1. كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها
    إستبعاد الملاحظة

لم هذا ؟؟

الموضوع في 'أرشيف المنتدى العام' بواسطة migatou, بتاريخ ‏5 أكتوبر 2008.

  1. migatou

    migatou عضوة مميزة في القسم العام

    إنضم إلينا في:
    ‏12 نوفمبر 2007
    المشاركات:
    1.598
    الإعجابات المتلقاة:
    5.429
      05-10-2008 17:00


    بسم الله الرّحمان الرّحيم





    السّلام عليكم ورحمة الله




    السّؤال بسيط ومباشر

    لماذا؟؟؟


    لماذا يكنّ البعض للدّعاة حقدا غريبا ويبحث عن نبإ يشين مسيراتهم ليشهّر به ؟؟

    لا أنقد غير المسلمين (و لن أقول الكفرة) لكنّي أحدّثكم عن التّونسيّ المسلم الّذي يعيش بيننا والّذي "يسعده" أن يسمع بما يحطّ من قيمة مجموعة من الدّعاة.. ولم أفهم لم !!!

    لا تقولوا أنّ هذه الظّاهرة قديمة لا أهمّية لها وأنّي بصدد النّفخ فيها لغاية في نفسي، لأنّ وجود هذه الظّاهرة في حدّ ذاته خطر

    أعي يقينا، أن ليس لي الحقّ في الدّفاع عنهم دفاعا أعمى، وأنّهم ليسوا فوق مستوى النّقد المتّزن الرّاقي لكنّي أذكّركم أنّهم هم بالذّات فوق التّشهير !!!


    لي الكثير لأقوله في هذا الباب لكنّي سأكتفي بما كتبت، فوالله يحزنني أن أرى من يتطاول على من يفوقه علما لأهداف لا يعلمها إلاّ الله تعالى، ويحزنني أن يكرّس أحدهم حياته للبحث و الدّعوة بما يفيده أساسا ويفيدنا حتما، ثمّ لا يجد من البعض منّا غير ما تجود به الألباب المريضة



     
    18 شخص معجب بهذا.
  2. Abuyassine

    Abuyassine كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏1 جانفي 2008
    المشاركات:
    6.041
    الإعجابات المتلقاة:
    18.934
      05-10-2008 17:17
    اعتقد ان هذا الموضوع يفتقر الى اساليب الاقناع العلمية فهو موغل في غموضه و في عموميته. كان افضل ان تفسري لنا معنى كلامك و تدققي و تعطي بعض الامثلة الواقعة حتى نستوعب الطرح و نفيد و نستفيد. ثم اين رايت هذا التشهير الذي عنه تتحدثين ؟ هنا في هذا المنتدى ؟ ام خارجه ؟ ان كان هنا في منتدانا فمشرفونا لا تفوتهم فائتة و هم بالمرصاد لهكذا ممارسات. و ان كان خارج المنتدى فلم ار الامر بلغ اشواطا كبيرة..و لم نشاهد على شاشاتنا دعاة ظهروا و هم يشكون مما وقع لهم. ارى ان الامر قد وقعت المبالغة فيه. ختاما لنتق الله و لنبتعد عن وصف الناس بنعوت ما اراد الله بها من سلطان فانت تقولين " الالباب المريضة ".. فما ادراك بهم و بنفوسهم ؟

    ملاحظة : كان افضل لو قيل هذا الكلام في المنتدى الاسلامي
     
    1 person likes this.
  3. زوالي برشة

    زوالي برشة كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏25 مارس 2008
    المشاركات:
    2.593
    الإعجابات المتلقاة:
    15.822
      05-10-2008 17:23
    هل يكون هذا المقال سبب فتح الموضوع ؟؟؟؟



    dimanche 05 octobre 2008 العالمية [​IMG] [​IMG] مع الأحداث

    تعددت الفتاوى.. فماذا لو وقع الاستجابة لها؟!..

    بقلم: آسيا العتروس




    ماذا لو استجاب احد أوبعض الشبان المتحمسين لدعوة احد علماء المسلمين بقتل اصحاب الفضائيات الخليعة التي يعرف القاصي والداني مالكيها واغلبهم من اصحاب الجاه والنفوذ وكيف سيكون موقف صاحب الفتوى انذاك وهل سيدينه ام سيتولى البحث عن مبررات للدفاع عنه؟





    وماذا لو استجابت بعض المتدينات المتشددات للفتوى السابقة المتعلقة بارضاع الكبير فهل ستتحول كل المكاتب والادارات الى "محاضن للكبار"؟ التساؤلات وما يرافقها من نقاط استفهام لا تتوقف عند هذا الحد وهي وان كانت تبدو غريبة في ظاهرها فانها قد لاتقل غرابة عن الفتاوى التي بات الكثير من علماء الدين والايمة والمشايخ يتنافسون في اصدارها قبل ان يعودوا للتراجع عنها متخفين حول ما تعرضت له اقوالهم من سوء فهم او تشويه او تزييف...




    ولعل من شاء ان يحاول احصاء قائمة الفتاوى المسجلة خلال الاشهر القليلة الماضية سيجد صعوبة في القيام بذلك امام تواترالاجتهادات لاصدار الفتاوى في مختلف مجالات الحياة حتى انها باتت مصدر احراج علني لعديد الاوساط الرسمية التي غالبا ما تجد نفسها امام الامر الواقع بعد ن تجازوتها الاحداث فلا هي قادرة على التاكيد ولاهي قادرة على النفي لا سيما بالنظر الى موقع ومكانة رجال الدين المؤثرين في عديد الاوساط الاجتماعية المتشددة وليس المحافظة اذ بين التشدد والمحافظة درجات تفصل بينهما واذا كانت المحافظة من الخصوصيات المطلوبة في المجتمعات العربية والاسلامية من اجل الحفاظ على الهوية ومواكبة العصر دون افراط او تفريط فان التشدد الذي يصل حد التطرف المنبوذ يظل عكس ذلك ويبقى عنوان الشذوذ والانغلاق... ان نظرة سريعة على بعض تلك الفتاوى من شانها ان تعكس الكثير عن واقع جزء لا يستهان به من المجتمعات العربية والاسلامية وعقلية الكهوف والعمائم عندما تغرق في اجتهادات لا تقدم ولكنها تؤخر بالتاكيد واقع مجتمعاتها المتردي اصلا بسبب الصدا الذي يحيط بعجلة التقدم والنمو فيها وبعد ما سلف ذكره من فتاوى تاتي فتوى حظر بيع القطط والكلاب بدعوى لجوء بعض الشباب اليها للتودد الى الفتيات ومضايقتهن وفتوى التبرك ببول الرسول وفتوى قتل ميكي ماوس بدعوى ان الفئران كائنات مؤذية تستحق القتل وفتوى زواج ابنة التسع سنوات بدعوى الاقتداء بالرسول وبعد الفتوى القائلة بتحريم المسلسلات التركية واعتبار من يتابعها يحارب الله والرسول صدرت قبل ساعات فتوى جديدة لن تكون بالتاكيد الاخيرة وتدعو النساء الى ارتداء نقاب لا يظهر سوى عين واحدة بدعوى ان اظهار المراة لعينيها الاثنتين قد يشجعها عل تزيينهما وربما كان اجدر باصحاب هذه الفتاوى ان يدعوا بدلا من ذلك ان تغمض المراة عينيها الاثنتين وان تعمد الى استئجار مساعد لها من احدى الدول الاسيوية يتولى توجيهها كما توجه البعير لقضاء شؤونها اليومية تماما كما يتولى قيادة سيارتها ومساعدتها وابنائها في تنقلاتهم اليومية ...
    والحقيقة ايضا ان التنافس القائم منذ فترة على الفتاوى المثيرة في ابعادها واهدافها بات على اشده والاكثر من ذلك انه لا تكاد تهدا ضجة بشان احدى هذه الفتاوى حتى تبدا اخرى اكثر شراسة لتجد طريقها بسرعة مذهلة الى مختلف المحطات الاعلامية الغربية التي تتلقفها بشغف كبير ونهم لا حد له وكانها كانت تنتظر صدورها لتبدا معها رحلة البحث عن مفهوم وتاثير تلك الفتاوى في المجتمعات الاسلامية ولاسيما الفئات الشبابية منها ومدى ارتباطها بموجة التطرف والعنف والانغلاق فيها.طبعا لا احد بامكانه ان ينكر او يقلل من اهمية الاجتهاد الايجابي في حياة الشعوب فالاجتهاد امرمطلوب واساسي ولاغنى عنه لتحقيق تقدم الشعوب وتجاوز حدود الافكار البائدة التي لا يمكنها ان تنبت عشبا صالحا او فكرا نيرا او جيلا مسؤولا يبحث عن تطوير ذاته والالتحاق بركب الدول المتقدمة في علومها واكتشافاتها التي اهلتها لاكتساح العالم وكسب احترام وتبجيل الاخرين بمعنى كل انواع الاجتهاد الذي يجنب اسباب الفتنة المجانية المدمرة لوحدة الشعوب وهو ما يمكن ان يتحقق بوجود مرجعية اسلامية واضحة وموحدة وليس بوجود فتاوى يصدرها كل من هب ودب بدعوى الدفاع عن الاسلام.




    ربما تناسى الذين اهدروا الفار "ميكي ماوس" الكارتوني ان الذين ابتدعوا تلك االصور قبل ثمانين عاما والتي امتعت ولاتزال اجيالا متعاقبة من الاطفال والشباب قد ابتدعوها لاطفال غير اطفالنا ولمجتمعات وعقول غير مجتمعاتنا ولكننا مع ذلك اقبلنا عليها بشغف وقد لا نجد لها بديلا مماثلا حتى الان.




    من المؤسف جدا ان يجد المشائخ الموقرين واصحاب الفتاوى الوقت لمتابعة اخبار المسلسلات التركية واخبار التنجيم والسحربل وحتى اخبار الصور المتحركة ليصدروا بشانها الفتاوي والمواقف ولا تصلهم في المقابل اخبار ما يحدث من جرائم وانتهاكات وفساد في العراق وفلسطين وغيرها ايضا ولا نسمع لهم في ذلك فتوى تذكر تحرم اقتتال الاخوة وتمنع اسباب الفتنة والانقسام والاختلافات الطائفية وغيرها من اسباب انتشار الفقر والخصاصة والتخلف والجهل والكسل التي افردت لها الشريعة الاسلامية من الاحكام الواضحة ما لا يدعو لغموض واختلاط الامور ولايجعل الاسلام والمسلمين موضع سخرية واستهزاء من الاخرين...
     
    7 شخص معجب بهذا.
  4. تونسي و أفتخر

    تونسي و أفتخر عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏4 سبتمبر 2008
    المشاركات:
    831
    الإعجابات المتلقاة:
    919
      05-10-2008 17:27
    أختي الكريمة هناك الإختلاف في الأراء حول هذا الموضوع
    و كما يقال لكن شيء حسناته و سيئاته
    لكن السؤال الصحيح هل الدعاوى مبنية عل طرق إقناع صحيحة ؟
     
    3 شخص معجب بهذا.
  5. alpacinotun

    alpacinotun مسؤول سابق

    إنضم إلينا في:
    ‏7 سبتمبر 2007
    المشاركات:
    16.293
    الإعجابات المتلقاة:
    28.022
      05-10-2008 17:29
    عهدناك أكثر وضوحا يا ميقاتو

    أنا قريت الموضوع برشا مرات و قعدت نخمم فاش تقصد و ما وصلت لحتى نتيجة

    ياريت توضح أكثر المشكل

    فرق كبير بين طرح موضوع متماسك و واضح الإشكالية و بين تفريغ القلوب

     
    4 شخص معجب بهذا.
  6. migatou

    migatou عضوة مميزة في القسم العام

    إنضم إلينا في:
    ‏12 نوفمبر 2007
    المشاركات:
    1.598
    الإعجابات المتلقاة:
    5.429
      05-10-2008 18:03
    ملاحظة : كان افضل لو قيل هذا الكلام في المنتدى الاسلامي

    سأبدأ بالردّ على ملاحظتك لأذكّرك أنّ هذا الموضوع للنّقاش، وليس المنتدى الإسلاميّ مخصّصا لهذا



    اعتقد ان هذا الموضوع يفتقر الى اساليب الاقناع العلمية فهو موغل في غموضه و في عموميته. كان افضل ان تفسري لنا معنى كلامك و تدققي و تعطي بعض الامثلة الواقعة حتى نستوعب الطرح و نفيد و نستفيد.

    لا علم في ما أودّ مناقشته.. ظننت الأمر شديد الوضوح، أمّا عن الأمثلة فهي كثيرة "والحمد لله" فيكفي أن يشير أحدهم عن زلّة لداعية ما ليُنصّبَ الكثيرون أنفسهم حكّاما ونقّادا وأغلبهم لا يعرف عن هذا الإنسان غير إسمه.. لم يسمع أو يقرأ له حرفا، لكنّ الدّعوة في نظرهم تهمة حتّى تظهر البراءة


    ثم اين رايت هذا التشهير الذي عنه تتحدثين ؟ هنا في هذا المنتدى ؟ ام خارجه ؟ ان كان هنا في منتدانا فمشرفونا لا تفوتهم فائتة و هم بالمرصاد لهكذا ممارسات. و ان كان خارج المنتدى فلم ار الامر بلغ اشواطا كبيرة..

    إنتظرت هذا الردّ بفارغ الصّبر
    أمّا عن المنتدى فبإمكاني مدّك ببعض الرّوابط لليتأكّد الجميع من صحّة كلامي أمّا خارجه، يكفي أن نرى هذه الظّاهرة، ولو ندرت، لندقّ نواقيس الخطر


    و لم نشاهد على شاشاتنا دعاة ظهروا و هم يشكون مما وقع لهم. ارى ان الامر قد وقعت المبالغة فيه.

    أيكون الدّاعية داعية وهو لا يصبر على "بعض" التّجريح فيه ؟؟؟؟؟!!!!!!


    ختاما لنتق الله و لنبتعد عن وصف الناس بنعوت ما اراد الله بها من سلطان فانت تقولين " الالباب المريضة ".. فما ادراك بهم و بنفوسهم ؟

    ختاما أخي الشّاذلي لا يسعني إلاّ أن أقول شكرا على هذه العبارة بالذّات
    ماذا وجدتني فاعلة لتردّ ب"لنتّق الله" ؟؟؟؟



     
    10 شخص معجب بهذا.
  7. migatou

    migatou عضوة مميزة في القسم العام

    إنضم إلينا في:
    ‏12 نوفمبر 2007
    المشاركات:
    1.598
    الإعجابات المتلقاة:
    5.429
      05-10-2008 18:05


    أخي هذه المرّة الأولى الّتي أرى فيها هذا المقال وأقرأه.. ليست هي السّبب، بل بعض المداخلات بالمنتدى (وقد حُذف البعض منها) و بعض ممّا أرى وأسمع بين النّاس
     
    2 شخص معجب بهذا.
  8. migatou

    migatou عضوة مميزة في القسم العام

    إنضم إلينا في:
    ‏12 نوفمبر 2007
    المشاركات:
    1.598
    الإعجابات المتلقاة:
    5.429
      05-10-2008 18:09


    قد يكون كلامك صحيحا، لكنّي ظننت أنّ الموضوع لا يحتاج لتفسير كثير، ليس "تفريغ قلوب" لكنّي لاحظت أنّ الكثيرين يهاجمون الدّعاة لمجرّد مهاجمتهم..
    هذا يتّهمهم بالعمالة، وآخر بالكذب والنّفاق، وآخر بخدمة مصالحهم الشّخصيّة، وذاك يصفهم بالنّفاق وغيره، وهو ممّا لا يجوز في حقّ إنسان/مواطن بسيط فما قولك برجل دين يدعو لسبل الله بالحسنى ؟؟؟!!!!


     
    7 شخص معجب بهذا.
  9. gafsi87

    gafsi87 عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏18 ماي 2008
    المشاركات:
    891
    الإعجابات المتلقاة:
    2.192
      05-10-2008 18:38
    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
    أولا شكرا على طرحك لهذا الموضوع أخت خديجة لأن الظاهرة صارت بحق مقلقة وانتشرت حتى بين بعض الدعاة (صحيح أن هناك من يؤججها لكن لا علينا)
    البعض منا صار يكره الدعاة لأننا صرنا للأسف نفضل أن نجلس قرب جيفة نتنة ـ أعزكم الله ـ على أن نجلس قرب رجل يذكرنا بالله، لأننا صرنا نكره من يهدي إلينا عيوبنا ويبصرنا بها، لأننا صرنا نقيّم الداعية بهوى أنفسنا فإن وافق ما يقول الهوى صار (مؤقتا) عالما لا يشق له غبار؛ أما إن كان غير ذلك فقد يتهم بالتضليل أو حتى الكفر.
    لكن يبقى الداعية دائما معرضا للخطأ والزلل وليكفر عن ذلك فلا بديل عن الإعتذار والرجوع عما قال.
     
    8 شخص معجب بهذا.
  10. amortunis

    amortunis نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏25 ديسمبر 2007
    المشاركات:
    1.822
    الإعجابات المتلقاة:
    3.623
      05-10-2008 19:32
    مشكورة اأختاه على الموضوع
    من أخطأ في حديث ، في تفسير آية أو في أمور العقيدة ، فلازم و واجب علينا أن نبيّن الخطأ ، بدون تجريحه ،لما قال عليه الصّلاة و السّلام : الدّين نصيحة .(لا نسكت)
    هذا لا يضرّ العلماء ، فهم يصحّحون لبعضهم البعض بدون أن يحصل عداء.
    نتجنّب أيضا البحث عن أخطائهم ، اشهار الفاحشة لكي لا تعمّ الفتنة في صفوف المسلمين و شماتة أهل البدع.
    من حقّ المسلم البحث في دينه و عدم التصديق الأعمى لكلّ ما يسمعه ، و أنا ضدّ مقولة : سمعنا و أطعنا
     
    3 شخص معجب بهذا.

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...