تريد رضا الله ورضا الحبيب محمد صلى الله عليه وسلم تفضل..

الموضوع في 'ارشيف المنتدى الإسلامي' بواسطة loulou bogoss, بتاريخ ‏2 نوفمبر 2008.

  1. loulou bogoss

    loulou bogoss عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏13 جويلية 2007
    المشاركات:
    708
    الإعجابات المتلقاة:
    704
      02-11-2008 16:17
    بسم الله الرحمن الرحيــــــــــــــــــم



    ابدأ بالحمد لله والشكر له كما ينبغي لجلال وجهه وعظيم سلطانه ونصلي ونسلم على الحبيب محمد صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم أجمعين إلى يوم الدين..

    إلى كل قلب مسلم ومسلمه إلى المجتمع الإسلامي إلى الأمه المحمديه الذي بكى من أجلها خير البشر صلى الله عليه وسلم خوفا عليها أن تمسها النار وسأل الله بأن يكون شفيعا لأمته في يوم القيامه خشية ًعليها من العذاب وحباً لها بأن تكون معه وبقربه في الجنه اللهم صلي وسلم وبارك عليه وعلى آله وصحبه وسلم..

    بعد هذا الشعور برحمة وحنان قلب نبينا وحبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم الا يستحق بأن يرى أمته بأحسن حال وتتبع بما أمره الله بكل قول وفعل الا يحن القلب بلطف وحب الحبيب صلى الله عليه وسلم وخوفه علينا وأذكر قصة للحبيب صلى الله عليه وسلم تدل على ذلك والأغلب يعلمها بأن الحبيب محمد عليه السلام بات عدة أيام ولم يظهر للصحابه فلم يعتادو على هذا الأمربعدم رؤيتهم للنبي عليه السلام فلما ذهب إحدى الصاحبه يسأل عن النبي عليه السلام وإذا الحبيب محمد صلى الله عليه وسلم شاحب الوجه من كثرة البكاء فقال له مابك يارسول الله لم نرك لعدة أيام فقال صلى الله عليه وسلم أمتي أمتي إني أخشى عليها من العذاب ومن فعل المنكرات...



    يإخواني ياإخواتي في الله..

    أقووووووول وأنا في قلبي حسره على هذه الأمه المحمديه التي سميت هكذا ولم تتبع النبي المحمدي في قوله وفعله للأسف ترى الكثير من بيننا يعلم بأن رضا الرسول من رضا الله عز وجل وأتباعه بأمر من الله عزوجل لنا فترى الكثيييييييير عندما تتحدث عن قول الرسول صلى الله عليه وسلم يسمعه ويمر عليه مرور الكرام من غير تطبيق واستشعاره بأنه قول خير البشر عليه الصلاة والسلام

    وبعد هذه المقدمه الطويله لا يتسنر لي إلا أن أقووول ماهو الداء المنتشر في هذه الأمه ولاوبشكل معدي والعياذ بالله وهــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــو:

    أن نرى المنكر وفعل المعاصي بتجاهر من غير أي ردة فعل أو نصح أو تغيره..

    وإليكم قول المولى عزوجل ((ولتكن منكم أُُمةُُ يدعون إلى الخيرِ ويأمُرُون بالمعروف وينهون عنِ المنكر وأُولئك همُ المُفلحُون)) 104آل عمران

    وقال الله تعالى((كُنتُم خيرَ أُمةٍ أُخرجت للناس تأمُرُون بالمعروفِ وتنهون عنِ المنكر وتؤمنون بالله))110 آل عمران

    وعن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه قال:سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول((من رأى منكم منكرا فليغيره بيده فإن لم يستطع فبلسانه فإن لم يستطع فبقلبه وذلك أضعف الإيمان))رواه مسلم(49)

    وبعد هذه الأدله ماذ تفهمون بأن نرى الكثييييرفي مجتماعتنا من صغيرهم حتى كبيرهم ترا المسلسلات
    الهابطه ولايوجد حرقه ولاغيره في قلوبنا على هذا المنكر العظيم وأنا أقول لكم بعدما مررت بالكثيييييير من مواقف لاترضي العقل ولا المنطق ومنها بأنك تقعد مع أطفال لاتتجاوز أعمارهم فوق الخمس سنوات وتسمع منهم نور ومهند وإذا نكرت هذا الشي لهم قالو ماما وبابا جدي وجدتي يرونهم فنحن معهم فكييييييييف لانبكي على هذا الأمر الذي وصلت اليه أمة الحبيب عليه السلام وتراالكثير تسمي بهذه الاسماء حبا لهم والله لوقلت لهم مارأيكم بأن نسمي بإسم أم المؤمنين خديجه والسيده فاطمه رضي الله عنهم قالو هذه الأسماء قديمه وثقيله آآآآآآآه بل هذه الأسماء التي نتشرف بأن نسمي ذرياتنا بها وكم رأينا من تلبس البنطال الضيق الذي لبسه مثل عدمه ونسكت وتألف العين بهذا اللبس الذي لايرضي الله والرسول بسبب كشف للعورات سواء امام الأب والإخوان وعدم الحياء والرسول صلى الله عليه وسلم كان أشد من حياء العذراء في خدرها


    أنا أعلم بأني أطلت عليكم بهذا الموضوع ولكن أتمنى أن يعلم الجميع مامدى خطوره وذنب رؤية المنكر
    وعدم تغييره واتمنى من كل قلبي بأن تأتيني الردود جميعها تقول من الآن وصاعدا لانسكت على المنكر فلانقول نستحي ولانتجرأ فكل شي لأجل الله والرسول يهوووووووون أم لا.. يأحبتي أرييييد الجوااااب؟


    اللهم إجعلنا من الآمرين بالمعروف والناهين عن المنكر وإجعلنا ممن نقدم رضاك ورضا الحبيب على رضا البشر وممن نخافك ونخشاك ونعبدك حق عبادتك ياااااااااارب اللهم إجعلنا ممن نلقاك وأنت راضي عنا وارزقنا حسن الخاتمه يااااااااااااااااارب العالميييييييييييييين اللهم آميييييييييييييييييين

    وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم والحمدلله رب العالمين


    لاتنسونا من صالح الدعوات


    سبحان الله..الحمدلله..لاإله إلاالله..الله أكبر
     
    2 شخص معجب بهذا.

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...