هل تحتفل برأس السنة الميلادية ..؟ ارجوا المشاركة

الموضوع في 'ارشيف المنتدى الإسلامي' بواسطة Annibal, بتاريخ ‏20 ديسمبر 2006.

?

هل تحتفل براس السنة الميلادية؟

الإستطلاع مغلق ‏30 ديسمبر 2006
  1. نعم

    35,6%
  2. احيانا

    11,1%
  3. لا

    53,3%
حالة الموضوع:
مغلق
  1. Annibal

    Annibal كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏23 نوفمبر 2006
    المشاركات:
    4.578
    الإعجابات المتلقاة:
    1.085
      20-12-2006 18:51
    اقترب هذا اليوم يوم راس السنة الميلادية والذي ينتظرة كثير من المسلمين في مختلف الدول العربية وللاسف

    وهنا نتكلم عن المسلمين فقط من باب التذكير والنصيحه حيث قال عليه الصلاة والسلام الدين النصيحة ، قلنا : لمن يا رسول الله ؟ قال : لله ، ولكتابه ، ولرسوله ، وللأئمة المسلمين وعامتهم ) رواه البخاري و مسلم .


    حيث اصبحت تلك العادات سارية في مجتمعاتنا (وهي الاحتفال برأس السنة )

    ونجد الكثير يبيح لنفسه اللهو والسهرات والحفلات واحيانا شرب الخمور على اساس انه يوم في السنه ويمر وما يدريك لعله يكون اليوم الاخير في حياتك .... عافانا الله واياكم من تلك العادات الآثمة والتى نقع فيها جاهلين او متجاهلين


    وقبل ان نلقى الضوء على الاحكام الخاصه بهذه المناسبة

    وعن حكم تهنئة الكفار بعيد الكريسماس ؟
    وكيف نرد عليهم إذا هنئونا بها ؟
    وهل يجوز الذهاب إلى أماكن الحفلات التي يقيمونها بهذه المناسبة ؟
    وهل يأثم الإنسان إذا فعل شيئاً مما ذكر بغير قصد ؟

    نحب ان نستمع الى الاخوة والاخوات الكرام بمختلف بلدانهم
    كيف يتعاملون مع عيد الميلاد ورأس السنة في بيوتهم وخاصه مع اطفالهم

    بانتظارالتصويت و الردود والنصائح لكي تعم الفائدة الجميع
     
  2. Annibal

    Annibal كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏23 نوفمبر 2006
    المشاركات:
    4.578
    الإعجابات المتلقاة:
    1.085
      20-12-2006 19:08
    اخواني اعضاء Tunisia-sat حز في نفسي ان اترك موضوع مهم هكذا مجرد مشاركة واستفتاء ولتعميم الفاءدة انقل لكم هذه الفتوة لفضيلة الشيخ محمد بن عثيمين عن حكم تهنئة النصارى بأعيادهم

    نقلا من كتاب الصحوة الإسلامية ضوابط وتوجيهات ( ص 306 - 308 )

    ما حكم تهنئة المسيحيين بأعيادهم وغير ذلك ؟

    تهنئة المسيحيين والصواب أن نقول ( النصارى ) لأن كلمة ( المسيحيين ) تضفي الشرعية على دينهم ، أي أنهم ينتسبون للمسيح عيسى ابن مريم ، ومن المعلوم أن عيسى ابن مريم عليه الصلاة والسلام قد بشر بني إسرائيل بمحمد صلى الله عليه وسلم قال الله تعالى ( وإذ قال عيسى ابن مريم يا بني إسرائيل إني رسول الله إليكم مصدقا لما بين يدي من التوراة ومبشرا برسول يأتي من بعدي اسمه أحمد ) .

    فإذا كفر هؤلاء بمحمد صلى الله عليه وسلم فقد كفروا بعيسى ، لأنهم ردوا بشارته التي بشرهم بها ، ولهذا نصفهم بما وصفهم الله به في الكتاب ، ووصفهم به رسول الله صلى الله عليه وسلم في السنة ، ووصفهم به علماء المسلمين بهذا الوصف أنهم ( نصارى ) فنقول : إن النصارى إذا كفروا بمحمد صلى الله عليه وسلم فقد كفروا بعيسى ابن مريم .

    ولكنهم يقولون : إن عيسى ابن مريم بشرنا برسول يأتي من بعده اسمه أحمد ، والذي جاء اسمه محمد ، فنحن ننتظر أحمد ، أما محمد فليس الذي بشر به عيسى ، فما الجواب على هذا التلبيس ؟

    الجواب : أن نقول أن الله سبحانه وتعالى قال ( فلما جاءهم بالبينات ) وجاء فعل ماض دل على أن هذا الرسول قد جاء ، وهل جاءهم أحد غير محمد عليه الصلاة والسلام بعد عيسى ؟
    أبدا ما جاءهم بعد عيسى إلا محمد صلى الله عليه وسلم ، وعلى هذا كان واجبا عليهم أن يؤمنوا بمحمد صلى الله عليه وسلم ، وبعيسى أيضا ( آمن الرسول بما أنزل إليه من ربه والمؤمنون كل آمن بالله وملائكته وكتبه ورسله ) ولهذا قال النبي صلى الله عليه وسلم : ( من شهد ألا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله وأن عيسى عبد الله ورسوله ) فلا يتم إيماننا إلا بالإيمان بعيسى عليه الصلاة والسلام ، أنه عبد الله ورسوله ، فلا نقول كما قالت النصارى : إنه ابن الله ، ولا أنه إله ، ولا نقول كما قالت اليهود : إنه كاذب ، وليس برسول من عند الله ، لكننا نقول : إن عيسى أرسل إلى قومه ، وأن شريعة عيسى وغيره من النبيين نسخت بشريعة النبي صلى الله عليه وسلم .

    أما تهنئة النصارى أو اليهود بأعيادهم فحرام باتفاق أهل العلم كما ذكر ذلك
    ابن القيم رحمه الله في كتاب أحكام أهل الذمة ، وإليك نص كلامه :

    قال : " وأما التهنئة بشعائر الكفر المختصة بهم فحرام بالاتفاق ، مثل أن يهنئهم بأعيادهم وصومهم ، فيقول : عيد مبارك عليك ، أو تهنأ بهذا العيد ونحوه ، فهذا إن سلم قائله من الكفر فهو من المحرمات ، وهو بمنزلة أن تهنئه بسجوده للصليب ، بل ذلك أعظم إثما عند الله ، وأشد مقتا من التهنئة بشرب الخمر وقتل النفس وارتكاب الفرج الحرام ونحوه ، وكثير ممن لا قدر للدين عنده يقع في ذلك ولا يدري قبح ما فعل " ا.هـ .
    والله أعلم .

    هناك محاضرة لفضيلة الشيخ محمد صالح المنجد حفظه الله

    حكم الأحتفال بالكريسماس ورأس السنة
    منقول
     
  3. Annibal

    Annibal كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏23 نوفمبر 2006
    المشاركات:
    4.578
    الإعجابات المتلقاة:
    1.085
      21-12-2006 12:52
    الردوووووووووود
     
  4. YSL2007

    YSL2007 عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏6 ديسمبر 2006
    المشاركات:
    870
    الإعجابات المتلقاة:
    687
      21-12-2006 13:11

    لقد شاهدت في احدى القنوات الفضائية (اقرأ على ما أذكر) أنه لا بأس في تهنئتهم لمجرد التهنئة و لا ان يكون ذلك لتصديق ما يعتقدون و الله أعلم
     
  5. dromadaire79

    dromadaire79 عضو جديد

    إنضم إلينا في:
    ‏22 نوفمبر 2006
    المشاركات:
    41
    الإعجابات المتلقاة:
    18
      21-12-2006 14:08
    mon ami nous somme des musilmans pas des chrétiens bien sure que non
     
  6. Annibal

    Annibal كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏23 نوفمبر 2006
    المشاركات:
    4.578
    الإعجابات المتلقاة:
    1.085
      21-12-2006 17:28
    ونجد الكثير يبيح لنفسه اللهو والسهرات والحفلات واحيانا شرب الخمور
    الواااااقع مِِؤسف
     
  7. ftarek

    ftarek كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏5 جويلية 2006
    المشاركات:
    5.669
    الإعجابات المتلقاة:
    10.207
      22-12-2006 00:44
    ***********************************
     
  8. maysalech

    maysalech عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏25 نوفمبر 2006
    المشاركات:
    697
    الإعجابات المتلقاة:
    105
      22-12-2006 01:13
    اللهم لا تأخذنا بما فعل السفهاء منا ان هذا لجرم والله عظيم

    ماذا تنتظرون اتنتظرون عذاب من الله يصبه علينا صبا ؟

    سبحان الله نشتكى الفقر والاضتهاد وتكالب قوى الطغيان الغاشم 0 ونحن نوالى اعداء الله

    :85: :85: :85:
     
  9. Annibal

    Annibal كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏23 نوفمبر 2006
    المشاركات:
    4.578
    الإعجابات المتلقاة:
    1.085
      22-12-2006 11:34
    بارك الله فيك
     
  10. bosssatt

    bosssatt عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏23 سبتمبر 2006
    المشاركات:
    825
    الإعجابات المتلقاة:
    122
      22-12-2006 13:11
    التسامح يا إخواني، هذا عيد يجب أن نجرَده من الأحكام المسبقة و المتطرفة، هو إحتفال للفرح و اللهو أتركونا من تحريم كل ألأمور الدنيوية ، قال الله تعالى إن النصارى هم أقرب قوم إلى الإسلام، ديننا دين تسامح لا دين تطرف، قال رسول الله روِّحو عن أنفسكم بعض الوقت فإن النفس إذا عميت كلّت
     
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...