1. كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها
    إستبعاد الملاحظة

صحيفة ذا صن: مايكل جاكسون اعتنق الاسلام

الموضوع في 'أرشيف المنتدى العام' بواسطة manchester unite, بتاريخ ‏22 نوفمبر 2008.

حالة الموضوع:
مغلق
  1. manchester unite

    manchester unite عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏28 جويلية 2007
    المشاركات:
    1.307
    الإعجابات المتلقاة:
    608
      22-11-2008 17:19

    جاكسون الذي ارتدى لباساً إسلامياً واعتمر قبعة صغيرة جلس على الأرض وأقسم الولاء للقرآن بحضور إمام في احتفال أقيم بمنزل صديق له في لوس أنجلس


    اعتنق المغني الامريكي مايكل جاكسون الإسلام وغير اسمه الى "ميكاييل".

    وذكرت صحيفة "ذا صن" البريطانية الجمعة أن جاكسون الذي ارتدى لباساً إسلامياً واعتمر قبعة صغيرة جلس على الأرض وأقسم الولاء للقرآن بحضور إمام في احتفال أقيم بمنزل صديق له في لوس أنجلس.

    ويأتي ذلك قبل أيام على حضور جاكسون لجلسات المحاكمة في لندن في القضية التي رفعها ضده الشيخ عبد الله بن حمد آل خليفة، النجل الثاني لملك البحرين بتهمة خيانة الأمانة.

    ونسبت الصحيفة إلى مصدر لم تحدده قوله أن جاكسون الذي تربى على معتقدات شهود يهوه قرر اعتناق الإسلام خلال استخدامه لاستوديوهات صديقه لتسجيل ألبومه الجديد. ونقلت عن منتج وكاتب مسلمين حضرا المراسم ان جاكسون بدا "محبطاً" بعض الشيء.

    وقال المصدر أن الحاضرين "بدأوا يحدثونه عن الايمان وكيف أنهم أصبحوا اناساً افضل بعد تحولهم وقد تقبل جاكسون الفكرة. وطُلب الى أحد الأئمة الحضور فردد جاكسون الشهادة، واختار اسم ميكاييل لأنه يعود الى احد ملائكة الله، بعدما رفض اسم مصطفى".

    وذكرت الصحيفة ان المغني البريطاني كات ستيفنز الذي غير اسمه إلى يوسف إسلام بعدما اعتنق الإسلام حضر لمساعدة جاكسون، الى جانب الكاتب الكندي ديفيد وارنسبي والمنتج فيليب بوبال.

    وكان عبدالله بن حمد آل خليفة رفع دعوى قضائية بحق مغني البوب الشهير يطالبه فيها بتعويض قدره 4.3 مليون جنيه استرليني (7 ملايين دولار).

    وجاءت القضية بعد أيام قليلة على اضطرار "جاكو"، إلى بيع مزرعته في ولاية كاليفورنيا "نيفرلاند" بسبب مشاكله المادية.



     
  2. الجنرالl

    الجنرالl عضو فعال

    إنضم إلينا في:
    ‏21 جويلية 2008
    المشاركات:
    424
    الإعجابات المتلقاة:
    965
      22-11-2008 17:22
    1 person likes this.
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...