استفسار

julien977

نجم المنتدى
إنضم
1 أوت 2008
المشاركات
3.814
مستوى التفاعل
8.422
لي ابن عمره 8 سنوات يصرّ ان يؤمني و والدته في الصلاة هل اسمح له ام لا مع العلم و انه يحذق الصلاة
و بالرغم من كوني على علم من كون الامامة حالة كمالٍ لها شروط كالبلوغ و حفظ القرآن و العلم و المعرفة بالسنن و الفقه لكن شاهدت اكثر من فيديو يؤم فيه صبي المصلين و ايضا الامامة في المنزل ربما تختلف عنها في الجامع اريد جواب لسؤالي فابني يصر على ذلك و اذا ما تعذّر امامته في الصلوات الفرض هل اتركه يؤمنا في النوافل و شكرا
 
التعديل الأخير:

أحمد القروي الشابي

مراقب المنتدى الإسلامي العام
طاقم الإدارة
إنضم
28 مارس 2011
المشاركات
5.245
مستوى التفاعل
12.906
من شروط الإمامة ما ذُكر في متن ابن عاشر :
شَرْطُ الْإِمَامِ ذَكَرٌ مُكَلَّفُ *** آتٍ بِالَا رْكانِ وَحُكْماً يَعْرِفُ ...
اَلتَّكْلِيفُ؛ فَيُشْتَرَطُ فِي الْإِمَامِ أَنْ يَكُونَ مُكَلَّفاً؛ أَيْ عَاقِلاً بَالِغاً، فَمَنِ ائْتَمَّ بِمَجْنُونٍ أَوْ بِسَكْرَانٍ غُلِبَ عَلَى عَقْلِهِ، أَوْ بِصَبِىٍّ أَعَادَ أَبَداً؛ لِقَوْلِ رَسُولِ اللهِ صَلَّى الله عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «رُفِعَ الْقَلَمُ عَنْ ثَلَاثَةٍ: عَنِ الْمَجْنُونِ الْمَغْلُوبِ عَلَى عَقْلِهِ حَتَّى يُفِيقَ، وَعَنِ النَّائِمِ حَتَّى يَسْتَيْقِظَ، وَعَنِ الصَّبِيِّ حَتَّى يَحْتَلِمَ». [ سنن أبي داود، كتاب الحدود، باب في المجنون يسرق]. وَإِلَى هَذَيْنِ الشَّرْطَيْنِ أَشَارَ النَّاظِمُ بِقَوْلِهِ: (شَرْطُ الْإِمَامِ ذَكَرٌ مُكَلَّفُ).
فإن أمُ الصبي في نافلة كالتراويح صحَّت الصلاة وإن لم يجز إقدامه على ذلك . فعلى ما تبيّن لك اتركْ المجال لابنك ليؤمكم في بعض النوافل أحيانا .
 
أعلى