البورصات العالمية تسجل أكبر خسائرها منذ سنوات

الموضوع في 'أرشيف المنتدى التعليمي' بواسطة cortex, بتاريخ ‏7 أكتوبر 2008.

  1. cortex

    cortex كبير مراقبي منتدى الأخبار الطبيّة والصحيّة الحديثة طاقم الإدارة

    إنضم إلينا في:
    ‏11 نوفمبر 2006
    المشاركات:
    6.981
    الإعجابات المتلقاة:
    5.044
      07-10-2008 10:31
    سجلت البورصات العالمية خسائر فادحة الاثنين عقب عمليات بيع كبيرة قام بها المستثمرون الذين تملكهم الذعر خشية ان لا تتكمن خطة الانقاذ الاميركية من وضع حد لازمة الائتمان التى تتسبب فى شلل الاسواق المالية.

    وقال ادريان فان تيغيلين الاستراتيجى البارز فى مؤسسة "آى ان جي" المالية ان "حالة من الذعر التام" تسود الاسواق. واضاف "الجميع كانوا ياملون انه بعد المصادقة على خطة "الانقاذ" فى الولايات المتحدة وعمليات الانقاذ فى اوروبا، ستهدأ الامور ولكن فى الحقيقة فما تزال هناك مخاوف كبيرة من التاثيرات التابعة".

    وفى الولايات المتحدة، تراجع مؤشر داو جونز فى بورصة نيويورك الى ما دون عتبة عشرة الاف نقطة "9910.66" وذلك للمرة الاولى منذ تشرين الاول/ اكتوبر 2004.

    وادى انخفاض هذا المؤشر الى خسائر كبيرة فى اوروبا حيث سجلت الاسواق فى لندن وباريس وفرانكفورت خسائر تتراوح ما بين 7 و9 بالمئة.

    كما اغلقت الاسواق الاسيوية الاثنين على خسائر كبيرة.

    وقال باتريك اوهير من "بريفينج.كوم" لتحليل الاسواق "توجد ازمة ثقة تسببت فى عمليات البيع".

    واضاف "ببساطة، المستثمرون يترددون فى تصديق ان خطة الانقاذ المالى ستثمر عن حل سريع لازمة النظام المالى العالمى والاقتصاد العالمي".

    وتخلى المستثمرون عن الاسهم بعد ان سجلت الاسواق العالمية انخفاضا حادا الجمعة رغم مصادقة الكونغرس على صفقة الانقاذ وقيمتها 700 مليار دولار لشراء الاصول المتعثرة من البنوك والتى ادت الى ازمة ائتمان عالمية.

    وقال بارى ريثولتز فى "معهد ريثولتز" للابحاث والتحليل ان "وضع الاسواق سيء فى كافة انحاء العالم. والمستثمرون اعربوا عن عدم ثقتهم بخطة الانقاذ. والازمة اخذت تتصاعد الان".

    وتأثرت الاسهم الاوروبية بسبب متاعب جديدة بعد فشل قادة كل من فرنسا وبريطانيا والمانيا وايطاليا فى اجتماعهم خلال اليومين الماضيين فى الاتفاق على صفقة انقاذ مالية اوروبية مشتركة.

    وفى سوق لندن، انخفض مؤشر "فوتسى 100" بنسية 7.85 فى المئة ليسجل 8945.19 نقطة. وفى باريس اقفل مؤشر "كاك 40" فى بورصة باريس جلسات التداول على تدهور بنسبة 9.04 فى المئة وهو الاكبر خلال جلسات التعامل منذ بدء العمل به فى 1988.

    وخسر المؤشر الباريسى 368.77 نقطة ليبلغ 3711.98 نقطة، فى اكبر تراجع له منذ انشائه العام 1988.

    اما فى فرانكفورت، فخسر مؤشر داكس 7.07 فى المئة. وفى دبلن خسرت السوق الايرلندية 9.59 فى المئة.

    اما اسواق امستردام ومدريد وميلانو وبروكسل فقد سجلت خسائر تتراوح ما بين 6 و9،14 فى المئة فى نهاية التعاملات اليوم.

    ومنيت السوق الروسية باسوأ خسائرها فى يوم واحد حيث اغلقت على خسارة 19.10 فى المئة، حسب ما صرح متحدث باسم البورصة لوكالة فرانس برس.

    ويرى بعض المحللين ان الازمة المالية آخذة فى الانتشار مما يجعل من الصعب على السلطات الحكومية وقفها.

    وقال كريس لافاكيس من "ايكونومي.كوم" ان مشاكل اكبر شركات التامين الاميركية بدأت تظهر، مضيفا ان "شركات التامين اخذت الان تنضم الى المؤسسات المالية فى بحثها عن رأس المال. والاسهم الاميركية تعانى من نزيف فى الوقت الذى تهدد المشاكل فى النظام المالى العالمى بجر العالم الى الركود".

    وفى محاولة لمنع النظام المالى من التدهور، ضخت البنوك المركزية العالمية مليارات الدولارات فى اسواق الاقراض قصير المدى.

    وتنتظر الاسواق اجتماع وزراء المالية من مجموعة الدول الغنية السبع الجمعة المقبل، وتترقب اى اعلان عن عمل منسق مثل ضخ السيولة او خفض اسعار الفائدة، حسب ما يقول المتعاملون.

    كما تترقب الاسواق الكلمة التى يلقيها الثلاثاء بن برنانكى رئيس البنك الاحتياطى الفدرالى الاميركى "البنك المركزي".
     
    3 شخص معجب بهذا.
  2. aymanos

    aymanos عضو فعال

    إنضم إلينا في:
    ‏22 جانفي 2008
    المشاركات:
    364
    الإعجابات المتلقاة:
    199
      07-10-2008 13:10
    bravo wassel:kiss:
     
    1 person likes this.

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...