1. كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها
    إستبعاد الملاحظة

خواطر تونيزيا سات

الموضوع في 'منتدى الشعر والأدب' بواسطة hamza3, بتاريخ ‏4 نوفمبر 2008.

  1. hamza3

    hamza3 عضو فعال

    إنضم إلينا في:
    ‏8 مارس 2008
    المشاركات:
    562
    الإعجابات المتلقاة:
    326
      04-11-2008 11:49
    :ahlan:
    هذا الموضوع موجّه الى اعضاء منتدانا العزيز


    لاحظت افتقار منتدانا الى ابداع اعضائه فقمت بابتكار هذا الموضوع


    الذي يقوم على وض
    ع اجمل الخواطر التي كتبتها ايها العضو

    لامتاع كل زائر و اثراء منتدانا بابداعاتنا الفرديّة وابراز مهالااتنا الفكريّة

    وفي الاخير ارجوا من الاعضاء الكرام ان يعينوني للتقدّم بهذا الموضوع

    :satelite:

     
    1 person likes this.

  2. hamza3

    hamza3 عضو فعال

    إنضم إلينا في:
    ‏8 مارس 2008
    المشاركات:
    562
    الإعجابات المتلقاة:
    326
      04-11-2008 11:54
    خاطرة ليست من انتاجي ولكن اعدكم بوضع خواطري في القريب العاجل

    ربما عجزت روحي إن تلقاك


    وعجزت عيني إن تراك ولكن لم يعجز قلبي إن ينساك.


    إذا العين لم تراك فالقلب لن ينساك .


    احبك موت.... لا تسألني ما الدليل
    ارايت رصاصه تسأل القتيل .


    ربما يبيع الإنسان شيئا قد شراه
    لكن لا يبيع قلباً قد هواه .


    لا تسألني عن الندى فلن يكون ارق من صوتك
    ولا تسألني عن وطني فقد أقمته بين يديك
    ولا تسألني عن اسمي فقد نسيته عندما أحببتك.


    كنت انوي إن احفر اسمك على قلبي
    ولكنني خشيت إن تزعجك دقات قلبي.


    أن يئست يوما من حبك وفكرت في الانتحار
    فلن اشنق نفسي أو أطلق على نفسي النار ولن القي نفسي من ناطحة
    سحاب لأني اعرف وباختصار إن عينيك أسرع وسيله للانتحار.


    لا ثقة لدي إلا عينيك فعيناك ارض لا تخون
    فدعني انظر إليهما دعني اعرف من أكون.


    لماذا لماذا طريقنا طويل مليء بالأشواك
    لماذا بين يدي ويديك سرب من الأسلاك
    لماذا حين أكون أنا هنا تكون أنت هناك.


    لو كان لي قلبان لعشت بواحد وأبقيت قلبا في
    هواك يتعذب.


    أنا احبك حاول أن تساعدني
    فإن من بدأ المأساة ينهيها
    وإن من فتح الأبواب يغلقها
    وإن من أشعل النيران يطفيها


    :satelite:






     
جاري تحميل الصفحة...
مواضيع مشابهة التاريخ
خواطر ‏12 سبتمبر 2016
خواطر 2 ‏12 سبتمبر 2016

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...