة، ومعرفة الأشخاص الذين كانوا من ورائها وفي حال التوصل إلى وجود تهاون أو تماطل في تصليح العطب وصيانته، يجب حسب ذات المتحدث، تطبيق القانون وتسليط عقوبات مع فرض غرامات مالية، حتى لا تتكرر مثل هذه المأساة.
وأكد زبدي، أن منظمة حماية المستهلك، استقبلت عددا من الشكاوي تخص انقطاع المياه في عديد الولايات الجزائرية يومي العيد، وهذا حسبه، لا يمكن السكوت عنه.
وفيما يتعلق بمشكل انقطاع مياه الشرب خلال عيد الأضحى، أوضح المدير العام للجزائرية للمياه، إسماعيل عميروش، الثلاثاء، أن الاضطراب في التزويد بهذه المياه والذي سجل ببعض ولايات الوطن يرجع لانقطاع في التزويد بالكهرباء بولاية البويرة.
وقال عميروش، في تصريح لوكالة الأنباء الجزائرية، إن المحطة الكهربائية رقم 1 لولاية البويرة سجلت ليلة السبت إلى الأحد انقطاعا في التزويد بالطاقة الكهربائية استمر لـ4 ساعات مما تسبب في اضطراب في التزويد بمياه الشرب على مستوى أربع ولايات من الوطن..
حيث إن هذه المحطة، وحسب ذات المسؤول، تزود ثلاثة فروع باتجاه ولاية تيزي وزو (جهة عزازقة) وولاية المسيلة (جهة بوسعادة) وولاية المدية، وانطلاقا من سد كودية أسردون بالبويرة، تزود المحطات الكبرى هذه الولايات.​
 

hadjali

نجم المنتدى
إنضم
25 نوفمبر 2008
المشاركات
2.834
مستوى التفاعل
5.026
الاحتجاجات شلت الحركة بين وسط البلاد وشرقها

“انتفاضة العطش” تطيح برئيس دائرة الأخضرية ومدير “الجزائرية للمياه”

مشاهدة المرفق 1119355

حلت لجنة ولائية خاصة يترأسها الأمين العام لولاية البويرة والمفتش العام وكذا عدد من المسؤولين الولائيين، الأربعاء، حيث اجتمعوا بممثلي المجتمع المدني لدائرة الأخضرية بمقر الأخيرة قصد الاستماع لمشاكلهم وعلى رأسها مشكل الماء، الذي دفع بهم الثلاثاء إلى غلق الطريق السيار شرق – غرب وشل الحركة بين شرق البلاد ووسطها، حيث طمأن رئيس اللجنة المواطنين باتخاذ إجراءات استعجالية لإنهاء المشكل مع معاقبة المتقاعسين من المسؤولين المحليين.

واستهل الأمين العام لولاية البويرة الاجتماع، بالإقرار بتقاعس بعض المسؤولين المحليين لدائرة وبلدية الأخضرية، وغيابهم عن مناصبهم رغم ما كانت المنطقة تعانيه من اضطراب وغليان بسبب تذبذب توزيع الماء الشروب لاسيما أيام العيد، حيث كشف انه ستتخذ إجراءات قانونية صارمة في حق كل من رئيس دائرة القادرية، الذي تم تعيينه على رأس دائرة الأخضرية بالنيابة ابتداء من 11 أوت الجاري، إلا أنه لم يلتحق بمنصبه، وهو الاقتراح الذي قدم حسب مصادرنا إلى وزارة الداخلية قصد توقيفه عن مهامه عبر قرار رسمي، هذا إضافة إلى توقيف المدير المحلي للجزائرية للمياه بالأخضرية، عن مهامه بعد شكاوى عديدة من المواطنين في حقه.
كما طمأن الأمين العام للولاية في كلمته مواطني البلدية باتخاذ الولاية لعدة إجراءات استعجالية قصد التكفل بمشكل المياه وعودة عملية التزود بها بصورة طبيعية، مع التكفل بجميع المشاكل التي طرحت خلال الاجتماع بالمناسبة كمشكل الصحة والنظافة ومشاريع التهيئة الحضرية، التي أرجع سبب تعطلها بالخصوص إلى تقاعس المسؤولين المحليين، باعتبار تواجد مشاريع معطلة منذ 2012 رغم رصد المبالغ المالية لها من طرف مصالح الولاية.

الشروق اونلاين​
كذلك توقيف المدير المحلي للجزائرية للمياه بسكرة .
 

mouradjam

عضو مميز
إنضم
3 ديسمبر 2009
المشاركات
1.478
مستوى التفاعل
2.191
يبدو أن العالم مقبل على حالة من العطش و أزمة مياه قريبة . ربي يسترنا . الأولى التفكير الجدي في المسألة خاطر حكاية موت و حياة هذه و مهياش فدلكة . و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته.
 
أعلى