• كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها

قضايا المجتمع بعد حلقة ''أولاد الملّاسين وحي هلال'': وزير الرياضة يلتقي جعفر القاسمي

قبل الثورة كان يتشحت في دور 10 ثواني في مسلسل...‼
قال لك الإعلامي جعفر القاسمي ....‼‼
برا يا سامي الفهري يعطيك ويجيك ...:emot15:
 
تجار الآلام و المآسي مقابل دلك هل عندما يجوع أو يعطش أحد شباب الملاسين سيدهب للمعلب لملئ بطنه الحاوية
الشباب يحب يحب عمل غير متعب و بمردود جيد،أما الملعب و ما شابه فهو ليس إلا مكان آخر لتعاطي المنكرات عند فقدان الشغل.
 
إذا كانت الغاية هي المتاجرة بمآسي الأخرين فإلى الجحيم كل أصحاب النوايا السيئة.
 
تجارة واضحة بالحالات الانسانية

بعد تجربة مساعدة شابة فاتنة الجمال و استغلالها اتصاليا و اعلاميا لمداوتها حسب الحملة من مرض السرطان (توفت بعد أشهر).
بدأ هذا الشخص بالتجارة بالأطفال و القصر و تشوهاتهم الخلقية و استغلال وسيلة اعلام لبدأ حملات تسول بالمليارات على مواقع التواصل و لا أحد يستطيع تتبع هذه الأموال وحصرها و طريقة صرفها.

آخر مرة افتتح متجر لبيع ملابس و سراويل مقطعة و ملطخة بالالوان العشوائية لتبييض الاموال التي جناها من التبرعات و ثم اعلن افلاس متجره و بدأ حملات التسول من جديد عبر منبر جديد و هذه المرة قناة تلفزية.

لن أنسى تصريحه أنه كان يستهدف فئة معينة من المجتمع و لا يأبه بالزوالي .

التاريخ لا يرحم.
مشكلة اذا فنان تجبد عليه الساش، يعمل اللي بيعمل، استرجاع الشعبية متاعو صعيب
استرجاع ما حمله الساش مستحيل


1703733882310.png
 
شكونو هذا جعفر القاسمي
واحد من الشلايك في تونس و يسميه البعض فنان ، وهو في الأصل قمة المساطة والميوعة ومن طريقة كلامو تعرفوا إلي هو يحب على الشهرة من ضهر الناس البسطاء خاصة وانو كلامو برك معجج بالنفاق و المواقف البطولية الكاذبة ، بلغة أخرى نفس الشخصية متع خو علاء الشابي لكن أقل أنوثة شوي
 
ملة مسخرة هالبلاد ..جرد ممثل ولا يحمل تطلعات الشعب والوزير إلي مفترض في مستوى محترم علمي وثقافي ..جايب الكراكوز هذا يحكي معاه
 
أعلى