من وصايا لقمان لابنه :

الموضوع في 'ارشيف المنتدى الإسلامي' بواسطة abou chahd, بتاريخ ‏7 نوفمبر 2008.

  1. abou chahd

    abou chahd عضو نشيط

    إنضم إلينا في:
    ‏7 جانفي 2008
    المشاركات:
    147
    الإعجابات المتلقاة:
    161
      07-11-2008 11:49
    هذه بعض من نصائح ومواعظ لقمان لابنه :
    1 - يا بني : إياك والدين ، فإنه ذل النهار ، وهم الليل .
    2 - يا بني : كان الناس قديما يراؤون بما يفعلون ، فصاروا اليوم يراؤون بما لايفعلون .
    3 - يا بني : إياك والسؤال فإنه يذهب ماء الحياء من الوجه .
    4 - يا بني : كذب من قال : إن الشر يطفئ الشر ، فإن كان صادقا فليوقد نارا إلى جنب نار فلينظر هل تطفئ إحداهما الأخرى ؟ وإلا فإن الخير يطفئ الشر كما يطفئ الماء النار .
    5 - يا بني : لا تؤخر التوبة فإن الموت يأتي بغتة .
    6 - يا بني : إذا كنت في الصلاة فاحفظ قلبك ، وإن كنت على الطعام فاحفظ حلقك ، وإن كنت في بيت الغير فاحفظ بصرك ، وإن كنت بين الناس فاحفظ لسانك .
    7 - يا بني : احذر الحسد فإنه يفسد الدين ، ويضعف النفس ، ويعقب الندم .
    8 - يا بني : أول الغضب جنون ، وآخره ندم ...
    9 - يا بني : الرفق رأس الحكمة .
    10 - يا بني : إياك وصاحب السوء فإنه كالسيف يحسن منظره ، ويقبح أثره .
    11 - يا بني : لا تطلب العلم لتباهي به العلماء ، وتماري به السفهاء ، أو ترائي به في المجالس . ولا تدع العلم زهاده فيه ورغبة في الجهالة ، فإذا رأيت قوما يذكرون الله فاجلس معهم ، فإن تك عالما ينفعك علمك وإن تك جاهلا يعلموك . ولعل الله أن يطلع عليهم برحمة فيصيبك بها معهم ..
    12 - يا بني : لا تشرك بالله إن الشرك لظلم عظيم .
    13 - يا بني : لا يأكل طعامك إلا الأتقياء ، وشاور في أمرك العلماء .
    14 - يا بني : لا تمارينّ حكيما ، ولا تجادلنّ لجوجا ، ولا تعشرنّ ظلوما ، ولا تصاحبنّ متهما .
    15 - يا بني : إني قد ندمت على الكلام ، ولم أندم على السكوت .
    16 - يا بني : إذا أردت أن تؤاخي رجلا فأغضبه قبل ذلك ، فإن أنصفك عند غضبه وإلا فأحذره .
    17 - يا بني : من كتم سره كان الخيار بيده .
    18 - يا بني : لا تكن حلو فتبلع ، ولا مرّا فتلفظ .
    19 - يا بني : لكل قوم كلب فلا تكن كلب أصحابك ، قاله لابنه يعظه حين سافر .
    20 - يا بني : مثل المرأة الصالحة مثل التاج على رأس الملك ، ومثل المرأة السوء كمثل الحمل الثقيل على ظهر الشيخ الكبير

     
    2 شخص معجب بهذا.

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...