• كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها

رسالة منذر الزنايدي الثانية الموجهة للشعب التونسي

الأستاذ أنيس

نجم المنتدى
عضو قيم
إنضم
17 جانفي 2022
المشاركات
16.297
مستوى التفاعل
52.404
2024-04-08 at 15-46-53.png



نشر الوزير السابق منذر الزنايدي اليوم الاثنين 8 أفريل 2024، مقطع فيديو عبر حسابه الرسمي على موقع فيسبوك، أكد فيه أن السكوت جريمة في حق الدولة".
وعرض الزنايدي الخطوط العريضة لما يبدو أنه برنامجه الانتخابي للانتخابات الرئاسية 2024، مشيراً إلى أن "إنقاذ تونس واجب على التونسيين".
وأكد أنه يحمل خلفه تاريخاً لا يخجل منه بإيجابياته وسلبياته»، موضحاً أنه قرر أن يقدم أفضل ما لديه من أجل مصلحة وطننا والتخلي عن أسوأ ما في الأمر». منها".
وقدم منذر الزنايدي برنامجه القائم على الواقعية والتجديد والسيادة في شكل عقد بالهدف يخضع لثلاثة شروط، وهي العاجل والإصلاحي والاستراتيجي".
وأضاف: "هذا البرنامج لا يضحي بأي جيل من أبناء هذا الوطن ويتضمن رؤية ليس فقط للدولة والإدارة، بل أيضا للمجتمع والفرد التونسي الذي يجب أن يكون في قلب اهتماماتنا وخياراتنا.
وأشار الزنايدي إلى أن برنامجه يركز على حرية المواطنين وتحسين مستوى معيشتهم وأمنهم: "لا ديمقراطية دون كرامة. فلا كرامة بدون أمن ، ولا أمن بدون ديمقراطية".
وأشار الوزير السابق إلى أن التونسيين لديهم القدرة على التفريق بين الهدم والبناء وأن يقولوا لا لمن حول السلطة إلى وظيفة ، والشعب إلى شعبوية والبلد إلى كيان بلا رأس ولا ذيل".

ويتساءل: هل يريد التونسيون رئيسا بلا رئاسة ؟ بدون بوصلة؟ ميئوس منه ؟ ومن لا يستمع إلى مشاغل الناس؟ من منا لا يعلم بارتفاع الأسعار؟ ومن يرى المؤامرات في كل مكان؟ من يستخدم موارد الدولة للقضاء على المنافسين السياسيين؟ ".
 
تونس لازم يشدها انسان وطني متعصب للقومية التونسية ، خاصة في هذا الضرف الحرج ، صدقوني كان يشدها انسان يحكي بلغة الحرية و حقوق الانسان و المهاجرين و تسهيل العمل الجمعياتي و فك المراقبة عليه و و و و السماء صافية و العالم قداش كيوت فمصيرنا الفناء.
عجبني قيس سعيد كي حكى على حقيقة مشروع تغيير التركيبة الديمغرافية انسان فاهم العالم كيفاش قاعد يخدم المدة لخرة و فاهم التهديدات العميقة للكيان التونسي ، بقى في ارض الواقع قيس سعيد مازال ماهوش حاسم و رضخ للتهديدات ننتظرو منو اكثر حزم
 
طبقة سياسية لفظها التاريخ والجغرافيا من ابوابها الواسعة تحب ترجع من الشبابك الضيقة .. قالوا الزنايدي و المرايحي ولاخر شسمو .. عاونوا البلاد بسكاتكم على الأقل
 
اي برنامج لا يتضمن التضحية بالنخبة السياسية الفاسدة مكتوب له بالفشل، و اقصد بالسياسية الفاسدة كل سياسي تزلف للسفارات الاجنبية و الا داخل للسياسة خاطر يبحث عن باتنيدة و الا شوية كرامة ...
تقريبا هذا البرنامج الاول، قانون يمنعهم من الظهور الاعلامي و التزام الصمت و عدم الادلاء باي راي في الشان الوطني ...

تصور انت مثلا جراد و الا نجيب الدزيري هاذم يفتو في الراي العام الوطني، و على شاكلتهم الكثير...
دونك سي الزنايدي انت زادة من من وجب التضحية بهم، لان لديك تاريخ لا يشرف، و معاك 90 بالمية من سياسي ما بعد الثورة و معاهم 100 بالمية من الكرونيكورات "الي لاهم صحافيين و لاهم اعلاميين" بل فقعات اعلامية تنغص عيشة التوانسة
 
أعلى