• كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها

خبر عالمي بعد توقيف ضباط بأمن الدولة.. هذه قصة الفيديو الذي أثار ضجة كبرى في الكويت

Hamma ch

مشجع للترجي الرياضي التونسي
إنضم
17 نوفمبر 2018
المشاركات
4.602
مستوى التفاعل
6.838
الكويت


بعد توقيف ضباط بأمن الدولة.. هذه قصة الفيديو الذي أثار ضجة كبرى في الكويت

أثار مقطع فيديو مسرب ضجة كبرى في الكويت، ما دفع وزارة الداخلية لإصدار بيانات تضمنت توضيحا للرأي العام، وقرارات بتوقيف عدد من الضباط في جهاز أمن الدولة.
بداية القصة
وتبدأ القصة عدما نشر حساب يدعى "جنوب السرة" على موقع تويتر تسريبات بالصوت والصورة تظهر تجسسا من قبل جهاز أمني تابع لوزارة الداخلية الكويتية، على مواطنين ونواب بمجلس الأمة.

تسجيلات قديمة
وبحسب وزير الداخلية ونائب رئيس الوزراء، أنس الصالح، فإن التسجيلات تعود لعام 2018.

وقال الصالح في تغريدة نشرها عبر حسابه الرسمي في تويتر: "التنصت والتجسي على حسابات المواطنين في مواقع التواصل الاجتماعي مخالفة جسيمة للدستور، ولن أقبل أن تحدث خلال تولي منصب وزير الداخلية".
وأضاف: "وجهت بإجراء تحقيق عاجل تسلم نتيجته خلال 48 ساعة بشأن تسجيلات 2018 ولن أتوانى عن إيقاف ومحاسبة كل من يثبت تورطه، وهناك لجان تحقيق مستقلة بالتسريبات".

مطالب بإقالة وزير الداخلية
وبعد تغريدة وزير الداخلية اشتعلت مواقع التواصل الاجتماعي في الكويت، واعتبر المستخدمون أن في تغريدة الصالح اعتراف منه بصحة هذه التسريبات.
وتفاعل رواد مواقع التواصل الاجتماعي بشكل كبير مع التسريبات، وأطلق المستخدمون عددا من الوسوم، نذكر منها #جنوب_السرة و#تسريبات_جنوب_السره، اللذان تصدرا قائمة أكثر الوسوم انتشارا في الكويت، وحصدا أكثر من 27 ألف تغريدة.

وطالب مستخدمو مواقع التواصل بإقالة وزير الداخلية، واتهموا الدولة بانتهاك القوانين والأعراف، وطالبوا بمحاسبة المتورطين في قضية التجسس.
فقال خالد سعيد المطيري: "ماذا ينتظر النواب الذين منحوا ‫أنس الصالح الثقة، بعد كل ذلك، التجسس على المواطنين، والتكسب من المنصب، وابتزاز النواب، هل أصبحت الدولة بأموالها وأمنها ومراكزها القانونية مستخدمة للفاسدين والمفسدين".
تحقيق وقرارات
وهذا ما دفع وزير الداخلية للرد عبر سلسلة تغريدات نشرها عبر حسابه الرسمي قال فيها: "للمنصفين الباحثين عن الحقيقة، ما تم تسلمه من تسجيلات في فبراير الماضي هو ما يتعلق في الصندوق الماليزي فقط مع تفريغ له واتخذت كافة الإجراءات من تشكيل لجان تحقيق وتم تحويل الملف إلى كل من ديوان المحاسبة وهيئة مكافحة الفساد ووحدة التحريات، والملف حاليا في النيابة العامة".

وأضاف: "كما أرسلت الحكومة التسجيلات إلى مجلس الأمة وصوتت مع طلب تشكيل لجنة تحقيق برلمانية في الموضوع والإعلان عن كل ذلك بشفافية".

وختم الصالح بالقول: "أما التسجيلات المسربة الأخيرة والتي تعود لسنة 2018 فقد اتخذت إجراء فور علمي بها مؤخرا، وبناء على التحقيقات الأولية تم إيقاف مدير عام أمن الدولة ومدير إدارة غسيل الأموال السابق وعدد من الضباط، وبانتظار النتائج النهائية خلال الساعات القادمة بشأن عمليات التنصت، وهو سلوك مرفوض تماما".

ما الهدف من هذه التسريبات
وفي المقابل دافع كثيرون عن وزير الداخلية، وتساءلوا عن سبب نشر هذه المقاطع في هذا الوقت بالتحديد وما الهدف منها.
فقال صالح عبد الهادي العجمي: "حدثت في عهد رئيس الوزراء السابق جابر المبارك ووزير الداخلية خالد الجراح نعم ما حدث غلط، لكن السؤال هنا لماذا ظهرت هذه التسريبات في هذا الوقت بالذات ومن المقصود بتسريبها الآن. إذا عرف السبب بطل العجب. الوزير أنس الصالح دربك أخضر".

بيان وزارة الداخلية
وأعلنت وزارة الداخلية الكويتية عن إيقاف 8 ضباط في جهاز أمن الدولة عن العمل، بينهم مدير عام الجهاز، لحين انتهاء التحقيقات بقضية التسجيلات المسربة بالتجسس على حسابات مواطنين.
وجاء في بيان وزارة الداخلية نشرته عبر حسابها في "تويتر"، أنه تقرر وقف مدير جهاز أظن الدولة و8 ضباط عن العمل، وذلك لحين انتهاء التحقيقات بقضية التسجيلات المسربة المنسوبة إليهم، والتي تضمنت اتهامات لهم بالتجسس على حسابات مواطنين وشخصيات معروفة في البلاد.
وأضاف البيان أن قرار إيقاف الضباط عن العمل جاء بناء على توجيهات من وزير الداخلية، أنس الصالح، الذي أمر بإجراء تحقيق عاجل بالتسجيلات المسربة التي يعود تاريخها إلى عام 2018، على أن يتم تسليم نتيجة التحقيق خلال 48 ساعة.

التسريب "خيانة عظمى"
ونقل موقع صحيفة "القبس" الكويتية، عن مصادر أمنية رفيعة، تأكيدها أن جهاز أمن الدولة لا يملك أجهزة تنصت على المواطنين، وأن التسريبات تؤكد فعلا عدم امتلاك أمن الدولة أجهزة التنصت، بدليل أن مديرها الحالي طلال الصقر، في سياق حديثه مع الصباح في المقاطع المسربة، يبين أن متابعته بعض الحسابات كانت مجرد محاولات فردية متواضعة منه لمتابعة الحسابات؛ كما تثبت أن أمن الدولة لا يملك أجهزة مراقبة حديثة، أسوة بالدول الأخرى.
وأشارت المصادر إلى إن مقابلات أمن الدولة مسجلة ومحفوظة للتأكد من عدم حصول مخالفات مخلة بالقانون، وقد علت أسئلة عن هوية المسرب وكيف قام باختراق جهاز شديد الحساسية مثل أمن الدولة، واصفة التسريب في حد ذاته بأنه "خيانة عظمى" يجب أن يحاسب عليها الضابط المسؤول وكل من وزع ونشر هذه اللقاءات السرية
Sputniknews
 

TIXMOK

عضو فعال
إنضم
8 أفريل 2012
المشاركات
590
مستوى التفاعل
724
التسريب " خيانة عظمى"
 

Hamma ch

مشجع للترجي الرياضي التونسي
إنضم
17 نوفمبر 2018
المشاركات
4.602
مستوى التفاعل
6.838


ولى عهد الكويت: تسريبات من جهات أمنية تهدف إلى شق الصف الوطنى

قال الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح نائب أمير الكويت وولى عهد البلاد، إن تسريبات من جهات أمنية تهدف إلى شق الصف الوطني، داعيا إلى التوقف عن تداول مثل هذه المواد الضارة بالوطن.، محذرا من أن البعض يحاول زرع الانقسام والفوضى باسم الحرية.
وأكد ولى العهد الكويتي، في كلمة متلفزة، اليوم الأحد، على ثقته بأن شعب الكويت لن تنطلي عليه مثل هذه الأمور، مشيرا إلى أن أمير البلاد حذر مرارا من انحراف بعض وسائل التواصل الاجتماعي.
اليوم السابع
 
التعديل الأخير:
أعلى