كرة قدم كؤوس الإتحاد الافريقي للأندية لكرة القدم: حصيلة دون المأمول لكرة القدم التونسية

rami41

مشرف منتدى الشفرات والمفاتيح
إنضم
17 أفريل 2012
المشاركات
5.583
مستوى التفاعل
6.711

خرج النجم الرياضي الساحلي امس مبكرا من تصفيات رابطة ابطال افريقيا امام الوداد البيضاوي رغم فوزه في اياب ربع النهائي 1-0 بعد ان كان انهزم ذهابا 0-2 والتحق بذلك بمواطنه الترجي الرياضي التونسي الذي خرج بدوره اول امس من ربع نهائي تصفيات رابطة الابطال امام الزمالك المصري رغم فوزه في اياب ربع النهائي 1-0 . وكان الترجي الرياضي انهزم ذهابا في القاهرة 1-3.
وستغيب كرة القدم التونسية عن نصف نهائي مسابقة رابطة الابطال في دورتها الحالية رغم ان تونس تقدمت لاستضافة المباراة النهائية للمسابقة فيما لم يبلغ الدور الثاني مكرر لمسابقة كاس الاتحاد ممثلا تونس النادي الصفاقسي واتحاد بن قردان كما خسر الترجي الرياضي التونسي الرهان امام الزمالك المصري في كاس "السوبر" الافريقي بالدوحة منذ ثلاث اسابيع ما يجعل الحصيلة العامة مخيبة ودون المامول خلال موسم 2019-2020.
وفي مسابقة رابطة الابطال تصدر الترجي الرياضي التونسي حامل لقب المسابقة لعامي 2018 و2019 مجموعته الرابعة برصيد 11 نقطة وتقدم على الرجاء المغربي الثاني وشبيبة القبائل الجزائري وفيتا كلوب الكونغولي ليلاقي ثاني المجموعة الاولى الزمالك في ربع النهائي ذهابا وايابا . ورغم ان جدول المقابلات كان نظريا لفائدة الترجي الرياضي باعتباره يستقبل منافسه ايابا على ارضه فان بطل افريقيا خسر بنتيجة عريضة في القاهرة 1-3 ولم يتوفق في التدارك حيث اكتفى بفوز بهدف يتيم لم يكن كافيا لضمان التاهل.
ويتفق ملاحظون على ان الترجي الرياضي كان ضحية ماراطون المقابلات التي خاضها على اكثر من صعيد محلي وعربي وافريقي ودولي بما جعل مدربه معين الشعباني يلتجئ الى استعمال اكثر ما يمكن من الرصيد البشري مما افقد الفريق نسبيا اليات لعبه باعتبار تغير العناصر الاساسية باستمرار من مباراة الى اخرى . كما ان الفريق تاثر بخروج عدد من نجومه الذين احترفوا اللعب في اوروبا وفي السعودية على غرار ايمن بن محمد وفرانك كوم وانيس البدري ويوسف البلايلي فيما تبين ان اللاعبين الذي انتبدهم الفريق رغم القيمة الفنية لبعضهم فانهم لم يتمكنوا من سد الشغور خاصة على مستوى القيمة الفنية الفردية .
وبدا جليا ان الترجي الرياضي في مباراة اياب ربع النهائي في غياب مدربه الاول ومساعده عن بنك البدلاء بسبب العقوبة وغايب بعض لاعبيه ايضا على غرار محمد علي بن رمضان وعبد الرؤوف الشتي بسبب العقوبة وطه ياسين الخنيسي بسبب الاصابة لم يكن قادرا على بناء الهجوم وصنع محاولات جدية في غياب منسق العاب وعمق هجومي ملحوظ وقد استعان الفريق ببعض اللاعبين الذين كان ينقصهم نسق المباريات على غرار بلال بن ساحة ومزيان وبالصغير.
اما النجم الرياضي الساحلي الذي تصدر بدوره مجموعته الثانية ب12 نقطة متقدما على الاهلي المصري والهلال السوداني وبلاتنيوم الزمبابوي وجد نفسه في مواجهة مع صاحب المركز الثاني في المجموعة الثالثة الوداد البيضاوي صاحب الخبرة . ورغم الاداء الطيب الذي قدمه الفريق في اياب ربع النهائي بملعب رادس يوم السبت تحت اشراف مدربه الجديد قيس الزواغي وفوزه بهدف لصفر لم يتوفق النجم في تدارك تاخره ذهابا 0-2 امام الوداد الذي يدربه خوان كارلوس غاريدو المدرب السابق للنجم.
وبدا النجم الساحلي الذي عول على عناصر الخبرة في مباراة الاياب في حاجة لتعزيز رصيده البشري منذ انطلاق الموسم بما يجعله يراهن في مستوى اعلى. ولم يعرف اداؤه الاستقرار طوال الموسم ما تسبب في انعدام الاستقرار ايضا على مستوى الاشراف الفني .
وفي مسابقة كاس الاتحاد الافريقي لكرة القدم جاءت مشاركة الفريقين التونسيين النادي الصفاقسي واتحاد بنقردان ضعيفة حيث لم يتمكنا من تجاوز الدور الاول للتصفيات ولم يبلغا الدور الثاني مكرر . وتمكن اتحاد بن قردان قليل التجربة على مستوى المسابقات الافريقية في ثاني مشاركة له من التاهل في الدور التمهيدي على حساب نادي عمارات جنوب السودان بعد الفوز ذهابا 5-1 ثم التعادل ايابا 0-0 ثم خرج من الدور الاول امام فريق بانداري الكيني بعد الهزيمة ذهابا 0-2 مقابل الفوز ايابا ب2-1 . وكان قريبا جدا من التاهل.
اما النادي الصفاقسي خبير مسابقات الاتحاد الافريقي فانه خرج امام بارادو الجزائر يبعد الهزيمة ذهابا 1-3 ثم التعادل ايابا 0-0 . وبدا النادي الصفاقسي الذي لم يعزز رصيده البشري في الموسم الجديد غير جاهز على الوجه الامثل لخوض تصفيات المسابقة الافريقية في الموسم الجاري وخرج مبكرا من التصفيات لتغيب كرة القدم التونسية عن الدور الثاني مكرر للمسابقة وبالتالي عن دور المجموعات.
ولم يتمكن النادي الصفاقسي من تجاوز نادي بارادو الجزائري في الدور الاول لكاس الاتحاد الافريقي وفشل في تدارك هزيمته في ذهاب الدور الاول لكأس الاتحاد 3/1 بعد تعادله مع الفريق الجزائري بنتيجة صفر - صفر بملعب الطيب المهيري بصفاقس وبالتالي الانسحاب المبكر من المسابقة وهو أكثر الاندية التونسية تتويجا بكأس الاتحاد الأفريقي برصيد ثلاث ألقاب سنوات 1998 و2007 و2008 و2013
وفي مسابقة كاس السوبر الافريقي للموسم الفارط خسر الترجي الرياضي الرهان مرة اخرى ولم يوفق في احراز الكاس التي غابت عن خزائنه منذ 25 سنة . وانهزم الترجي الرياضي امام الزمالك المصري في مبارة السوبر يوم 14 فيفري الماضي في الدوحة بنتيجة 3-1
ولم تعرف الفرق التونسية في كأس السوبر الأفريقي النجاح المامول فقد شاركت 12 مرة وتوجت بها 3 مرات فقط فاز النجم الرياضي الساحلي بلقب السوبر في مناسبتين عامي 1998 و2003 فيما فاز الترجي الرياضي التونسي بلقب واحد عام 1995 .
ويذكر ان كرة القدم التونسية تملك سجلا حافلا في المسابقات الافريقية حيث شارك 12 ناديا تونسيا في مختلف مسابقات الاتحاد الافريقي توجت منها خمسة فرق فقط بالقاب افريقية وهي الترجي التونسي والنجم الساحلي والنادي الصفاقسي والنادي الافريقي والنادي البنزرتي.
ويذكر ان مسابقات الاتحاد الافريقي لكرة القدم كانت تشمل مسابقة كاس الاندية الابطال وكاس الاندية الفائزة بالكؤوس وكاس الاتحاد ليتم دمج الماسبقتين الاخيرتين في مسابقة واحدة ( كاس الاتحاد الافريقي).
ويعتبر النادي البنزرتي اول فريق تونسي يتوج بكاس افريقيا للاندية الفائزة بالكاس عام 1988 وقد تم لاحقا دمج هذه المسابقة مع مسابقة كاس الاتحاد الافريقي ضمن مسابقة واحدة .
وكسبت الفرق التونسية مجتمعة 23 لقبا.
وتعد الأندية التونسية اهم اركان مسابقة كاس أبطال أفريقيا فهي تملك 6 القاب موزعة بين الترجي (4) والنادي الافريقي (1) و النجم الساحلي (1) وقد توج الترجي الرياضي التونسي بها أربع مرات أعوام 1994، 2011، 2018 و2019 .أما بالنسبة للنجم الرياضي الساحلي فقد توج بها مرة واحدة سنة 2007، فيما توج النادي الافريقي بها في أول نهائي له سنة 1991 وهو اول فريق تونسي يتوج بكاس الابطال في نسختها القديمة.
أما في مسابقة كأس الاتحاد الأفريقي تملك الأندية التونسية 5 القاب ويعتبر النادي الرياضي الصفاقسي الأكثر تتويجا بكأس الاتحاد الأفريقي برصيد ثلاث ألقاب سنوات 1998 و2007، 2008 و2013
ويملك الترجي التونسي والنجم الساحلي النصيب الاوفر في مسابقة كأس العالم للأندية حيث شارك الترجي ثلاث مرات 2011 و2018 و2019 بفضل فوزه بلقب دوري أبطال أفريقيا أعوام 2011 و2018 و2019 فيما شارك النجم الساحلي مرة واحدة سنة 2007 وتحصل آنذاك على المرتبة الرابعة وهي أفضل نتيجة لكرة القدم التونسية في مونديال الأندية فيما اكتفى الترجي بالمركز الخامس في دورتي 2018 و2019 وتحصل على المركز السادس في دورة 2011.
 

المرفقات

  • dab83c77aecdb08003b5c7cb97f0a8f4.jpg
    dab83c77aecdb08003b5c7cb97f0a8f4.jpg
    533,4 KB · المشاهدات: 101
أعلى