الشتاء غنيمة العابدين وربيع المؤمنين

الموضوع في 'ارشيف المنتدى الإسلامي' بواسطة mohamed fekih, بتاريخ ‏9 نوفمبر 2008.

  1. mohamed fekih

    mohamed fekih عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏9 جوان 2007
    المشاركات:
    975
    الإعجابات المتلقاة:
    2.896
      09-11-2008 07:04
    [​IMG]

    الشتاء غنيمة العابدين وربيع المؤمنين ​


    عن عمر رضي الله عنه قال: 'الشتاء غنيمة العابدين'. رواه أبو نعيم بإسناد صحيح

    قال ابن رجب: 'إنّما كان الشتاء ربيع المؤمن لأنّه يرتع في بساتين الطاعات ويسرح في ميادين العبادات وينزه قلبه في رياض الأعمال الميسرة فيه'.

    ومن كلام يحيى بن معاذ: 'الليل طويل فلا تقصره بمنامك، والإسلام نقي فلا تدنسه بآثامك'.

    و عن ابن مسعود رضي الله عنه أنّه قال: 'مرحبًا بالشتاء، تنزل فيه البركة ويطول فيه الليل للقيام ويقصر فيه النهار للصيام'.

    ومن درر كلام الحسن البصري قال: 'نعم زمان المؤمن الشتاء ليله طويل يقومه، ونهاره قصير يصومه'.

    وعن عبيد بن عمير رحمه الله أنّه كان إذا جاء الشتاء قال: 'يا أهل القرآن! طال ليلكم لقراءتكم فاقرؤوا، وقصر النهار لصيامكم فصوموا'.

    الغنيمة الباردة:

    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «الصوم في الشتاء الغنيمة الباردة» رواه أحمد وحسنه الألباني.

    قال الخطابي: 'الغنيمة الباردة أي السهلة ولأنّ حرارة العطش لا تنال الصائم فيه'.

    قال ابن رجب: 'معنى أنّها غنيمة باردة أنّها حصلت بغير قتال ولا تعب ولا مشقة، فصاحبها يحوز هذه الغنيمة بغير كلفة'.

    فحري بك اقتناص هذه الغنيمة لاسيما في الأيام الفاضلة مثل الاثنين والخميس أو الأيام البيض ونحو ذلك.​


    منقـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــول​
     
    2 شخص معجب بهذا.

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...