الريال يسقط أمام ديل بييرو في قلب مدريد

الموضوع في 'أرشيف منتدى الرياضة' بواسطة سيف قفصة, بتاريخ ‏6 نوفمبر 2008.

  1. سيف قفصة

    سيف قفصة عضو فعال

    إنضم إلينا في:
    ‏25 مارس 2008
    المشاركات:
    358
    الإعجابات المتلقاة:
    206
      06-11-2008 10:37
    [​IMG]
    استخرج المخضرم أليساندرو ديل بييرو المزيد من مستودع مهاراته في حضور الأسطورة دييجو مارادونا ليقود يوفنتوس، للفوز على مضيفه ريال مدريد بهدفين نظيفين، ويتأهل لدور الـ16 بدوري أبطال أوروبا مساء الأربعاء.
    وأحرز ديل بييرو هدفي اللقاء في الدقيقتين السابعة عشرة و67، لتنجح "السيدة العجوز" في تكرار الفوز على فريق العاصمة الإسبانية، وضمان الظهور في الدور التالي.
    وارتفع رصيد يوفنتوس إلى عشر نقاط من أربع مباريات، ليعزز صدارته للمجموعة الثامنة، فيما بقي الريال في المركز الثاني برصيد ست نقاط، وبفارق نقطتين عن زينيت سان بطرسبرج الروسي، فيما يقبع باتي بوريسوف بطل روسيا البيضاء في المركز الأخير بنقطة وحيدة.

    إعادة الأهداف
    الهدف الأول.. تمريرة خاطئة من خوزيه ماريا جوتي لاعب ريال مدريد في وسط الملعب، لتصل إلى ماركو ماركوني لاعب وسط اليوفي، ويقوم بدوره بتمرير الكرة سريعا إلى القائد ديل بييرو.
    يخترق ديل بييرو بالكرة لعدة أمتار دون أية مضايقة، ويسدد كرة بقدمه اليسرى من خارج منطقة الجزاء على يمين إيكر كاسياس قائد المنتخب الإسباني.
    الهدف الثاني.. المالي محمد سيسوكو لاعب وسط يوفنتوس يحاول مراوغة فابيو كانافارو الفائز بجائزة أفضل لاعب في العالم عام 2006، ليرتكب قائد منتخب إيطاليا خطأ ضد اللاعب الإفريقي.
    يحتسب حكم اللقاء ركلة حرة مباشرة على منطقة الجزاء، ليذهب المتخصص للإمساك بالكرة لترتعد جماهير ملعب سانتياجو بيرنابيو، ويقف ديل بييرو منتظرا وقوف الحائط الدفاعي ويضع الكرة بسهولة على يمين كاسياس، الذي اكتفى بالنظر بحسرة إلى الكرة داخل الشباك.
    وبدا من تنفيذ ديل بييرو للركلة الثابتة وكأنه ينفذ ركلة جزاء ويحرز هدفه رقم 41 في بطولة أوروبا مع "الأبيض والأسود".

    فاعلية كاذبة
    [​IMG]
    الريال فشل في هز الشباك

    سيطر ريال مدريد على معظم أوقات المباراة، وكان الطرف الأفضل، لكن سوء الحظ في بعض الأحيان والرعونة في أحيان أخرى حالا دون تسجيل أي هدف لأصحاب الأرض.
    وكاد سيرجيو راموس يدرك التعادل لريال مدريد بعد هدف التقدم للضيوف، لكنه سدد الكرة من مدى قريب للغاية أعلى المرمى، قبل أن يهدر القائد راؤول جونزاليس كرة سهلة أخرى.
    وطالب الريال باحتساب أكثر من ركلة جزاء لصالح الهولندي رود فان نستلروي وراؤول، لكن دون جدوى، وأظهرت الإعادة التلفزيونية أن الفريق الإسباني الفائز باللقب تسع مرات سابقة كان يستحق ركلة واحدة على الأقل.

    ورغم استمرار هجوم الريال حتى بعد التأخر بهدفين، فإن ديل بييرو كاد يسجل ثلاثة أهداف "هاتريك" في الدقيقة 88، لكن بدا وكأن القائم الأيسر لكاسياس تحرك سنتيمترات قليلة لتذهب الكرة إلى خارج المرمى.
    وشهدت المباراة حضور مارادونا الذي تولى تدريب الأرجنتين يوم الثلاثاء بشكل رسمي؛ لمتابعة مدافعه جابرييل هاينز. ولم يظهر أي لاعب أرجنتيني آخر في اللقاء باستثناء خافيير سافيولا مهاجم أصحاب الأرض في الثواني الأخيرة.
    وخرج ديل بييرو في الدقيقة الثانية من الوقت المحتسب بدل الضائع، ليتلقى تحية حارة من جماهير ريال مدريد، وهي تقربيا المرة الثانية التي تقوم هذه الجماهير بتحية لاعب بهذا الشكل، بعدما فعلت الأمر ذاته مع البرازيلي رونالدينيو لاعب برشلونة السابق.

    فوز زينيت
    وحقق زينيت سان بطرسبرج فوزه الأول في دور المجموعات على حساب مضيفه باتي بوريسوف، بهدف مقابل لا شيء أحرزه بافل بوجرنبياك في الدقيقة 34.
    وشهد اللقاء طرد سيباستيان بوجرينيه لاعب زينيت؛ بسبب حصوله على الإنذار الثاني في الدقيقة 73.
    وجاء هدف اللقاء الوحيد بعد تمريرة من قسطنطين زيريانوف إلى بوجرنبياك مهاجم المنتخب الروسي؛ الذي مهدها لنفسه ووضعه بسهولة داخل الشباك.
    وستكون مباراة زينيت مع ريال مدريد في الجولة الأخيرة هي الحاسمة على الأرجح في تحديد المتأهل لدور الـ16 مع يوفنتوس.
     

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...