الفيروسات وراء الإصابة باختلال ضربات القلب

الموضوع في 'الأخبار الطبية الحديثة' بواسطة cortex, بتاريخ ‏3 نوفمبر 2008.

  1. cortex

    cortex كبير مراقبي منتدى الأخبار الطبيّة والصحيّة الحديثة طاقم الإدارة

    إنضم إلينا في:
    ‏11 نوفمبر 2006
    المشاركات:
    6.981
    الإعجابات المتلقاة:
    5.044
      03-11-2008 22:10
    [​IMG]

    أفاد فريق من الباحثين الألمان بأن هناك أدلة جديدة على أن فيروسا هو الذى ربما يتسبب فى اختلال ضربات القلب عند الملايين من المرضى ممن لم يظهر لديهم بالتشخيص سبب واضح للرجفان الأذينى أو البطينى فى القلب "الاضطرابات فى الحركة العضلية للأذين أو البطين".

    يقول الباحثون فى مركز ماكس ديلبروك للطب الجزيئي"إم دى سي" فى برلين إنهم اكتشفوا أول دليل قاطع للآلية الجزيئية التى من خلالها تسبب الإصابة الفيروسية اختلال ضربات القلب.

    وإذا كان الكثير من المرضى يعانون اختلالا فى ضربات القلب لأسباب يتم تشخيصها بوضوح فإن الملايين من غيرهم يصابون بموجات مفاجئة من الرجفان الأذينى أو البطينى لغير ما سبب واضح. وكان المعتقد لفترة طويلة أن المسئول عن ذلك ربما يكون فيروسا.

    والآن يقول الباحثون الألمان إن فيروسا هو السبب على الأرجح. واكتشفوا أن المستقبل الذى يستخدمه الفيروس لإصابة خلايا القلب ضرورى لانتظام ضربات القلب فى الفئران.

    وفى دراسة عن ملاحظاتهم قال الباحثون إن اختلال ضربات القلب يحدث فى غياب هذا المستقبل.

    وهم يعتقدون أن كلا من الإصابة الفيروسية ومرض المناعة الذاتية يمكن أن يعوقا عمل المستقبل مما يؤدى بدوره إلى إرباك الإيقاع الطبيعى لضربات القلب.

    يتكون القلب من بطينين وأذينين. ولكى تسير ضرباته بشكل صحيح ولكى يضخ الدم فى الجسم تولد ألياف قلبية متخصصة إشارات كهربائية تتحكم فى ضربات القلب.

    ويحدث الاختلال فى ضربات القلب حينما لا يتم توليد أو نقل هذه الإشارات بشكل صحيح. وهنالك يقوم مستقبل يسميه العلماء "سى إيه آر" بدور مهم. والـ"سى إيه آر" اختصار لمصطلح "مستقبل الفيروس الكوكساكي- الفيروس الأديني".

    وهو مطمور فى وصلات خلوية معينة فى ألياف القلب. وتم اكتشاف مستقبل "سى إيه آر" على أنه البروتين الحيوى المسؤول عن دخول الفيروس خلال الإصابة بفيروس الكوكساكى أو فيروس الحمى الغدية. ولم يكن دوره فى قلب الإنسان البالغ معروفا من قبل.

    ولبحث دور المستقبل "سى إيه آر" فى كائن حى صحيح قام علماء المركز بإبطال عمل المورث "سى إيه آر جين" فى فئران بالغة. ونتيجة لذلك لم تعد القوارض قادرة على إنتاج مستقبلات وأصيبت باختلال فى ضربات القلب.

    يقول البروفيسور ميشيل جوتهارت وهو من أعضاء الفريق إن "هذه ملاحظة مثيرة لأنه حتى الآن لم يكن هناك ربط بين هذه الوصلات الخلوية الخاصة المحكمة وبين اختلال ضربات القلب.".

    كما لاحظ الباحثون أن نقل الإشارات الكهربائية من الأذين إلى البطين لم يكن يتم بالشكل المناسب".

    يشير الدكتور يو شى وهو باحث آخر إلى أنه "حينما يغيب المستقبل "سى إيه آر" لا يمكن تمرير الإشارة ولا ينبض القلب بالشكل السليم".

    ويسعى جوتهارت الآن إلى التحقق من مسألة تعطل عمل المستقبل "سى إيه آر" فى المرضى المصابين باختلال ضربات القلب.

    ونقل عنه القول إنه " مع ذلك لا يجب الربط بينه دوما وبين الإصابة بفيروس. إذ يمكن للأجسام المضادة الخاصة بالجسم والموجهة ضد الـ"سى إيه آر" أن تتسبب فى المرض كذلك".

     

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...