أخطاء الحجاج‏

الموضوع في 'ارشيف المنتدى الإسلامي' بواسطة riad2121, بتاريخ ‏15 نوفمبر 2008.

  1. riad2121

    riad2121 عضو نشيط

    إنضم إلينا في:
    ‏28 أوت 2008
    المشاركات:
    261
    الإعجابات المتلقاة:
    490
      15-11-2008 16:08
    أخطاء الحجاج




    (أخطاء تقع في حال الإحرام)
    • تجاوز الميقات بدون إحرام.
    • ترك بعض الناس الغسل والنظافة والتطيب وهو سنة. إلا إذا كان في وقت برد وخاف على نفسه فإن الغسل والتطيب سنة.أما النظافة هي ما يحتاج الإنسان إلى أزالته من شعر وأظافر.
    • النساء تصل إلى الميقات وهي حائض فلا تحرم وهذا خطأ من الأولى أن ....
    • بعض النساء تظن أن للإحرام ملابس خاصة فتذهب للبحث عنها وهذا يشق عليها.
    • لبس بعض النساء النقاب والقفازين.
    • ظن بعض الناس أنه لا يجوز لبس النعال التي فيها خياطة.
    • ظن بعضهم أنه لا بد من ركعتي الطواف.
    • ظن بعض الناس أنه لا بد من عقد النية في مسجد الميقات.
    • ترك الاشتراط مع الحاجة إليه.وهو قول ( فإن حبسني حابس فمحلي حيث حبستني) وفائدته أنه إذا حصل لك شيء فإنه يحل إحرامه ولا شيء عليه.
    • بعض الناس إذا أحرم يطلب من زملاءه تصويره في مسجد الميقات أو بلبس الإحرام. والتصوير محرم وأخذ الصور لذكرى محرم.
    • ظن بعضهم أنه لا يجوز له تبديل لبس الإحرام بعد لبسه إذا كان ضيقا أو واسعا.
    • إضطباع بعضهم حال إحرامه والسنة أن الإضطباع في طواف القدوم أو العمرة.
    • أن بعض الناس يظن إذا لبس الإحرام أنه أحرم قبل أن يعقد النية فتراه ولا يفعل شيء من محظورات الإحرام التي تحل له كالطيب والتي تحرم عليه في حال عقده لنية.

    (أخطاء في الطواف) • ابتداء الطواف قبل الحجر الاسود.
    • الطواف داخل الحجر والأصل أن يمسى حجر الكعبة ووضعته قريش لما قصرت عليهم النفقة الحلال لإكمال هذا الجزء من الكعبة.
    • الرمل في جميع الأشواط.
    • المزاحمة الشديدة لتقبيل الحجر الأسود. مما ينتج عنه مفاسد عظيمة فلا يُفعل محرم لأداء سنة.
    • مسح جميع أركان البيت. ...........
    • يحلق بعض الناس حول نسائه مما يجعل الكعبة عن يمينه.
    • التبرك بالحجر الأسود وهو بدعة.
    • قطع بعض الناس الطواف قبل إتمامه فلا تُنهِي طَوافك حتى تأتي الخط الأسود لأنها عبادة يجب أن تؤديها كاملة.
    • تخصيص كل شوط بدعاء. فهذا لم يثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم شيء إلا ما بين الركن اليماني والحجر الأسود.وهو قول ( اللهم آتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنا عذاب النار)
    • ترك بعضهم قول ( اللهم آتنا..) بين الركن اليماني والحجر الأسود. حتى ولو كنت تقرأ القرآن.
    • الدعاء الجماعي.
    • تساهل بعض النساء في الحجاب. مما ينتج عنه افتتان الرجال.

    (ملاحظات في الصلاة خلف مقام إبراهيم.) • ترك بعض الناس قوله تعالى ( واتخذوا من مقام إبراهيم مصلى) وأنت تقولها لأمرين. الأول أن ذلك سنة عن الرسول صلى الله عليه وسلم. والثانية وهو مهم أنك تفعل ذلك عبادة لله وتستشعر هذه العبادة فتقول هذه الآية وأنت منفذ لأمر الله.
    • ترك قراءة سورة الكافرون والصمد.
    • صلاة أكثر من ركعتين.
    • المزاحمة من أجل الصلاة خلف المقام.
    • جلوس بعض الناس لدعاء بعد أداء الركعتين وهو لم يرد عن الرسول صلى الله عليه وسلم ويسبب الضيق والزحام.

    (ملاحظات في السعي)
    • يترك بعض الناس قوله تعالى ( إن الصفا والمروة من شعائر الله).
    • بعضهم يكمل الآية تماما وهذا خلاف السنة بأن يقول ( إِنَّ الصَّفَا وَالْمَرْوَةَ مِن شَعَآئِرِ اللّهِ فَمَنْ حَجَّ الْبَيْتَ أَوِ اعْتَمَرَ..الآية) والرسول قرأ الآية ثم قال أبداء بما بدأ به الله.
    • ترك التكبير والصفة الواردة.
    • رفع بعض الناس يديه على الصفة كهيئة التكبير لصلاة والصحيح رفع اليدين كهيئة الداعي.
    • سعي بعض النساء بالركض بين العلمين وهذا خاص بالرجال. وإن كان الزحام شديدا فلا يركض.
    • ترك بعضهم الركض الشديد مع القدرة على ذلك.
    • قراءة ( إن الصفا والمروة من شعائر الله) في كل شوط.
    • تخصيص كل شوط بدعاء.
    • بعضهم يسعى في الدور الثاني والثالث حول القبة وهذا لا يلزم. فالواجب من السعي قبل القبة وهذا خطأ من طلبة العلم بعدم تبيان ذلك.
    • الدعاء الجماعي حال السعي.
    • يسعى بعضهم وهو مضطبع.

    (أخطاء في التقصير.)

    • يقصر بعضهم من بعض الشعر والواجب أن يعمم التقصير على كل الشعر وليس أن يأخذ من كل شعره فهذا يشق عليه ولكن يغلب على ظنه أنه أخذ من أكثره.
    • يقصر بعضهم في المسعى مما يسبب تلوث المسعى.

    (أخطاء في يوم التروية.)
    وسمي يوم التروية لأن الناس يتروون بالماء وينقلونه من مكة إلى منى لعدم وجود الماء في منى.
    • بعضهم يترك الغسل والتطيب بعد العمرة.
    • عدم الذهاب إلى منى في ذلك اليوم. والسنة أن يحرم ضحى اليوم الثامن للحج.
    • ترك التلبية.
    • ترك بعضهم القصر في الصلوات مع أن السنة القصر في الصلاة.
    • بعضهم يجمع في منى الصلوات. إلا إذا كان له عذر كمرض وغيره.

    (أخطاء في عرفه.)
    • أعظم أخطاء الحج وهو الوقوف خارج حدود عرفه وقال الرسول صلى الله عليه وسلم. ( الحج عرفه) فيجب على الشخص أن يتأكد أنه في عرفه.
    • الإنشغال في أشياء قد تكون مفضولة بشيء أعظم. فتجد بعضهم يوزع الطعام وهذا أمر طيب وجميل ولكن هذا يكون قبل الزوال وبعض الظهر والعصر اجعله لك.
    • استقبال جبل الرحمة وترك استقبال القبلة والسنة أن يكون الشخص مستقبلا القبلة.
    • ترك الجمع والقصر والسنة جمعهما وقصرهما.
    • عدم الاستفادة من خطبة عرفه. وفي هذا الزمن يصعب عليه الذهاب إلى المسجد ولكن في هذا الوقت يسر الله المذياع. وكان يفعله الشيخ ابن باز وابن عثيمين رحمها الله وكانوا يضعون مكبر الصوت أمام المذياع ليسمعون أهل المخيم.
    • تكلف بعض الناس من الذهاب إلى الجبل. فيذهب عليه أفضل الأوقات ذهابا وإيابا إلى الجبل مما يضيع عليه أفضل الأوقات. فلينتبه الناس بعدم التفريط في ذلك.
    • انصراف بعض الناس قبل غروب الشمس.

    (أخطاء في مزدلفة)
    • ترك المبيت في مزدلفة وهو واجب.
    • ترك صلاة المغرب والعشاء في مزدلفة.
    • اعتقاد بعض الناس أنه يجب التقاط الحصى من مزدلفة وهو يتكلف في ذلك. فلا يشدد على نفسه في ذلك.
    • ترك الدعاء والذكر بعد صلاة الفجر.
    • بعضهم يصلون الفجر قبل وقتها.
    • إحياء بعض الناس لتلك الليلة بذكر أو قيام أو سهر. فالرسول صلى الله عليه وسلم نام بعد صلاة العشاء. وهل هو صلى الوتر أم لا. الصحيح أنه صلاها لأنه لا يترك الوتر لا في سفر ولا حضر.

    ( أخطاء في الرمي )• غسل بعض الناس للحصى وهذا من التنطع.
    • اعتقادهم أنهم يرمون الشيطان. فالرمي إقامة لشعيرة من شعائر الله. ويستحضر العبادة فيها.
    • الانفعال عند الرمي وهذا والله أعلم ناتج من الاعتقاد الخاطئ بأنه الشيطان.
    • الرمي بالنعال أو الحصى الكبير أو الشمسيات.
    • المزاحمة الشديدة عند رمي الجمار.
    • رمي الحصى جميعا بكف واحدة وهذا إن فعلها يعتبر عن حصاة واحدة.
    • ترك التكبير عند الرمي.
    • الزيادة عند التكبير بقول رضى لرحمن وغضب لشيطان.
    • التهاون في التوكيل في الرمي عند عدم الحاجة.
    • ظن بعضهم أنه لا بد أن يرمى العامود ( ووضع للعلامة)

    ( أخطاء في المبيت في الثاني عشر والثالث عشر.)
    • تساهل بعض الناس في المبيت بمنى.
    • عدم التحري لحدود منى.
    • الرمي قبل الزوال.

    (أخطاء في طواف الوداع.)
    • بعض النساء توكل إما لمرض أو التعجل. والخطأ الأكبر وهو مهم أن توكل لرمي وتذهب وتطوف فيكون الطواف قبل الرمي.
    • بعض الناس يطوف للوداع ثم يرمي جمرة العقبة.
    • يطوف للوداع ثم يبقى في مكة.
    • يعضهم يمشي على وراء بزعمه احتراما للبيت وهذا خطأ.
    • إضاعة الأوقات بالدوران.
    • الجدال والمخاصمة.
     

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...