جدري القردة

من هم الأكثر عرضة للإصابة بجدرى القرود؟.. اعرف الإجابة

من هم الأكثر عرضة للإصابة بجدرى القرود؟.. اعرف الإجابة


يعد جدرى القرود من الأمراض الفيروسية حيوانية المصدر النادرة، ويمكن أن تنتقل من الحيوانات إلى البشر ومن شخص لآخر، وعلى الرغم من ارتفاع حالات الإصابة بجدري القرود بشكل مثير للقلق في أجزاء مختلفة من العالم، إلا أن منظمة الصحة العالمية تقول إنه في معظم الحالات، تختفي أعراض جدري القرود من تلقاء نفسها في غضون أسابيع قليلة، فى هذا التقرير نتعرف على أكثر الأشخاص عرضة للإصابة بمرض جدري القرود، بحسب موقع "تايمز أوف إنديا".
وحذرت منظمة الصحة العالمية من المضاعفات التي يسببها فيروس جدري القرود، والتي تشمل الالتهابات الجلدية الثانوية والالتهاب الرئوي والارتباك ومشاكل العين، وبحسب المنظمة فإن ما بين 1٪ إلى 10٪ من المصابين بجدرى القرود قد ماتوا.

من هم الأكثر عرضة للخطر عند الإصابة بجدرى القرود؟

يجب على الأشخاص الذين لديهم اتصال وثيق مع شخص مصاب بجدري القرود اتخاذ التدابير المناسبة للبقاء في مأمن من الفيروس.

بالإضافة إلى ذلك ، يجب على أولئك الذين يتعاملون بانتظام مع الحيوانات مثل القوارض والقرود حماية أنفسهم من خلال اتخاذ تدابير للسيطرة.

وينتقل جدري القرود إلى الإنسان من خلال الاتصال الوثيق مع شخص أو حيوان مصاب، بما في ذلك من خلال الاتصال المباشر وجهاً لوجه أو الجلد للجلد أو الفم للفم أو الفم للجلد.

ومع ذلك ، يجب على العاملين في مجال الرعاية الصحية الذين يرعون مرضى جدري القرود أن يكونوا يقظين ويجب عليهم اتخاذ تدابير إضافية لحماية أنفسهم.
وكذلك أولئك الذين يعانون من نقص المناعة قد يكونون أكثر عرضة لخطر الإصابة بأعراض خطيرة.
وفقًا لمنظمة الصحة العالمية ، قد يكون الأطفال حديثو الولادة والأطفال الصغار والأشخاص الذين يعانون من نقص المناعة الأساسي معرضين لخطر الإصابة بأعراض أكثر خطورة ، وفي حالات نادرة ، الوفاة من جدرى القرود.

يحدث مرض أو اضطراب نقص المناعة عندما لا يعمل الجهاز المناعي بشكل صحيح أو لا يعمل كما هو متوقع. يُعرف الأشخاص الذين يولدون بنقص ناتج عن سبب وراثي بنقص المناعة الأولي و يوجد أكثر من 200 من اضطرابات نقص المناعة الأولية.

ولقاحات الجدري قد تكون فعالة ضد جدري القرود نظرًا لأن فيروس جدري القرود ناتج عن فيروس مشابه للجدري ، لذا يُقال إن لقاح الجدري (MVA) يوفر مستوى جيدًا من الحماية ضد جدرى القرود، بحسب هيئة الصحة البريطانية.
يتم تقديم جرعة واحدة من لقاح الجدري (MVA) للمساعدة في تقليل شدة أعراض جدري القرود ومنع العدوى في المستقبل. إذا استمر تعرضك للإصابة، فقد يتم إعطاؤك جرعة ثانية.

علامات جدري القرود يجب الانتباه لها

يقال إن أعراض جدري القرود تظهر عادة في غضون 6-13 يومًا ومع ذلك ، قد يستغرق الأمر ما يصل إلى ثلاثة أسابيع بعد التعرض للظهور ويمكن أن يستمر لمدة تصل إلى أسبوعين إلى أربعة أسابيع.
أفادت خدمات الصحة الوطنية في المملكة المتحدة (NHS) أن ظهور الأعراض الأولى قد يستغرق ما بين 5 و 21 يومًا.
تشمل بعض الأعراض ما يلي:
- حرارة عالية
- صداع
- آلام العضلات
- آلام الظهر
- تورم الغدد
- قشعريرة
- إنهاك وضعف عام


اليوم السابع​
 
الصورة:

طوارئ عالمية لمواجهة جدري القردة

أطلقت منظمة الصحة العالمية، أعلى مستوى من التأهب، أمس، في محاولة لاحتواء تفشي جدري القردة، الذي أصاب حتى الآن حوالى 17 ألف شخص في 74 بلداً. وقال مدير عام المنظمة تيدروس أدهانوم غيبرييسوس، في مؤتمر صحافي «قررت إعلان حالة طوارئ صحية عامة، تثير قلقاً دولياً»، بمواجهة جدري القردة، موضحاً أن الخطر في العالم معتدل نسبياً، باستثناء أوروبا، حيث يعتبر مرتفعاً.
ومنذ مطلع مايو، عندما اكتشف خارج البلدان الأفريقية، حيث يستوطن، أصاب المرض أكثر من 16836 شخصاً في 74 بلداً، وفق تعداد للمراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها (سي دي سي)، حتى أول من أمس.
قلق متواصل
بدوره، قال المدير التنفيذي لبرنامج الطوارئ الصحية لمنظمة الصحة العالمية، مايك راين «إنها دعوة إلى التحرك، لكنها ليست الأولى»، مشيراً إلى أنه يأمل في أن يؤدي هذا الأمر، إلى عمل جماعي ضد المرض. والخميس، خلال اجتماع طويل للجنة الخبراء، التي يجب أن تُوجّهه في قراره وتوصياته، أوضح غيبرييسوس، أنّه «لا يزال قلقاً» من انتشار المرض، حتّى لو انخفضت نسبة الانتشار في بعض الأماكن.
وترجِع إلى المدير العامّ لمنظّمة الصحّة العالميّة، مسؤوليّة إعلان «حال طوارئ صحّية عامّة تثير قلقاً دولياً»، وهو أعلى مستوى من التنبيه لدى منظّمة الصحّة، ويتمّ ذلك بناء على توصيات لجنة الطوارئ. وهي المرة السابعة فقط، التي تعلن فيها منظمة الصحة العالمية هذا المستوى من التنبيه.
في أوّل اجتماع عُقد في 23 يونيو، أوصت غالبيّة الخبراء، بألا تُعلن منظّمة الصحّة حال طوارئ صحّية عامة، تثير قلقاً دولياً.
خروج عن السيطرة
وكتب أستاذ قانون الصحّة الأمريكي، ومدير مركز منظّمة الصحّة العالميّة لقانون الصحّة، لورنس غوستن، الليلة قبل الماضية، على تويتر: «جدري القردة خرج عن السيطرة، ولا يوجد سبب قانوني أو علمي أو صحّي، لعدم إعلان حالة طوارئ صحّية عامّة دولية».
واكتُشفت الزيادة غير العاديّة في حالات الإصابة بجدري القردة، في أوائل مايو، خارج بلدان وسط وغرب أفريقيا، حيث يتوطّن الفيروس عادةً، وقد انتشر مذّاك في كلّ أنحاء العالم، وشكّلت أوروبا بؤرته.

البيان​
 
الصورة:

انقسام بين خبراء منظمة الصحة العالمية بشأن إعلان حالة الطوارئ لمواجهة جدري القردة


قال مصدران مطلعان لرويترز إن حالة من الانقسام تسود بين أعضاء فريق من خبراء منظمة الصحة العالمية بشأن ما إذا كان تفشي جدري القردة يمثل حالة طوارئ صحية عالمية، ومع ذلك قد يحسم المدير العام للمنظمة الأمر غدا الأحد بإعلان حالة الطوارئ التي تشكل أعلى درجات التأهب لدى المنظمة.
واللجنة، التي اجتمعت أمس الخميس، مسؤولة عن تقديم المشورة إلى المدير العام تيدروس أدهانوم جيبريسوس الذي يملك القول الفصل في إعلان حالة الطوارئ الصحية العالمية.
وفي الماضي، كان تيدروس يتبع دائما توصيات اللجنة، لكن المصدرين المطلعين على عملية صناعة القرار، واللذين تحدثا بشرط عدم الكشف عن هويتهما، قالا إنه يفكر بجدية في إعلان حالة الطوارئ رغم عدم وجود أغلبية مؤيدة لأي الخيارين بسبب شعوره بالحاجة الملحة للتصدي للمرض.
ومن المقرر أن تعقد منظمة الصحة العالمية مؤتمرا صحفيا في الساعة 1300 بتوقيت جرينتش اليوم السبت للإعلان عن قرارها النهائي.


البيان​
 
طفل مصاب بأعراض جدري القرود

جدري القرود يصيب الأطفال أيضا.. ما يجب أن يعرفه الآباء

تنتشر حالات جدري القرود في الغالب بين البالغين، لكن إصابة بعض الأطفال بالفيروس أثارت قلق بعض الآباء بشأن المخاطر التي يتعرض لها الصغار.
قبل أيام، كشفت منظمة الصحة العالمية أن أكثر من 80 طفلاً في عدة دول أصيبوا بالفعل بجدري القرود من خلال الاتصالات المنزلية إلى حد كبير.

وقال خبراء في منظمة الصحة إنهم يراقبون احتمالية الانتشار بين الأطفال "عن كثب للغاية"، مع العلم أنه حتى الآن تتركز معظم الإصابات بين الرجال المثليين.
وفي حين أن هذا الرقم يمثل جزءًا صغيرًا من أكثر من 18000 حالة من حالات جدري القرود في جميع أنحاء العالم، فإن احتمال انتقال الفيروس في المجتمع يزيد من شبح أن يثبت نفسه في مجموعات سكانية أخرى، مثل النساء والأطفال.

وقبل أسبوع، دفع الانتشار السريع للمرض المدير العام لمنظمة الصحة العالمية تيدروس جيبريسوس إلى إعلان أن الفاشية حالة طوارئ صحية عامة تثير قلقًا دوليًا.
وعلى الرغم من هذه التسمية، فإن هذا لا يعني أن الفيروس قاتل بل يعني أنه ينتشر بسرعة عبر مجموعات سكانية متعددة في جميع أنحاء العالم.

عدوى جدري القرود بين الأطفال

135-162654-monkeypox-children-facts-2.jpeg

حددت مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها أن الأطفال دون سن الثامنة قد يكونون أكثر عرضة لخطر النتائج الشديدة من جدرى القرود إذا أصيبوا بالمرض، وهذا على الأرجح بسبب ضعف جهاز المناعة.
يقول الدكتور ويليام شافنر، خبير الأمراض المعدية في المركز الطبي بجامعة فاندربيلت، إن حالات الإصابة بالفيروس بين الأطفال يمكن أن تعلمنا المزيد عن جدري القرود.

ونقل موقع healthline عن شافنر قوله: "يمكننا أن نتعلم من هذه الحالات النادرة، إذ يخبرنا التحقيق في كيفية إصابة هؤلاء الأطفال بالعدوى المزيد عن الطرق التي يمكن أن ينتشر بها جدري القرود".
على الرغم من عدم وجود الكثير من التفاصيل المتعلقة بحالات الأطفال المكتشفة، فمن المحتمل أن يكون الفيروس قد انتشر من خلال الاتصال الوثيق مثل تعانق أحد الوالدين أو التقبيل باعتباره اتصالًا مباشرًا مع الآفات.

أي يُعتقد أن العدوى طالت الأطفال عبر الانتقال التنفسي، وعلى الرغم من أن هذه الطريقة في نقل العدوى أقل شيوعًا إلا أنها ممكنة أيضًا.
أعراض جدري القرود عند الأطفال هي نفس أعراض البالغين، ويقول الدكتور شانون روس، الأستاذ المساعد في جامعة ألاباما في قسم أمراض الأطفال المعدية: "تظهر الآفات على شكل نتوءات تصبح قروحًا مملوءة بالسوائل على الوجه والذراعين والساقين واليدين".
وأضاف المختص: "إذا أصيب شخص ما أثناء الاتصال الجنسي يمكن أن تظهر الآفات على الأعضاء التناسلية".
ومع ذلك، لن تظهر كل هذه الأعراض وفي بعض الحالات قد يعاني الأشخاص من طفح جلدي في جميع أنحاء الجسم فقط.
عن إصابة الأطفال، علق روس: "نظرًا لتزايد عدد حالات الإصابة بجدري القرود، فليس من المستغرب أننا نشهد الآن حالات في الأطفال، وعلى الرغم من الإبلاغ عن المزيد من الحالات إلا أنها لا تزال غير شائعة وخطر الإصابة بها منخفض".

تفشي جدري القرود بين الأطفال

135-162655-monkeypox-children-facts-3.jpeg

يثير تفشي جدري القرود المخاوف من أن الفيروس يمكن أن ينتشر بين مجموعة مفاجئة معرضة بشكل خاص لنقل العدوى المعدية مثل الأطفال
قال جاي فارما، أستاذ علوم صحة السكان في طب وايل كورنيل في نيويورك: "من المحتمل أن نرى عددًا متزايدًا من الحالات المنقولة في الشبكات الاجتماعية والبيئات الأخرى بخلاف العلاقات الجنسية للمثليين".
يمكن لأي شخص أن يصاب بالفيروس، والذي يتميز بظهور تقرحات مرتفعة وأحيانًا يتسبب في تورم الغدد الليمفاوية أو أعراض أخرى تشبه أعراض الأنفلونزا.
على الرغم من أن طريقة انتقاله الأساسية كانت الشبكات الجنسية، إلا أنه يمكن أن ينتشر من خلال أشكال الاتصال الأخرى، وفقا للمختص.
أي أنه بمجرد إصابة شخص ما بالفيروس داخل المنزل، يكون من السهل بشكل خاص على الفيروس نقل العدوى للآخرين من خلال مشاركة الملابس أو المناشف، أو عن طريق لمس القروح أو ملامسة الجلد لفترة طويلة مثل العناق.
ونقل موقع hindustantimes عن فارما قوله: "قد يكون الأطفال الذين يتفاعلون باستمرار في المدارس ومراكز الرعاية النهارية عرضة للخطر بشكل خاص".
وأوضح أنه كما هو الحال، فإن الأطفال يلتقطون عشرات الفيروسات كل عام، بما في ذلك الطفح الجلدي المعدي مثل مرض اليد والقدم والفم، مما يثير بعض الخوف من أنه إذا بدأ جدري القرود في الانتشار في الأماكن التي تركز على الأطفال فقد يكون من الصعب احتواؤه.
وأضاف: "من المحتم أن يصاب بعض الأطفال بالعدوى ويلتحقون بالمدرسة أثناء الإصابة، وما لا نعرفه هو مدى احتمالية انتقال الفيروس إلى الأطفال الآخرين أثناء وجودهم في المدرسة".

لقاحات جدري القرود للأطفال

135-162655-monkeypox-children-facts-4.jpeg

بينما يُفترض أن اللقاح يمكن أن يكون فعالًا ومتاحًا للأطفال، لا يوجد حاليًا بروتوكول لاستخدامه في هذه الفئة، وتم حجز اللقاح للبالغين الذين تعرضوا أو هم في حالات عالية الخطورة.
وقال الدكتور ويليام شافنر: "تُستخدم هذه اللقاحات حاليًا كعلاج بعد التعرض لعدوى الفيروس بدلاً من الوقاية".
وأضاف: "هناك الكثير من البالغين المعرضين للإصابة، ويمكنهم استخدام هذا اللقاح قبل الأطفال بفترة طويلة لأن هذا المرض لا يزال نادرًا جدًا في السكان الأصغر سنًا".
ورغم عدم اعتماده رسميا لجدري القرود، تم استخدام الدواء المضاد للفيروسات TecovirimatTrusted Source أو TPOXX في المجموعات السكانية الضعيفة التي أصيبت بجدري القرود، بمن في ذلك الأطفال.
وتم الإبلاغ عن أن الطفلين الذين ثبتت إصابتهم بجدري القرود يتم علاجهم حاليًا باستخدام TPOXX.
يقول روس لموقع Healthline: "معظم حالات جدري القرود خفيفة وذاتية الشفاء ويتم حلها دون علاج".
على الرغم من أن هذه الأدوية متاحة للاستخدام في الأطفال والمراهقين، يقول روس إنها مخصصة لأولئك الذين يعانون من "مرض شديد أو حالة طبية كامنة تعرضهم لخطر الإصابة بمرض شديد".

وكالات
 

شعار منظمة الصحة العالمية - أرشيفية

جدري القرود.. كيف يتخّذ قرار إعلان حالة "طوارئ صحية عالمية"؟


تعد حالة الطوارئ الصحية العامة، التي تثير قلقا دوليا، أعلى مستوى تأهب في مقياس منظمة الصحة العالمية للتعامل مع تفشي مرض في العالم أجمع.
وأعلنت المنظمة الأممية، السبت، أن ازدياد الإصابات بجدري القردة بات يشكّل "حالة طوارئ صحية عامة تثير قلقا دوليا" أو باختصار PHEIC بعدما أجرى الخبراء مراجعة للوضع خلال جلسة عقدتها لجنة طوارئ قبل يومين.

فيما يلي لمحة عن الكيفية التي يتم من خلالها اتّخاذ القرار وحالات إعلان PHEIC السابقة:

ما هي حالة الطوارئ الصحية العامة؟

حُددت شروط هذا الإعلان في "قواعد الصحة الدولية 2015"، وهو إطار العمل القانوني الذي يحدد الحقوق والواجبات للتعامل مع الأحداث المرتبطة بالصحة العامة التي قد تكون عابرة للحدود.

وتعرف "حالة الطوارئ الصحية العامة التي تثير قلقا دوليا" في هذه القواعد بأنها "حدث استثنائي يتم تحديد أنه يشكّل خطر صحة عامة بالنسبة لدول أخرى عبر الانتشار الدولي للمرض ويستدعي في نهاية المطاف استجابة دولية منسقة".
ويدل التعريف على أن الوضع خطير ومفاجئ وغير معهود أو متوقع ويحمل تداعيات على الصحة العامة تتجاوز حدود البلد المتأثر وقد يستدعي تحرّكا دوليا فوريا.​

لجنة الطوارئ

يترأس جان-ماري أوكو بيلي اللجنة المكونة من 16 عضوا المعنية بجدري القردة، وهو من جمهورية الكونغو الديمقراطية وكان مديرا لقسم التحصين واللقاحات في المنظمة.
وتضم اللجنة علماء الفيروسات واختصاصيي اللقاحات وعلماء الأوبئة والخبراء في مكافحة الأمراض الرئيسية.
ويشارك في رئاستها نيكولا لو، الأستاذ المساعد في علم الأوبئة وطب الصحة العامة من جامعة برن.
والأعضاء الـ14 الآخرون هم من مؤسسات في البرازيل وبريطانيا واليابان والمغرب ونيجيريا وروسيا والسنغال وسويسرا وتايلاند والولايات المتحدة.
ويشارك في الاجتماعات ثمانية مستشارين من كندا وجمهورية الكونغو الديموقراطية وجنوب إفريقيا والسويد وسويسرا والولايات المتحدة.

127-003837-decision-declare-global-health-emergency-made-2.jpeg

قرار

زودت لجنة الطوارئ مدير منظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم غيبرييسوس بتقييم يخص المخاطر على صحة الإنسان وخطر الانتشار الدولي وخطر التدخل في حركة المرور الدولية.
وقال تيدروس السبت إنه لم يتم التوصل إلى توافق بشأن ما إذا كان سيتم رفع حالة التأهب القصوى أم لا، لذلك كان على مدير منظمة الصحة العالمية أن يقرر بنفسه.​

6 حالات سابقة

أعلنت منظمة الصحة العالمية عن "حالة الطوارئ الصحية العامة التي تثير قلقا دوليا" ست مرات:​

2009: إنفلونزا الخنازير H1N1

تم اكتشاف الوباء لأول مرة في المكسيك ثم انتشر بسرعة في جميع أنحاء الولايات المتحدة وبقية العالم.

مايو/أيار 2014: فيروس شلل الأطفال

أُعلن بعد ارتفاع حالات شلل الأطفال البري وفيروس شلل الأطفال المنتشر المشتق من اللقاح. يعتبر شلل الأطفال حالة الطوارئ الوحيدة التي لا تزال قائمة، إلى جانب كوفيد.​

أغسطس/آب 2014: إيبولا

تفشى المرض في غرب إفريقيا وانتشر إلى أوروبا والولايات المتحدة.​

فبراير/شباط 2016: فيروس زيكا

بدأ الوباء في البرازيل وأثر بشدة على الأميركيتين. وهو حالة الطوارئ الوحيدة الخاصة بفيروس ينقله البعوض.​

يوليو/تموز 2019: إيبولا

أعلنت المرحلة الثانية من حالة الطوارئ الخاصة بإيبولا خلال فترة تفشي المرض في كيفو شرق جمهورية الكونغو الديموقراطية.​

يناير/كانون الثاني 2020: كوفيد-19

أُعلن عندما كان هناك أقل من 100 حالة بدون وفيات خارج الصين، منشأ الفيروس.
127-003838-decision-declare-global-health-emergency-made-3.jpeg

إحباطات كوفيد-19

جاء إعلان "حالة الطوارئ الصحية العامة التي تثير قلقا دوليا" المرتبطة بكوفيد-19 بعد الاجتماع الثالث للجنة الطوارئ بشأن انتشار الفيروس. وخلصت اجتماعات في 22 و23 يناير/كانون الثاني 2020 إلى أن تفشي المرض لا يشكل حالة طوارئ صحية.
وعلى الرغم من الإعلان، لم يصف تيدروس الوضع المتدهور بسرعة بأنه جائحة إلا بعد 11 مارس/آذار، ما دفع العديد من البلدان إلى دق ناقوس الخطر.
ولا تزال الاستجابة العالمية البطيئة تثير القلق في أروقة منظمة الصحة العالمية وتطرح تساؤلات بشأن ما إذا كان نظام "حالة الطوارئ الصحية العامة التي تثير قلقا دوليا" بموجب اللوائح الصحية الدولية يحقق الهدف المرجو منه.
وبحلول 11 مارس/آذار، ارتفع عدد الحالات خارج الصين وأصيب أكثر من 118,000 شخص بالمرض في 114 دولة وفقد 4291 شخصا حياتهم بعد قفزة في الوفيات في إيطاليا وإيران.
وقال مدير الطوارئ بمنظمة الصحة العالمية مايكل راين في الذكرى الثانية لإعلان الوباء "التحذير في يناير/كانون الثاني كان أكثر أهمية بكثير من الإعلان في مارس/آذار".
وأضاف "لم يستمع الناس. كنا نقرع الجرس ولم يتحرك الناس".

العين الاخبارية​
 
مريض مصاب بجدري القرود

بعد وفاة 5 حالات بجدري القرود.. انتبه إلى 7 أعراض حديثة

مع 5 وفيات معلنة بمرض جدري القرود في عام 2022، أغلبها خارج المناطق التي توطن فيها الفيروس، بات من الضروري الانتباه إلى أعراض المرض.
ووفقا لمركز السيطرة على الأمراض والوقاية منها، فإن إجمالي الحالات المؤكدة بجدري القرود بلغ 23620 مصابا، بينهم 23276 في البلدان التي لم تبلغ تاريخيًا عن المرض، و344 فقط في البلدان التي أبلغت عنه تاريخيًا.
أيضا كشفت الخريطة العالمية لتفشي مرض جدري القرود 2022 أن الفيروس طال نحو 80 دولة، بينها 73 بلدان لم تبلغ تاريخيًا عن المرض، و7 فقط أبلغت عن جدري القرود تاريخيًا.
وأعلنت منظمة الصحة العالمية (WHO) في 23 يوليو/ تموز 2022 أن فيروس جدري القرود يمثل تفشيًا عالميًا وحالة طوارئ صحية عامة.

أحدث أعراض جدري القرود

135-121055-monkeypox-deaths-recent-symptoms-2.jpeg

اختلفت أعراض جدري القرود في الموجة الحالية عن الأعراض السابقة، حيث أبلغ المرضى عن علامات مستحدثة لم ترتبط سابقا بالفيروس.
وكشفت الدكتورة شارو دوت أرورا، إخصائية الأمراض المعدية ورئيس مستشفي Ameri Health، بعضا من العلامات التي ظهرت لدى المصابين حديثا بفيروس جدري القرود.
ونقل موقع hindustantimes عن إخصائية الأمراض المعدية قولها إن في هذه الفاشية أعراضا لم تظهر في حالات تفشي المرض السابقة، وهي:
- ألم أو نزيف في المستقيم
- نزيف من الشرج
- آفة في الأعضاء التناسلية (حول فتحة الشرج)
- تورم في القضيب
- أعراض تشبه أعراض الإنفلونزا النموذجية
- ألم أثناء التبرز
- تورم اللوزتين

وأوضحت أن وكالة الأمن الصحي في المملكة المتحدة حدثت أعراض المرض ليشمل التهاب المستقيم (نزيف المستقيم أو الشرج أو الألم )، معتبرة أن من يعاني منها يجب أن يكون مشتبهًا في إصابته بجدري القرود.
كما وثقت المجلة الطبية البريطانية (BMJ) الدراسة التي أجريت في Guys and Thomas 'NHS Foundation Trust في لندن على 197 مريضًا إيجابيًا بين مايو/ أيار ويوليو/ تموز 2022، ومعظمهم عانى من تورم في القضيب وآلاما في المستقيم والشرج ونزيفا وألما أثناء التبرز.
وتضيف أرورا: "من المهم معرفة أن معظمهم كانوا من ثنائيي التوجه الجنسي أو مثليي الجنس شاركوا بنشاط في الاتصال الجنسي دون أي حماية، وكان عدد قليل منهم أيضًا مصابًا بتورم اللوزتين، وهو أمر غير شائع أيضًا لجدري القرود".
135-121055-monkeypox-deaths-recent-symptoms-3.jpeg

وفقا لآحر تحديث أعلنه مركز السيطرة على الأمراض والوقاية منها عبر موقعه بتاريخ 29 يوليو/تموز 2022، فإن أعراض جدري القرود تشمل ما يلي:
- حُمى
- صداع الرأس
- آلام في العضلات والظهر
- تورم الغدد الليمفاوية
- قشعريرة
- إنهاك
- أعراض الجهاز التنفسي (مثل التهاب الحلق واحتقان الأنف والسعال)
- طفح جلدي يكون موجودًا على الأعضاء التناسلية أو بالقرب منها (القضيب والخصيتين والشفرين والمهبل) أو فتحة الشرج، ويمكن أن يكون في مناطق أخرى أيضًا مثل اليدين أو القدمين أو الصدر أو الوجه أو الفم.
- يمكن أن يبدو الطفح الجلدي مثل البثور وقد يكون مؤلمًا أو مثيرًا للحكة.

وفيات جدري القرود في 2022

135-121055-monkeypox-deaths-recent-symptoms-4.jpeg

هناك 4 وفيات بجدري القرود شهدتها دول لم تبلغ تاريخيا عن المرض، جميعها سجلت خلال يوليو/تموز 2022، مع وفاة واحدة في دولة يتوطن فيها الفيروس.
سجلت البرازيل أول حالة وفاة خارج الدول التي توطن فيها الفيروس، وحتى الآن سجلت 1066 إصابة مؤكدة و13 حالة يشتبه في إصابتها بالفيروس.
وتظهر بيانات من وزارة الصحة البرازيلية أن أكثر من 98% من الحالات المؤكدة كانت لرجال مارسوا الجنس مع الرجال.
بعد وقت قصير من إعلان البرازيل عن الوفاة، أكدت وزارة الصحة الإسبانية أول حالة وفاة بالفيروس في أوروبا، وبعد ساعات أعلنت عن وفاة ثانية نتيجة الإصابة بجدري القرود.
ووفقا لخريطة مركز السيطرة على الأمراض الأمريكي هناك 4298 حالة إصابة بالفيروس في إسبانيا، وقالت وزارة الصحة إن من بين 3750 مريضًا دخل 120 أو 3.2% المستشفى وتوفي اثنان دون أن تحدد تاريخ الوفاة الثانية.
وفي مطلع أغسطس/آب، أعلنت الهند الوفاة الأولى بمرض جدري القردة في ولاية كيرالا الجنوبية لرجل يبلغ من العمر 22 عامًا كانت عيناته إيجابية.
وفي المجموع، تم الإبلاغ عن 5 حالات مصابة بجدري القرود في الهند، بينها 4 في ولاية كيرالا وواحدة في دلهي.
وسبق أن أكدت غانا، إحدى الدول الأفريقية التي يتوطن فيها المرض، أول حالة وفاة من جدري القرود في شهر يونيو/حزيران عام 2022، لرجل في منطقة شرق أعالي دي كونتري قدم إلى مستشفى مع وجود تاريخ من الحمى والطفح الجلدي.
وبلغ العدد الإجمالي للحالات المؤكدة لتفشي مرض جدري القرود في غانا 34 حالة، أكثر من 50% منها داخل منطقة أكرا الكبرى.

وكالات
 

إحدى علامات الإصابة بفيروس جدري القرود

10 خرافات طالت جدري القرود حديثا.. تعرف على الحقائق


أعقب إعلان منظمة الصحة تفشي جدري القرود "حالة طوارئ عالمية" تداول العديد من المعلومات غير الصحيحة عن المرض.
يحدث جدري القرود بسبب فيروس ينتمي إلى عائلة Poxviridae، وهو عبارة عن فيروس مزدوج الشريطة مغلف وينتمي إلى جنس Orthopoxvirus.
وعلى الرغم من أن أعراضه مشابهة لتلك التي تظهر في الجدري إلا أنها مختلفة سريريًا، والعوائل الحيوانية لجدري القرود هي القوارض والقرود، كما يشتبه في أن السناجب هي مضيف محتمل للفيروس.
ويمكن أن ينتقل من شخص مصاب إلى شخص سليم من خلال إفرازات الجهاز التنفسي أو الآفات الجلدية أو الأشياء الملوثة، وتتراوح فترة حضانة فيروس جدري القرود من 5 إلى 21 يومًا.

أساطير متعلقة بجدري القرود

173-155334-monkeypox-myth-facts-2.jpeg

مع الإبلاغ عن حالات جديدة من فيروس جدري القرود في جميع أنحاء العالم، تنتشر مجموعة من الأساطير التي تغشى وعي الناس حول هذا المرض.

وتشمل بعض الأساطير الفيروسية المتعلقة بجدري القرود التي يجب أن يكون الجميع على دراية بها ما يلي:​

1- جدري القرود انتشر من البلدان الأفريقية

وصم بلد معين أو عرق وتحميله مسؤولية تفشي مرض ما هو خطأ أخلاقي، ورغم أن جدري القرود يوجد في العديد من دول غرب أفريقيا بشكل شائع فإنه لم ينتشر من تلك البلدان هذا العام.
حالات جدري القرود المبلغ عنها في عام 2022 ليس لها روابط سفر إلى البلدان التي تم الإعلان عن أنها متوطنة فيها، ما يجعلها مصدر قلق خطير هذه المرة.​

2- الرجال المثليون ينشرون المرض

هذه وصمة عار أخرى مرتبطة بالعدوى، فمع تفشي مرض جدري القرود تم استهداف الرجال المثليين جنسياً بأنهم مَن نشر المرض.
ووفقا لموقع timesofindia، فإن الحقيقة هي أنه على الرغم من وجود تقارير عن انتقال العدوى من الرجال إلى الرجال عن طريق الاتصال الجنسي، فإن العدوى لا تقتصر على هذا.
وأعلنت المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها (CDC) أن جدري القرود ليس مرضاً ينتقل عن طريق الاتصال الجنسي، بل ينتشر عندما يتلامس شخص سليم مع شخص مصاب، والعلاقة الحميمة والاتصالات الجسدية تأتي ضمن هذا.​

3- جدري القرود مرض قاتل

ربما نشأت هذه الأسطورة من وباء كورونا الذي رأينا آثاره السلبية مؤخرًا، أو ربما تم وضعها على وسائل التواصل الاجتماعي لزيادة الخوف من العدوى.
لكن الحقيقة أنه نادر ما يكون جدري القرود قاتلاً، ووفقاً لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها فمن المرجح أن يعيش أكثر من 99% من الأشخاص المصابين بجدري القرود.
ومع ذلك، فإن أعراض هذه العدوى الفيروسية مؤلمة.​

4- لا يوجد لقاح ضد جدري القرود

173-155334-monkeypox-myth-facts-3.jpeg


على الرغم من عدم وجود لقاح حصري لجدري القرود، إلا أن مراكز السيطرة على الأمراض في الولايات المتحدة تقول إن فيروسات جدري القرود والجدري متشابهة وراثياً ويمكن استخدام اللقاحات المطورة للحماية من فيروسات الجدري للوقاية من عدوى جدري القرود.
والمرض يحد من ذاته في معظم الحالات وفقا لموقع hindustantimes، حيث تلتئم الآفات من تلقاء نفسها في غضون ثلاثة إلى أربعة أسابيع.
ويحتاج المريض إلى البقاء رطبًا وأن يكون لديه خافضات حرارة للحمى وآلام في الجسم، إلى جانب دعم التغذية يجب عمل العناية بالبشرة والعينين ويوصى ببعض مضادات الفيروسات.​

5- جدري القرود هو نفسه الجدري وجدري الماء

على الرغم من أنها تشبه الجدري وجدري الماء، إلا أن عدوى جدري القرود تختلف كثيرًا عنهما من حيث العدوى.
وبخلاف حقيقة أن الأعراض مؤلمة في الإصابة بعدوى جدري القرود، هناك سمة أخرى مدهشة لهذه العدوى وهي أنها تسبب تضخم الغدد الليمفاوية.​

6- يتأثر غير النباتيين بجدري القرود

لا يعني تناول الطعام غير النباتي بالضرورة أن وجبة واحدة يمكن أن تحتوي على فيروس جدري القرود.
ومع ذلك، إذا كان الطعام غير النباتي غير مطبوخ أو لم يتم طهيه بشكل صحيح فهذا يزيد من احتمالية إصابة الطعام والحيوان بالعدوى ما يرتفع خطر الإصابة.​

7- جدري القرود فيروس شديد العدوى

173-155334-monkeypox-myth-facts-4.jpeg

الطريقة الرئيسية للانتشار هي التلامس المطول بين الوجه والوجه، والجلد والجلد، ويمكن أن تساعد القطرات والأبخرة أيضًا في الانتقال. ومع ذلك فهو أقل عدوى من الأمراض الأخرى مثل "كوفيد-19".​

8- لا يشترط عزل الشخص المصاب بجدري القرود

يمكن للأشخاص المصابين أن ينقلوا العدوى بسهولة إلى أشخاص آخرين، لذا يوصى بالبقاء في غرفة منعزلة مرتديًا جميع الأدوات الواقية لأن القطرات المحمولة جواً التي تحمل فيروس جدري القرود أثقل من فيروس "كوفيد-19"، لذلك لا يمكنها السفر لمسافات طويلة.​

9- التطعيم ضد الجدري لا يعطي أي وقاية

من خلال عديد الدراسات القائمة على الملاحظة ثبت أن التطعيم ضد الجدري فعّال بنسبة 85% تقريباً في الوقاية من جدري القردة.
وبالتالي، قد يؤدي التطعيم السابق ضد الجدري إلى الإصابة بالمرض في حالته الخفيفة.​

10- يمكن أن ينتقل من الإنسان إلى الحيوان والعكس صحيح

لم يتم توثيق الانتشار من البشر إلى الحيوانات بشكل جيّد، فقط تم توثيق انتشاره من حيوانات مثل القرود والقوارض إلى البشر.​

أعراض فيروس جدري القرود

173-155335-monkeypox-myth-facts-5.jpeg

هناك عدة أعراض نموذجية لجدري القرود يجب على المرء أن يعرفها، وتشمل الطفح الجلدي وتضخم العقد الليمفاوية والحمى، وأحيانا السعال والغثيان وضيق التنفس.
يقول الدكتور راجيف دانج، رئيس قسم الطب الباطني: "الطفح الجلدي وتطور العقد الليمفاوية في عدة مناطق من الجسم هما العرضان الرئيسيان اللذان يميزان هذه العدوى الفيروسية عن غيرها".
وعن الأعراض الظاهرة الأخرى للعدوى، يقول: "الحمى والصداع وآلام العضلات والقشعريرة وآلام الظهر والإرهاق وبعض الأعراض الأخرى لهذه العدوى".
ويضيف: "قلة من المرضى قد يصابون أيضًا بالسعال والغثيان وضيق التنفس، وعلى الرغم من أنه قد يكون هناك المزيد من الأعراض الناشئة لهذه العدوى إلا أن هذه الأعراض معروفة لنا حتى الآن والتي شوهدت في الحالات المؤكدة المصابة بجدري القرود حالياً".

وكالات​
 
20228411422606NN.jpg

بعد إعلان "جدري القرود" حالة طوارئ عالمية.. "أبوظبي للصحة العامة" يوضح أبرز إجراءاته الوقائية


في ظل إعلان منظمة الصحة العالمية مرض جدري القردة الفيروسي حالة طوارئ عالمية، وتسجيل إصابات به في عدد من دول العالم، ومخاوف من تفشيه، أوضح مركز أبوظبي للصحة العامة عبر 24 إجراءاته لحماية المجتمع من هذا الفيروس، مستعرضاً أبرز المعلومات عنه، وطرق الوقاية منه، وأعراضه عند الإصابة به.

وتعليقاً على جهود المركز لحماية المجتمع وحرصه على عدم انتشار المرض، أكدت مدير إدارة الأمراض المعدية في مركز أبوظبي للصحة العامة الدكتورة مريم الملا، أن المركز أبلغ جميع مرافق الرعاية الصحية بالإجراءات المحدثة المتعلقة بالكشف عن حالات الإصابة بجدري القردة والإبلاغ عنها وإدارتها، موضحة أنه يتم مراقبة الحالات والإبلاغ عنها بشكل فوري من خلال نظام تنبيه إلكتروني ضمن إدارة الأمراض المعدية في مركز أبوظبي للصحة العامة، مشيرة إلى أن إدارة الأمراض المعدية عقدت ورشتي عمل لمقدمي الرعاية الصحية في مختلف المنشآت الصحية في الإمارة للتعريف بالمرض، وطرق التشخيص، والوقاية للعاملين الصحيين.

طرق الوقاية
وفيما يتعلق بطرق الوقاية من الفيروس وانتقال العدوى بين الأفراد، أفادت الملا بأنه يمكنك تقليل مخاطر الإصابة بالمرض عن طريق الحد من الاتصال بالأشخاص المصابين، أو من تظهر عليهم أعراض المرض، وتجنب العلاقات الجنسية غير الآمنة.

ولفتت إلى أنه في حال الحاجة إلى الاتصال الجسدي بشخص مصاب أو يشتبه بإصابته بجدري القردة، يجب الحرص على تشجيع الشخص المصاب على عزل نفسه وتغطية الطفح الجلدي إذا كان ذلك ممكناً (على سبيل المثال، من خلال ارتداء ملابس فوق الطفح الجلدي)، كما يجب عند التعامل مع المصاب والاقتراب منه، ارتداء قناع طبي (كمامة) من الطرفين، خاصةً إذا كان المصاب يسعل أو لديه آفات في الفم، فضلاً عن أنه إذا كان هناك أي اتصال مباشر مع جلد المصاب، يجب تجنب ملامسة الجلد قدر الإمكان واستخدام القفازات التي تستخدم لمرة واحدة، وضرورة ارتداء كمامة وقفازات عند التعامل مع أي ملابس أو فراش خاص بالمصاب.

كما أكدت في السياق ذاته، أنه يجب تنظيف اليدين بانتظام بالماء والصابون أو بمطهر كحولي، خاصة بعد ملامسة الشخص المصاب، أو ملابسه، أو غطاء السرير، والمناشف، والأشياء أو الأسطح التي لامسها (مثل الأواني والأطباق). بالإضافة إلى الحرص على غسل ملابس الشخص المصاب، ومناشفه، وأغطية الأسرة، وأدوات الأكل بالماء الدافئ والمنظفات، وكذلك تنظيف وتعقيم أي سطح ملوث، والتخلص من النفايات الملوثة (مثل الضمادات) بشكل مناسب.

أعراض الفيروس
وتعليقاً على أعراض جدري القردة الفيروسي، أوضحت مدير إدارة الأمراض المعدية في مركز أبوظبي للصحة العامة الدكتورة مريم الملا، أن الأعراض تشمل عادة الحمى، والصداع الشديد، وآلام العضلات والظهر، وتضخم الغدد الليمفاوية، والطفح الجلدي أو الآفات.

وأشارت إلى أن الطفح الجلدي أو الآفة يبدأ عادة في غضون يوم إلى ثلاثة أيام من بداية الحمى، ومن الممكن أن يكون الطفح مسطحاً أو مرتفعاً قليلاً، مليئاً بسائل صافٍ أو مصفر، ثم يتقشر ويجف ويتساقط، ويمكن أن يتراوح عدد الآفات على شخص واحد من بضعة آفات إلى عدة آلاف، وغالباً ما تظهر على الوجه وراحتي اليدين، وباطن القدمين، إضافة إلى الفم، والعينين، والأعضاء التناسلية.

وأفادت الملا بأن أعراض هذا الفيروس تستمر عادة ما بين أسبوعين إلى أربعة أسابيع، وأنها تختفي من تلقاء نفسها دون علاج.

ودعت الأشخاص الذين يشعرون بأعراض الإصابة بجدري القردة، إلى طلب المشورة من مقدم الرعاية الصحية الخاص به، واخباره في حال الاتصال الوثيق بشخص تم الاشتباه أو تأكيد إصابته بجدري القردة.

وأكدت أنه في حال تأكيد الإصابة بمرض جدري القردة الفيروس، يجب عزل المصاب في منشآت صحية محددة إلى أن يجف الطفح الجلدي.


24 د ب ا​
 

62e931334c59b72a0f40dd22.jpg

مريض جدري القردة الوحيد في روسيا يتعافى ولا يشكل خطرا على الآخرين

قال مصدر في هيئة الرقابة الاستهلاكية الروسية "روسبوتريبنادزور" إن المريض المتعافي من جدري القردة لا يشكل خطرا على الآخرين، مؤكدا أنه تم منع إمكانية انتشار المرض.

وفي وقت سابق، أفيد بأن المريض الوحيد في روسيا المصاب بجدري القردة خرج من مستشفى في سان بطرسبورغ بعد شفائه التام.

وقال المصدر لوكالة "نوفوستي" إن المريض "اليوم لا يشكل خطرا على الآخرين. لم يتم تحديد أي حالات إصابة بجدري القردة بين الأشخاص المخالطين. تم منع إمكانية انتشار المرض".

المصدر: نوفوستي​
 

جدري القرود أشد خطورة على الأطفال

جدري القرود والأطفال.. أسباب تجعل القلق مضاعفا


حذر خبراء من خطر تفشي الإصابة بجدري القرود بين الأطفال بشكل خاص، فيما يواصل الفيروس انتشاره في أكثر من 80 دولة حول العالم.
وقال جيمي ويتوورث، أستاذ الصحة العامة الدولية في كلية لندن للصحة والطب الاستوائي، إن الإصابة بجدري القرود صارت تمثل "عدوى خطيرة ومن المهم محاولة السيطرة عليها".
وأضاف: "تم الإبلاغ عن حالات بين الأطفال وهذا أمر مقلق لسببين: أحدهما هو أننا نعتقد أن الأطفال دون سن الثامنة معرضون بدرجة عالية للإصابة بمرض خطير إذا أصيبوا بالجدري، كما أن التحكم في الاتصال الوثيق بين الأطفال يمثل تحديا، وهو تحدٍ مختلف عن محاولة التحكم في الاتصال الوثيق بين البالغين".
وأعلنت منظمة الصحة العالمية الأسبوع الماضي أن تفشي المرض يمثل حالة طوارئ صحية عامة تثير قلقاً دولياً وذلك بعد تأكيد أكثر من 25 ألف إصابة به حول العالم ووفاة ما لا يقل عن عشر حالات حتى الآن.

197-154243-monkey-pox-children-anxiety-2.jpeg

وعلى الرغم من الإبلاغ عن معظم الإصابات بين الرجال المثليين جنسياً وثنائيي الجنس، أكدت المنظمة أن خطر الإصابة بجدري القرد لا يقتصر على الرجال الذين يمارسون الجنس مع الرجال وأن أي شخص لديه اتصال وثيق مع شخص مصاب معرض للإصابة به.

وطالب الخبير البريطاني بعدم حصر إمكانية الإصابة على المثليين جنسياً حتى لا ينتج عن ذلك شعور بـ"العار" من الإبلاغ عن الحالات وهو ما قد يؤدي إلى تفاقم انتشاره. وحث وويتوورث على تناول اللقاح المضاد لجدري القردة للحد من انتشار الإصابة به.
وقبل أيام، كشفت منظمة الصحة العالمية أن أكثر من 80 طفلاً في عدة دول أصيبوا بالفعل بجدري القرود من خلال الاتصالات المنزلية إلى حد كبير.
وفي حين أن هذا الرقم يمثل جزءًا صغيرًا من إجمالي حالات جدري القرود في العالم، فإن احتمال انتقال الفيروس في المجتمع يزيد من شبح أن يثبت نفسه في مجموعات سكانية أخرى، مثل النساء والأطفال.
وحددت مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها أن الأطفال دون سن الثامنة قد يكونون أكثر عرضة لخطر النتائج الشديدة من جدري القرود إذا أصيبوا بالمرض، وهذا على الأرجح بسبب ضعف جهاز المناعة.
197-154243-monkey-pox-children-anxiety-3.jpeg


ويقول الدكتور ويليام شافنر، خبير الأمراض المعدية في المركز الطبي بجامعة فاندربيلت، إن حالات الإصابة بالفيروس بين الأطفال يمكن أن تعلمنا المزيد عن جدري القرود.
ونقل موقع healthline عن شافنر قوله: "يمكننا أن نتعلم من هذه الحالات النادرة، إذ يخبرنا التحقيق في كيفية إصابة هؤلاء الأطفال بالعدوى المزيد عن الطرق التي يمكن أن ينتشر بها جدري القرود".
على الرغم من عدم وجود الكثير من التفاصيل المتعلقة بحالات الأطفال المكتشفة، فمن المحتمل أن يكون الفيروس قد انتشر من خلال الاتصال الوثيق مثل تعانق أحد الوالدين أو التقبيل باعتباره اتصالًا مباشرًا مع الآفات.
كما يُعتقد أن العدوى طالت الأطفال عبر الانتقال التنفسي، وعلى الرغم من أن هذه الطريقة في نقل العدوى أقل شيوعًا إلا أنها ممكنة أيضًا.
وأعراض جدري القرود عند الأطفال هي نفس أعراض البالغين، وفقا للدكتور شانون روس، الأستاذ المساعد في جامعة ألاباما في قسم أمراض الأطفال المعدية، والذي أضاف: "تظهر الآفات على شكل نتوءات تصبح قروحًا مملوءة بالسوائل على الوجه والذراعين والساقين واليدين".

197-154243-monkey-pox-children-anxiety-4.jpeg

وأضاف: "نظرًا لتزايد عدد حالات الإصابة بجدري القرود، فليس من المستغرب أننا نشهد الآن حالات في الأطفال، وعلى الرغم من الإبلاغ عن المزيد من الحالات إلا أنها لا تزال غير شائعة وخطر الإصابة بها منخفض".
بدوره قال جاي فارما، أستاذ علوم صحة السكان في طب وايل كورنيل في نيويورك: "من المحتمل أن نرى عددًا متزايدًا من الحالات المنقولة في الشبكات الاجتماعية والبيئات الأخرى بخلاف العلاقات الجنسية للمثليين".
ونقل موقع hindustantimes عن فارما قوله: "قد يكون الأطفال الذين يتفاعلون باستمرار في المدارس ومراكز الرعاية النهارية عرضة للخطر بشكل خاص".
وأوضح أنه كما هو الحال، فإن الأطفال يلتقطون عشرات الفيروسات كل عام، بما في ذلك الطفح الجلدي المعدي مثل مرض اليد والقدم والفم، مما يثير بعض الخوف من أنه إذا بدأ جدري القرود في الانتشار في الأماكن التي تركز على الأطفال فقد يكون من الصعب احتواؤه.
وأضاف: "من المحتم أن يصاب بعض الأطفال بالعدوى ويلتحقون بالمدرسة أثناء الإصابة، وما لا نعرفه هو مدى احتمالية انتقال الفيروس إلى الأطفال الآخرين أثناء وجودهم في المدرسة".
197-154244-monkey-pox-children-anxiety-5.jpeg

ويمكن أن يساعد لقاح جينيوس، الذي يحمي من الجدري وجدري القرود، في تقليل الأعراض، حتى لو تم تناوله بعد التعرض للإصابة. ويتكون اللقاح من جرعتين تعطيان بفارق أربعة أسابيع. وقد تم تقديمه في الغالب للعاملين في مجال الرعاية الصحية والأشخاص الذين تعرضوا بشكل مؤكد أو مشتبه به لجدري القرود.
وبينما يُفترض أن لقاح جدري القرود يمكن أن يكون فعالًا ومتاحًا للأطفال، فإنه لا يوجد حاليًا بروتوكول لاستخدامه في هذه الفئة، وتم حجز اللقاح للبالغين الذين تعرضوا أو هم في حالات عالية الخطورة.
وقال الدكتور ويليام شافنر: "تُستخدم هذه اللقاحات حاليًا كعلاج بعد التعرض لعدوى الفيروس بدلاً من الوقاية". وأضاف: "هناك الكثير من البالغين المعرضين للإصابة، ويمكنهم استخدام هذا اللقاح قبل الأطفال بفترة طويلة لأن هذا المرض لا يزال نادرًا جدًا في السكان الأصغر سنًا".
ويقول مسؤولو الصحة إن الفيروس ينتشر في المقام الأول عن طريق الاتصال الجسدي لفترات طويلة، ولكن يمكن أن ينتقل أيضا عن طريق البياضات والملابس المشتركة. وشكل الرجال الذين يمارسون الجنس مع الرجال حتى الآن نحو 99 في المائة من الحالات المؤكدة.

العين الاخبارية
 
التعديل الأخير:
أعلى