• كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها

خبر جهوي سوسة: عنّف والدته واضرم النار في منزلها بسبب ''المصروف''

DRO

كبير مشرفين منتدى الأخبار
طاقم الإدارة
إنضم
17 جوان 2016
المشاركات
7.646
مستوى التفاعل
20.195
تدخلت وحدات الحماية المدنية بسوسة صباح اليوم الخميس وفق مصادر «الصريح»، لإطفاء حريق بأحد المنازل في المدينة العتيقة بعد أن عمد شاب يبلغ من العمر ثلاثة و عشرين سنة إلى إضرام النار في منزل والدته بعد شجار معها على " المصروف ".
و قد سجلت أضرار مادية جسيمة داخل المنزل في حين لم يصب أي شخص بأذى، وقد تمكنت وحدات الأمن بمركز سوسة المدينة من إيقاف الشاب في وقت وجيز وقد تعلقت به مناشير تفتيش سابقة من بينها تعنيف والدته وعقوق الوالدين .
و تعهدت فرقة الشرطة العدلية التابعة لمنطقة الأمن الوطني بسوسة المدينة باستكمال الأبحاث.
م.م


 

fethi ghali

نجم المنتدى
إنضم
12 جانفي 2014
المشاركات
17.897
مستوى التفاعل
48.914
هناك غضّ للطرف على القضايا ذات المنحى الإجتماعي الأخلاقي في تونس.
و لو طبقنا قانون العقوق لدخل كثير من المشاهير السجن.
أليس إيواء الأم أو الجدة بمأوى للعجّز عقوقا؟
 

Hiro-San

عضو مميز
إنضم
22 أفريل 2019
المشاركات
1.271
مستوى التفاعل
2.016
كندخل للمنتدى هذا ساعات نحل عين ونغمض اخرى بش ما نتصدمش بالعناوين

علاش ما ثماش منتدى فرعي خاص بالاخبار الجهوية المروعة هاذي؟
 

ThisguyisOK

نجم المنتدى
إنضم
20 فيفري 2013
المشاركات
8.787
مستوى التفاعل
18.566
الامر متوقع
لمن يريد او لديه ابناء في تونس اليوم
الشارع سيربيهم لكم احسن تربية
و عندما يصلون سنا معينة
"تفرجوا بركا علي العرض"
 

riadhnebaoui

نجم المنتدى
إنضم
25 نوفمبر 2009
المشاركات
7.714
مستوى التفاعل
14.776
خسارة الحبالة 9 شهور و الحليب الي رضعته ... ان شاء الله تخنز في الحبس
تنجم تجيب وترضع..كان متربيش التربية الصحيحة ، فكأنما ماعملت شي.. العائلة سلمت في التربية للشارع والتلفاز وملاعب كرة القدم.. ما يفعله هذا الفتى إنعكاس لفشل والديه في تربيته.
 

gasconirk

نجم المنتدى
إنضم
12 أكتوبر 2011
المشاركات
1.676
مستوى التفاعل
3.164
تنجم تجيب وترضع..كان متربيش التربية الصحيحة ، فكأنما ماعملت شي.. العائلة سلمت في التربية للشارع والتلفاز وملاعب كرة القدم.. ما يفعله هذا الفتى إنعكاس لفشل والديه في تربيته.
ثم حاجة اسمها تمرد وخلط زفتة تغلب التربية ... الوالدين ديما ضحية
 
أعلى