الحياة: مفاتن تونس الصيفية ... شمس وبحر ومهرجانات!

الموضوع في 'السياحة التونسية' بواسطة AlHawa, بتاريخ ‏17 نوفمبر 2008.

  1. AlHawa

    AlHawa كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏31 ديسمبر 2006
    المشاركات:
    5.523
    الإعجابات المتلقاة:
    10.749
      17-11-2008 12:47
    مفاتن تونس الصيفية ... شمس وبحر ومهرجانات!

    تونس - صلاح حسن الحياة - 17/11/08//


    يذهب السياح من كل حدب وصوب إلى تونس لأسباب كثيرة أهمها الأمان والجمال وطيبة الناس ولطفهم، بحيث يزول بسرعة ذلك الإحساس الذي يرافق المسافر بغرابة المكان.
    تتمتع تونس بسواحل طويلة نظيفة تمتد من الشمال إلى الجنوب وهي مرتبة لاستقبال السياح أطول فترة ممكنة من السنة. أما الفنادق التي تحتضن هؤلاء السياح فقد أقيمت غالبيتها على هذه السواحل حيث لا يضطر السائح إلى مغادرة الفندق إذا أراد أن يذهب إلى السباحة، إذ يمكنه أن يخرج من غرفته مباشرة إلى الشاطئ.
    ولأن المدن التونسية صغيرة وقريبة من بعضها البعض فبإمكان المرء أن يزور معظم هذه المدن بوقت قصير وبتكلفة قليلة. وفي غالبية هذه المدن توجد معالم تاريخية مهمة يستطيع الزائر من خلالها معرفة تاريخ هذا البلد الذي يزاوج بين التراث والحداثة، وان يكون فكرة عن دوره الحضاري في المنطقة . فبالإضافة إلى القلاع الرومانية يجد المرء الكثير من التراث الإسلامي ومثال ذلك مدينة القيروان التي بناها القائد عقبة بن نافع.
    شوارع تونس ضيقة ولكنها مرتبة ونظيفة ومؤثثة بصفوف من الأشجار دائمة الخضرة، أما المنازل فغالبيتها مبني على الطراز الأندلسي الجميل، حيث الأقواس والمقرنصات والأعمدة المخروطية والنوافذ المقوسة المشبكة بالحديد. ولأن تونس بلد بحري فإن ألوان المنازل والمباني تحاكي لون البحر، وأحيانا تتماهى معه إلى درجة الانصهار فيبدو الأفق ممتداً بشكل لا نهائي حيث السماء الصافية طيلة الوقت.
    تسمى تونس بالخضراء، وهي خضراء بالفعل اذا عرفنا أنها مزروعة بما يقرب من ستين مليون شجرة زيتون، فيأتي زيت الزيتون في المرتبة الثانية من الصادرات بعد الثروة السمكية والتمور بالدرجة الثالثة. إذن أشجار الزيتون في كل مكان تذهب إليه ولا تكاد تخلو مدينة مهما كانت صغيرة من معصرة للزيتون. البرتقال أيضا تصادفه في كل مكان وبوفرة عجيبة.
    يفاجأ الزائر، خصوصاً العربي، بطيبة الشعب التونسي من خلال التعامل الشفاف. أما الانطباع الآخر الذي يمكن أن يتلمسه المرء بسهولة فهو الأمان والسلم الأهلي في الشارع.
    أمر آخر في غاية الأهمية هو أن المسافر لا يشعر بأن الآخرين يقومون بابتزازه، خصوصاً سائقي التاكسي الذين يلتزمون «بالعداد» ولا يطالبون المسافر بأجور أكثر مما يحسبه عداد السيارة. لكن في سوق الفولكلوريات التي تغلب عليها الصناعات الجلدية يشعر المرء بأن الباعة يحاولون أن يحصلوا على أكبر قدر ممكن من السياح الذين يشترون بضائعهم لأنهم يعتقدون أنهم يقدمون بضاعة ممتازة مقابل ثمن زهيد. وبما أن غالبية السياح هم من العرب ومن أوروبا الشرقية فإن الباعة يكتفون بالقليل لأنهم يعرفون أن هؤلاء لا يملكون ما يملكه السائح القادم من بريطانيا أو فرنسا. والمثير في هذه الأسواق أن أصحاب الدكاكين يجيدون عدداً كبيراً من اللغات الأوروبية.
    مهرجانات تونس الصيفية كثيرة ومتنوعة، ويحضرها جمهور غفير من داخل البلاد وخارجها، خصوصاً المهرجانات الفنية والغنائية والترفيهية مثل مهرجان قرطاج الدولي الذي يحضره كثير من نجوم الغناء العرب والأجانب. وقد استحدثت المؤسسات السياحية بعض القرى السياحية التي تقدم مهرجانات غنائية باللغات الأجنبية وتقدم فيه أكثر الأوبرات شهرة في العالم عن طريق استقدام مطربين مشهورين للمشاركة في هذه المهرجانات. ففي القرية السياحية «شاطئ القنطاوي» على سبيل المثال، وهي ضاحية من ضواحي مدينة سوسة، أنشئت ساحة دائرية كبيرة مملوءة بالمياه والأضواء الملونة، وعند المساء يحضر أحد المطربين المشهورين ويقدم قطعة غنائية من أوبرا مشهورة، والموسيقى التي تنطلق من مسجل تجد تعبيرها بنافورات المياه الملونة التي ترتفع وتنخفض بارتفاع صوت المطرب أو الآلة الموسيقية. هذه التقنية الجديدة في تقديم الموسيقى الغربية تعد من أجمل العروض التي تقدم في هذه القرية السياحية، خصوصاً حينما يحل الظلام، فتبدو ألوان المياه براقة وهرمونية إلى درجة باهرة.
     
    2 شخص معجب بهذا.

  2. sat200

    sat200 صديق المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏30 جوان 2007
    المشاركات:
    4.452
    الإعجابات المتلقاة:
    9.940
      17-11-2008 16:52
    يعطيك الصحة على هذه المتابعة المميزة اخي الكريم AlHawa
     
جاري تحميل الصفحة...
مواضيع مشابهة التاريخ
مكان للتصييف العائلي في تونس ‏1 ماي 2016
السفر بالطائرة تونس جربة ‏22 أفريل 2016
تونس algérie -tunis ‏22 جويلية 2016

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...