1. كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها
    إستبعاد الملاحظة

وزير الطاقة الجزائري أسعار النفط مرشحة للنزول إلى 20 دولارا

الموضوع في 'أرشيف المنتدى العام' بواسطة oussamago, بتاريخ ‏16 نوفمبر 2008.

  1. oussamago

    oussamago عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏24 فيفري 2008
    المشاركات:
    1.145
    الإعجابات المتلقاة:
    2.816
      16-11-2008 23:02
    [​IMG]


    وقال شكيب خليل في ندوة صحفية مشتركة عقدها مع الرئيس المدير العام لمجموعة سوناطراك محمد مزيان، نظم على هامش الندوة الدولية السادسة حول فرص الاستثمار في مجال الطاقة بالجزائر، إنه طلب أن يتم تقديم استشارة بالقاهرة، مضيفا أنه لن يقدم أي تفاصيل بشأن تلك النقاط الموجهة في الأصل إلى اللقاء المرتقب بمدينة وهران قبل نهاية السنة.
    وأضاف خليل، أن لقاء الأوبك المزمع عقده يوم 17 ديسمبر 2008 بوهران (الجزائر) سيخصص لتقييم وضع سوق النفط الدولية للسداسي الأول من سنة 2009 على ضوء الإجراءات التي اتخذتها الولايات المتحدة ومجموعة العشرين للحد من آثار الأزمة المالية.
    وأكد خليل أن المنظمة تهدف إلى تحقيق سعر يتراوح بين 70 و90 دولارا للبرميل، لكنها قد لا تتخذ إجراء إلا في اجتماعها في ديسمبر بالجزائر، لأن اثر احداث تخفيضات من جانبها لم يتضح بعد، مضيفا أن مدى التزام الأعضاء بالحصص الجديدة يتطلب حوالي شهرين للتأكد منه.
    وأضاف خليل أن الأسعار تتجه للارتفاع على المدى الطويل، لكنه أردف قائلا إن أي شيء يمكن أن يحدث بما في ذلك تراجع السعر لما بين 20 و30 دولارا إذا استمر الخلل في التوازن بين العرض والطلب، وأوضح خليل أن الجزائر تتطلع لأن "تصبح متعاملا طاقويا دوليا يقوم بدوره على أكمل وجه وأن لا تكون مجرد مصدر للطاقة".
    وكشف وزير الطاقة أن المفاوضات من اجل التوصل إلى اتفاق شراكة استراتيجي في مجال الطاقة بين الجزائر والاتحاد الأوروبي متواصلة، مضيفا أن الموضوع تم تباحثه مع المفوضة الأوروبية للمنافسة نيلي كروس التي تزور الجزائر لحضور فعاليات أسبوع الطاقة، وتم الاتفاق على مواصلة العمل الخاص بهذا الاتفاق الاستراتيجي، مشيرا إلى زيارة خبيرين من الاتحاد الأوروبي للجزائر قريبا لمواصلة هذه المباحثات.
    وأكدت المحافظة الأوروبية المكلفة بالمنافسة نيلي كروس أن الاتحاد الأوروبي يريد تعاونا مع الجزائر في مجال تحسين الفعالية الطاقوية.
    وقالت كروس في كلمة ألقتها بمناسبة افتتاح أسبوع الجزائر الرابع للطاقة "إن الاتحاد الأوروبي بحاجة للجزائر لتحسين الفعالية الطاقوية عبر تطوير الطاقات المتجددة كالطاقة الشمسية وطاقة الرياح"، مشيرة إلى أن هذا الأمر من شأنه أن "يتيح للجزائر تطوير قطاع أعمال أكثر نشاطا وحيوية".
    وفي نفس السياق، أكدت كروس على أهمية الاندماج الطاقوي بين دول الاتحاد الأوروبي والجزائر عبر تجسيد مشاريع إقليمية وشبه إقليمية، مشيرة إلى "أن أسبوع الجزائر للطاقة يشكل حدثا مثاليا لتحقيق مثل هذا الهدف".

     
    2 شخص معجب بهذا.

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...