• كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها

قضايا المجتمع شركة STIP تقرر اغلاق مصانعها في مساكن ومنزل بورقيبة التي توفر 1200 موطن شغل

ستيب شراها الفاسد الأخلاقي و المادي منتصر الدريدي في صفقة رخيصة مشبوهة
أول ما عمل شحّم تجّار الإعلام مثل التجمعي السابق عفيف الفريقي و قتها كان تعقلو اراد ربط إجتياز شهادة الفحص الفني شرط تركيب إطارات من جهة رسمية مُفوترة و بالطبيعة أكثر الإطارات توفّرا هي امين لكن حيلتهم لم تنجح و سقطت في الماء،،،سي المدعو منتصر الدريدي ضرب شركة تكلفتلو عبارة بلّوشي و زيد يضرب معاها دعم الدولة لها و في الأخير النتيجة عبّى جيبو الشخصي من خلال تلبيس كبوس هذا في راس هذا مع تقديم منتوج فضيحة 000000 ولي يركّب إطار معادش يعاود منّو بل يفضحه في مواقع التواصل الإجتماعي مع دعاء الشرّ بونيس .
 
السلعة الموازية هي الى قضات على ستيب

ر م.ع متاع شركة صرح اليوم في احدى الاذاعات انه التوريد القانوني لماركات اجنبية هو الي اضر بيهم ( ماعادش يقدر ينافسهم )
سلعة موازية الان ما تمثل كان ما يناهز 20٪ او اقل من الاطارات المطاطية في السوق

السيد يشتكي من غياب الرقابة حد التواطئ لوزارة التجارة مع بارونات التوريد
 
التعديل الأخير:
الدولة مهياش تحمي في المصنعين المحليين و هذي عملية انتحارية،
و زيد ستيب المسيرين متاعها على مراد الله، اخر همهم الاسوام،
 
ياخويا هاي سلعتكم صفر في صفر....عجلكم أغلبها مرسكلة وتتهرى في رمشة عين وتتسبب في برشة حوادث....وإلا تحبو تقضو علينا الكل باش الشركة تربح؟؟؟؟ راجعو رواحكم وحسنو منتوجكم تو ينقص التوريد والمواطن ياخو فيكم ثقة وتتحسن أموركم
 
تونس عضو في منظمة التجارة العالمية ولديها اتفاقات مع الاتحاد الاوروبي ممنوع عليها منع التوريد أو حماية المنتوج الوطني
 
موش كان هي العديد من الشركات الخاصة افلست او في طريقها للافلاس Effet Domino ، جمعتين لتالي 3 شركات تونسية روحت للمروك لافتتاح مصانعها هناك : شركة اللومي متاع اجزاء السيارات وشركة اخرى متاع الادوات المدرسية Office Plast وشركة ثالتة مختصة في مواد البناء نسيت اسمها
الشركات العمومية الكل في حالة شبه افلاس غير معلن وتبقيها الدولة قيد الحياة باموال دافعي الضرائب وعلى راسها تونيسير والستاغ ...
 
publicité de STIP == un pneu pour 4 ans
de là tu comprends TOUT
 
لاحول ولاقوة إلا بالله...والله صدقا شيئ حزّن
 
شركة كانت "متطورة" على المستوى الافريقي وكانت رابحة
خدمت sous licence Pirelli في صنع اطارات poids lourd وكانت نقلة نوعية
من بعد تم الغاء التعاون من Pirelli بسبب اخلالات او عدم احترام شروط التعاقد (موش واضح الموضوع)
في pneus tourisme وقف التطوير والبحث والتجديد موش مفهوم
استعمال caoutchouc bas de gamme موش مفهوم علاه
تسكر مدة وترجع تحل وترجع تسكر
وتباعت موش واضح كيفاش!!!
من شركة وصلت في مرحلة عملت chiffre d'affaire خارجي أكثر من الداخلي
لشركة موش قادرة تبيع في المحلي!!!

ممكن كان يسيبوا قلم tourisme ويركزوا على poids lourd مع restructuration جديدة
تنجم يمنع جزء من STIP
 
أعلى