أقـتـل هؤلاء الخمسة تعيش في سعادة !!!

الموضوع في 'ارشيف المنتدى الإسلامي' بواسطة sinaidayas, بتاريخ ‏25 أكتوبر 2008.

  1. sinaidayas

    sinaidayas عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏6 أفريل 2008
    المشاركات:
    839
    الإعجابات المتلقاة:
    977
      25-10-2008 15:07

    أقـتـل هؤلاء الخمسة تعيش في سعادة !!!


    اذا كنت تريد أن تعيش في سعاده دائمه من غير ان يعكر صفو تلك السعاده شئ فعليك بقتل هؤلاء الخمسة ......




    الأول: الفراغ والوحده




    عندما يشعر الانسان بالوحده تتداخل عليه الافكار وتتشابك عليه الامور فيتعكر مزاجه بالغالب وفي هذا الوقت بالذات تفكيره يزيد من شدة تعقيده وشعوره بالكآبه ألغامضه,,,فالوحده أذا أقترن معها السلبيه في التفكير فهي قاتله,,,,,,فأقتلها.ألا في حاله واحده وهي الوحده مع الله سبحانه وتعالى لمحاسبة النفس,,,وتهيئتها لتقبل أمور الحياة الطارئه والمتغيره,,,ففي هذه الحاله فقط أنصح بالوحده.




    الثاني : الاحزان والهموم


    أن كنت تحمل من الاحزان جبال ومن الهموم مثلها فتذكر بأنك تؤجر على ذلك ان صبرت واحتسبت فأقتل الحزن المميت الذي يحثك على البكاء دائما بسبب ومن غير سبب ,,, هذه الاحزان تستحق القتل فأقتلها.



    الثالث: الكبرياء والعلو



    اذا وجدت نفسك ذو منصب وذو حسب ونسب عريق ومن عائله ثريه فتذكر أخوانك الفقراء المحتاجين اليك فأن كنت تراهم مجرد فقراء ويستحقون المعاناة ألتي هم بها لتبقى أنت الاغنى والاهم في هذا العالم فكبرياؤك وعلوك هنا قاتلين لك فأقتلهما.




    الرابع: الأنانيه والغرور




    كلمتان لمعنى واحد !!! الغرور هو نهاية الشخص فاحذره والآنانيه نهاية النهايه ,,, فكن حذرا وتذكر أن الايثار أجمل عطاء ان كنت تملكه فان لم يكن فتعلمه وأقتل الانانيه والغرور .





    الخامس: الحقد والحسد



    نارين كل منهما أشد من الاخرى , فالحقد شئ دفين في القلب يتولد بالتصرفات وبالتعامل مع الناس, انه شر ونار تهلك صاحبها فحاول التخلص منها بشتى الطرق, الحقد قاتل لصاحبه فاقتله .أما الحسد فهو مرض عضال يجبر صاحبه على الموت البطئ فهو لايرتاح برؤية غيره سعيدا ومتنعما ,,,بل يريد كل شئ لنفسه فقط !!! تخلص منه بقول ( ما شاء الله لاقوة الابالله( وقول ( بارك الله له فيما أعطاه ) وقراءة المعوذات الثلاثه.الحسد مرض عضال قاتل لصاحبه فاقتله.
     
    5 شخص معجب بهذا.

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...