الدوريات الاروبية

الموضوع في 'أرشيف منتدى الرياضة' بواسطة almouchtak, بتاريخ ‏23 نوفمبر 2008.

  1. almouchtak

    almouchtak عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏18 أوت 2008
    المشاركات:
    5.421
    الإعجابات المتلقاة:
    9.491
      23-11-2008 10:17
    :besmellah1:



    الكالشيو


    إنتر ميلان يحسم دربي إيطاليا بأداء قوي


    حسم إنتر ميلان حامل اللقب والمتصدر مواجهته النارية مع ضيفه يوفنتوس الثالث بالفوز عليه 1-صفر، فيما عاد فيورنتينا إلى دائرة المنافسة على المراكز المتقدمة بعدما حول تأخره صفر-1 أمام ضيفه اودينيزي إلى فوز 4-2 اليوم السبت في المرحلة الثالثة عشرة من الدوري الإيطالي لكرة القدم.
    على ملعب "جوزيبي مياتزا"، فك إنتر ميلان عقدته على ملعبه أمام يوفنتوس لأن "نيراتزوري" لم يفز على "السيدة العجوز" في أرضه منذ موسم 2003-2004 عندما تغلب عليه حينها بثلاثة أهداف للنيجيري اوبافيمي مارتينز وكريستيان فييري والصربي ديان ستانكوفيتش، مقابل هدفين للأرجنتيني كيلي غونزاليز (خطأ في مرمى فريقه) وماركو دي فايو.
    وخرج يوفنتوس فائزاً من المباراتين السابقتين له على هذا الملعب الموسم الماضي (2-1) وفي 2006 بالنتيجة ذاتها، فيما انتهت مواجهة 2004-2005 بالتعادل 2-2، لكن إنتر ميلان نجح هذه المرة بالخروج فائزاً بفضل هدف سجله الغاني سالي مونتاري في الدقيقة 72.
    كانت مباراة اليوم مواجهة مميزة بين مدربي الفريقين مورينيو وكلاوديو رانييري اللذين أشرفا في السابق على تشلسي الإنكليزي، ونقل المدربان "معركتهما" إلى الملعب بعد أن تبادلا الإهانات علناً، وخرج مدرب إنتر ميلان فائزاً من ناحية النتيجة والأداء لأن فريقه كان الأفضل في معظم فترات اللقاء.
    وكان مورينيو خلف رانييري في تدريب تشلسي وقاد الأخير إلى ما فشل في تحقيقه المدرب الإيطالي مع الفريق اللندني، وهو الفوز بلقب الدوري الإنكليزي في مناسبتين عامي 2005 و2006.
    وأوقف إنتر ميلان مسلسل انتصارات يوفنتوس الذي كان يسعى لفوزه الثامن على التوالي في مختلف المسابقات والسادس على التوالي في الدوري المحلي، لكنه فشل في مبتغاه ليتجمد رصيده عن 24 نقطة، وأصبح بالتالي مهددا بفقدان مركزه الثالث.
    ولم يهدر يوفنتوس أي نقطة قبل اليوم منذ فوزه على ريال مدريد الإسباني 2-1 في الجولة الثالثة من منافسات دوري أبطال أوروبا، حيث فاز بعدها على ضيفه تورينو 1-صفر ومضيفه بولونيا 2-1 وضيفه روما 2-صفر ومضيفه ريال مدريد بالنتيجة ذاتها، ومضيفه كييفو 2-صفر أيضاً وضيفه جنوى 4-1 في المرحلة السابقة.
    وبدأ يوفنتوس اللقاء بضربة عندما تعرض البرتغالي منديز تياغو للإصابة ما اضطر مدربه كلاوديو رانييري إلى إخراجه في الدقيقة 4 وإدخال كلاوديو مارشيزيو.
    وحصل إنتر ميلان الذي عاد إلى تشكيلته الأساسية المهاجم البرازيلي أدريانو، على فرصة ذهبية لافتتاح التسجيل في الدقيقة 12 عندما انفرد الصربي ديان ستانكوفيتش بالحارس النمساوي اليكس مانينغر بعد خطأ من المدافع كريستيان مولينارو، لكنه تباطأ ما سمح لجورجيو كييليني في التدخل وإبعاد الخطر (12).
    وواصل إنتر ميلان أفضليته وحصل على فرصة ذهبية أخرى عندما فقد نيكولا ليغروتالي الكرة في وسط الملعب فخطفها لاعب يوفنتوس السابق السويدي زلاتان أبراهيموفيتش وتوغل ثم انفرد بمانينغر لكنه أطاح بالكرة بصورة غريبة إلى جانب القائم الأيسر (32).
    ونجح يوفنتوس في تهديد مرمى الحارس البرازيلي جوليو سيزار لأول مرة بشكل حقيقي عندما البديل مارشيزيو كرة صاروخية من خارج المنطقة صدها سيزار ببراعة (44).
    وعاد إنتر ميلان ليفرض أفضليته في الوقت بدل الضائع سعياً وراء هدف يريح أعصاب جمهور "جوزيبي مياتزا"، وحصل في الوقت بدل الضائع على فرصة أخرى ليحقق مبتغاه لكن مانينغر تألق ليبعد تسديدة مونتاري الذي كان متواجداً على بعد مترين فقط من مرمى "السيدة العجوز".
    ولم يتغير الوضع كثيراً في الشوط الثاني إذ واصل إنتر ميلان أفضليته وكان قريباً مجدداً من افتتاح التسجيل عندما انفرد أبراهيموفيتش مرة أخرى بالحارس مانينغر لكنه سدد إلى جانب القائم الأيمن (64)
    وأثمر ضغط "نيراتزوري" عن هدف التقدم الذي جاء في الدقيقة 72 عندما أخفق أبراهيموفيتش بتسديدة أخرى لكن لحسن حظه أن مونتاري كان مندفعاً من الخلف ليتابعها داخل الشباك.
    وحصل يوفنتوس على فرصة لإدراك التعادل إثر ركلة ركنية نفذها ماورو كامورانيزي من الجهة اليمنى فارتقى لها القائد يوفنتوس وحولها برأسه نحو المرمى لكن سيزار تدخل ببراعة لينقذ صاحب الأرض (82).






    فيورنتينا يعود للمنافسة



    وعلى ملعب "ارتيميو فرانكي"، قدم فيورنتينا أداء هجومياً مميزاً أمام اودينيزي القوي جداً هذا الموسم.
    ووجد فيورنتينا نفسه متأخراً في الدقيقة 30 بهدف سجله انطونيو فلورو فلوريس بكرة سددها من خارج المنطقة، لكن رجال المدرب كلاوديو برانديلي ضربوا بقوة اعتباراً من الشوط الثاني فعادلوا النتيجة من ركلة جزاء ترجمها الروماني ادريان موتو في الدقيقة 52 بعد خطأ من ماوريتسيو دوميتزي على البرتو جيلاردينو، رافعاً رصيده إلى 4 أهداف.
    ثم نجح الدولي ريكاردو مونتوليفو في وضع صاحب الأرض في المقدمة في الدقيقة 63 بعد تمريره من موتو، قبل أن يضيف مونتوليفو نفسه الهدف الثالث لفريقه في الدقيقة 78 من تسديدة بعيدة.
    وأضاف جيلاردينو الهدف الرابع بعد دقيقة فقط اثر تمريره أخرى من موتو، رافعاً رصيده إلى 9 أهداف، قبل أن يقلص انطونيو دي ناتالي الفارق في الدقيقة 84 من ركلة جزاء.
    ورفع فيورنتينا لذي لعب بعشرة لاعبين منذ الدقيقة 83 بعد طرد جانلوكا كوكوتو لتعمده لمس الكرة بيده، رصيده إلى 23 نقطة من 7 انتصارات وصعد إلى المركز الرابع مؤقتاً، فيما تجمد رصيد اودينيزي عند 21 نقطة بعدما مني بهزيمته الثالثة على التوالي والخامسة هذا الموسم.
    ويلعب غداً الأحد بولونيا مع باليرمو، وكييفو مع سيينا، ولاتسيو مع جنوى، وليتشي مع روما، ونابولي مع كالياري، وريجينا مع أتلانتا، وسمبدوريا مع كاتانيا، وتورينو مع ميلان.


     
  2. almouchtak

    almouchtak عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏18 أوت 2008
    المشاركات:
    5.421
    الإعجابات المتلقاة:
    9.491
      23-11-2008 10:20
    :besmellah1:

    الليقا



    بلد الوليد يفجر المفاجأة



    ألحق فريق بلد الوليد الهزيمة الأولى بمضيفه فياريال بالتغلب عليه 3-صفر اليوم السبت على ملعب "ال مادريغال" في المرحلة الثانية عشرة من الدوري الإسباني لكرة القدم.
    وأسدى بلد الوليد خدمة لريال مدريد حامل اللقب بعد أسبوع فقط من فوزه على النادي الملكي بالذات (1-صفر)، ذلك أن الأخير استفاد من سقوط فياريال ليصعد إلى المركز الثاني ولو مؤقتاً بعدما استعاد نغمة الانتصارات دون أن يقنع بفوزه الهزيل على ضيفه المتواضع ريكرياتيفو هويلفا صاحب المركز قبل الأخير 1-صفر.
    في المباراة الأولى، دك بلد الوليد شباك مضيفه فياريال بثلاثية نظيفة سجلها في الشوط الأول عبر جوناثان سيسما غونزاليز (24 و43) ولويس برييتو (45)، ليحرم مضيفه من واقع أنه الفريق الوحيد الذي لم يخسر هذا الموسم، وليمنح بالتالي برشلونة فرصة الابتعاد في الصدارة عندما يلتقي غداً ضيفه خيتافي.
    وتجمد رصيد فياريال عند 25 نقطة وتراجع إلى المركز الثالث خلف ريال مدريد الذي تخطى عقبة ضيفه هويلفا بفضل هدف سجله الهولندي ويسلي سنايدر في الدقيقة 39 بمساعدة أحد مدافعي الضيف.








    ريال يفوز بعرض غير مقنع







    وحقق ريال مدريد المطلوب منه وهو الخروج بنقاط المباراة الثلاث لكنه لم يقنع خصوصاً أنه كان متوقعاً من النادي الملكي أن ينتفض على حساب ضيفه الضعيف، ويمحي الصورة الذي ظهر بها في مباراته الأخيرة مع بلد الوليد وواقع خروجه من مسابقة الكأس على يد فريق من الدرجة الثالثة.
    ورفع ريال الذي جدد الثقة بمدربه الألماني برند شوستر رغم العروض "العادية"، رصيده إلى 26 نقطة في المركز الثاني.
    وانتهت مباراة إشبيليه مع فالنسيا بالتعادل السلبي.
    وتستكمل المرحلة غداً الأحد فيلعب مايوركا مع ملقة، واوساسونا مع الميريا، ونومانسيا مع أتلتيكو مدريد، وراسينغ سانتاندر مع اسبانيول، وسبورتينغ خيخون مع بيتيس، وديبورتيفو لاكورونيا مع اتلتيك بلباو.
     
  3. almouchtak

    almouchtak عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏18 أوت 2008
    المشاركات:
    5.421
    الإعجابات المتلقاة:
    9.491
      23-11-2008 10:23
    :besmellah1:



    انقلترا



    اكتفى ثلاثي الصدارة تشلسي وليفربول ومانشستر يونايتد حامل اللقب بالتعادل مع نيوكاسل وفولهام وأستون فيلا بالنتيجة ذاتها صفر-صفر، فيما واصل آرسنال خيبته بسقوطه الكبير أمام مضيفه مانشستر سيتي صفر-3 امس السبت في المرحلة الرابعة عشرة من الدوري الإنكليزي لكرة القدم.


    تشلسي – نيوكاسل





    على ملعب "ستانفورد بريدج"، فشل تشلسي في هز شباك ضيفه نيوكاسل السابع عشر رغم سيطرته على المباراة بشكل تام بحيث سدد لاعبوه على مرمى الحارس الايرلندي شاين غيفن في 33 مناسبة، منها 17 بين الخشبات الثلاث، مقابل محاولتين فقط لرجال المدرب جو كينيار، لكن في النهاية خرج كل من الفريقين بنقطة واحدة.





    ليفربول – فولهام





    ولم يكن حال ليفربول الذي افتقد قائده ستيفن جيرارد، أفضل من تشلسي على ملعبه "أنفيلد"، فهو اختبر السيناريو ذاته لأنه سيطر على اللقاء دون أن يتمكن من إيجاد طريقه إلى الشباك، لكن مانشستر يونايتد لم يستفد من تعادل منافسيه لأنه اكتفى بدوره بالتعادل السلبي في مباراة القمة مع مضيفه أستون فيلا.
    ورفع تشلسي وليفربول رصيدهما إلى 33 نقطة في الصدارة 8 نقاط عن مانشستر يونايتد الثالث الذي يملك مباراة مؤجلة.








    أستون فيلا – مانشستر يونايتد






    وعاد مانشستر اليوم إلى ملعب لطالما تألق عليه في المواسم الأخيرة حيث فاز في11 من أصل مبارياته الــ12 الأخيرة في مواجهة مضيفه أستون فيلا، لكنه فشل في تكريس نجاحه على ارض مضيفه واكتفى بتعادل سلبي هو الأول منذ 49 مباراة.
    ولم ينجح فريق "الشياطين الحمر" في تكرار نتائج المواسم الأخيرة إذ فاز فريق المدرب الاسكتلندي أليكس فيرغسون في مبارياته الــ14 السابقة في مواجهة أستون فيلا في "أولدترافورد" و"فيلا بارك" وفي مسابقتي الدوري والكأس، وهو لم يذق طعم الهزيمة أمام منافسه منذ 13 تشرين الأول/أكتوبر 1999 عندما خسر صفر-3 في مسابقة كأس رابطة الأندية المحترفة.
    أما في الدوري فهو لم يخسر منذ 19 آب/أغسطس 1995 عندما سقط حينها بهدف لديفيد بيكهام، مقابل ثلاثة أهداف لايان تايلور ومارك درابر والترينيدادي دوايت يورك الذي انتقل في 1998 إلى مانشستر يونايتد بالذات.
    واستعاد مانشستر خدمات واين روني وريو فرديناند بعد تعافيهما من الإصابة، فيما غاب البلغاري ديميتار برباتوف للإصابة كما هي حال المدافع ويس براون.
    وبدأ استون فيلا اللقاء ضاغطاً بهدف تسجيل هدف التقدم إلا أن الفرصة الأولى كانت لمانشستر الذي عرف كيف يستوعب فورة مضيفه، قبل أن يهدد مرمى الحارس الأميركي براد فريدل بتسديدة صاروخية من البرتغالي كريستيانو رونالدو لكن حارس المضيف تدخل ببراعة ليحرمه من افتتاح التسجيل (15).
    ثم فشل أي من الطرفين في تهديد مرمى الحارسين بشكل حقيقي باستثناء رأسية من الصربي نيمانيا فيديتش كاد أن يمنح من خلالها "الشياطين الحمر" هدف التقدم بعد ركلة حرة نفذها الويلزي راين غيغز لكن محاولته مرت بجانب القائم الأيسر (41).
    واستهل أستون فيلا الشوط الثاني من حيث بدأ الأول بضغط على ضيفه وكاد أن يفتتح التسجيل بطريقة مميزة عندما سدد اشلي يونغ كرة "قوسية" رائعة من الجهة اليسرى أبعدها الحارس الهولندي ادوين فان در سار من تحت العارضة (49).
    ورد مانشستر بفرصة لروني الذي استلم تمريرة متقنة من مايكل كاريك فسيطر على الكرة داخل المنطقة قبل أن يسددها فوق العارضة بقليل (63). ثم غابت الفرص مجدداً لتنتهي المباراة على نتيجة التعادل السلبي.








    مانشستر سيتي - آرسنال








    وكان ذلك كافياً لأستون فيلا لخطف المركز الرابع من آرسنال الذي زاد مانشستر سيتي من محنه والحق به الهزيمة الثانية على التوالي والخامسة هذا الموسم بالفوز عليه بثلاثية سجلها ستيفن ايرلند (45) والبرازيلي روبينيو (56) الذي رفع رصيده إلى 8 أهداف، ودانيال ستاريدج (90 من ركلة جزاء).
    وفشل آرسنال الذي استبعد مدربه الفرنسي أرسين فينغر مواطنه القائد وليام غالاس بسبب التصريح الذي أدلى به مؤخراً وكشف خلاله عن مشاكل بين لاعبي الفريق، في استعادة توازنه بعد خسارته في المرحلة السابقة أمام أستون فيلا صفر-2.








    بورتسموث - هال سيتي






    وتعادل هال سيتي مع مضيفه بورتسموث بهدفين لمايكل تورنر (54) ونوي بامارو (89 خطأ في مرمى فريقه، مقابل هدفين لبيتر كراوتش (20) وغلين جونسون (63).








    ميدلزبره – بولتون






    وتغلب بولتون على مضيفه ميدلزبره بثلاثة أهداف للأيسلندي غريتار ستاينسون (8) وماثيو تايلور (10) والسويدي يوهان الماندر (78)، مقابل هدف للنمساوي ايمانويل بوغاتيتز (77).





    ستوك سيتي – وست بروميتش ألبيون






    وفاز ستوك سيتي على ضيفه وست بروميتش ألبيون متذيل الترتيب بهدف سجله المالي محمدي سيديبي (84).

    -----------------------------------------




    ويلعب اليوم سندرلاند مع وست هام وتوتنهام مع بلاكبيرن، على أن تختتم المرحلة الاثنين بمباراة ويغان وإيفرتون.
     
  4. almouchtak

    almouchtak عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏18 أوت 2008
    المشاركات:
    5.421
    الإعجابات المتلقاة:
    9.491
      23-11-2008 10:24
    :besmellah1:


    فرنسا




    باريس سان جيرمان يصعق ليون




    سجل باريس سان جيرمان فوزه الأول على ضيفه ليون حامل اللقب في ملعب "بارك دي برينس" منذ عام 2004 بعدما تغلب عليه 1-صفر اليوم في المرحلة الخامسة عشرة من الدوري الفرنسي لكرة القدم.





    ويبدو أن فريق العاصمة الذي لم يذق طعم الفوز على ليون في 11 مباراة متتالية في جميع المسابقات، عاد ليكون بين الكبار بعدما اكتفى بالمواسم الأخيرة بالصراع للبقاء في دوري الأضواء، إذ ألحق بليون هزيمته الثانية هذا الموسم وذلك بعد أن كان تغلب على "الكبيرين" الآخرين بوردو (1-صفر) ومرسيليا (4-2) والفوز على الأخير كان في "فيلودروم."


    ويدين باريس سان جيرمان الذي يشرف عليه مدرب ليون السابق بول لوغوين، بفوزه الثامن هذا الموسم إلى الوافد الجديد لودوفيك جيولي (لاعب ليون السابق من 1994 حتى 1998) الذي سجل هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 25 بكرة رأسية، في لقاء شهد طرد قائد ليون البرازيلي جونينيو لارتكابه خطأً قاسياً على سيلفان ارمان (76) وذلك بعد 17 دقيقة فقط على دخوله أرضه الملعب.
    وصعد سان جيرمان إلى المركز الخامس برصيد 26 نقطة، بفارق الأهداف عن مرسيليا ورين الثالث والرابع، ونقطتين عن نيس الذي صعد إلى المركز الثاني بعدما عمق جراح مضيفه سانت إتيان ملحقاً به الهزيمة السابعة على التوالي بالفوز عليه 1-صفر، مستفيداً في الوقت ذاته من انتهاء مواجهة رين مع مضيفه بوردو بالتعادل 1-1.
    في المباراة الأولى، يدين نيس بفوزه الرابع على التوالي إلى اوليفييه ايشوافني الذي سجل هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 21، رافعاً رصيد فريقه إلى 28 نقطة في المركز الثاني مؤقتاً بانتظار مباراة مرسيليا (26 نقطة) مع ضيفه ليل غداً في ختام المرحلة.
    وفي الثانية، اكتفى رين بنقطة واحدة من مباراته ومضيفه بوردو الذي فشل في تعويض خسارته في المرحلة السابقة أمام ليون.
    وتقدم رين في الدقيقة 19 عبر اوليفييه تومير، لكن المتألق يوان غوركوف أدرك التعادل في الدقيقة 59.
    وسقط تولوز أمام لوريان بهدف لكيفن غاميرو (74)، فيما واصل أوكسير نتائجه المخيبة بخسارته أمام مضيفه كان بهدف سجله رينالد لوميتر (57).
    وتعادل غرونوبل مع لوهافر من دون أهداف، وفالنسيان مع سوشو بهدفين لخوسيه سايز (62) ويوهان اوديل (68)، مقابل هدفين للتركي-الفرنسي ميفلوت ايردينك (39) وسلون بريفا (86).
    ويلعب الأحد نانت مع نانسي، وموناكو مع لومان.

     
  5. almouchtak

    almouchtak عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏18 أوت 2008
    المشاركات:
    5.421
    الإعجابات المتلقاة:
    9.491
      23-11-2008 10:28
    :besmellah1:






    المانيا








    هوفنهايم ينفرد بالصدارة وبايرن يستفيق











    انفرد مفاجأة الموسم هوفنهايم بالصدارة مجدداً بعد فوزه على مضيفه كولن 3-1 وخسارة المتصدر السابق باير ليفركوزن أمام مضيفه أرمينيا بيليفيلد 1-2 اليوم السبت في المرحلة الرابعة عشرة من الدوري الألماني لكرة القدم.








    كولن – هوفنهايم






    على ملعب "راين إينرجي"، واصل هوفنهايم عروضه المميزة وعاد بفوز ثمين من ارض مضيفه كولن بفضل هدافه المتألق الصربي وداد ايبسيفيتش الذي سجل هدفين ومرر كرة الهدف الثالث.
    ورفع هوفنهايم رصيده إلى 31 نقطة في الصدارة بفارق 3 نقاط عن شريكه السابق ليفركوزن وبايرن ميونيخ حامل اللقب الذي بقي ثالثاً لكن بفارق الأهداف فقط عن ليفركوزن وذلك بعد فوزه على إينرجي كوتبوس متذيل الترتيب 4-1.








    أرمينيا بيليفيلد – باير ليفركوزن








    ووضع أرمينيا بيليفيلد حداً لمسلسل النتائج المميزة التي يحققها ليفركوزن والحق به الهزيمة الأولى منذ المرحلة السادسة (أمام هرتا برلين صفر-1) بالفوز عليه بهدفين للبولندي ارتور فيتشنياريك (53) الذي رفع رصيده إلى 8 أهداف، ودانيال هالفار (69)، مقابل هدف لباتريك هيلمز (78) الذي رفع رصيده إلى 11 هدفاً لكن ذلك م يكن كافياً لتجنيب فريقه هزيمته الرابعة هذا الموسم.








    بايرن ميونيخ – إينرجي كوتبوس






    وعلى ملعب "أليانز أرينا"، استعاد بايرن ميونيخ نغمة الفوز بعدما سقط في المرحلة السابقة في فخ التعادل مع بوروسيا مونشنغلاباخ (2-2) وذلك بتعمق جراح ضيفه إينرجي كوتبوس 4-1.
    ووجد بايرن ميونيخ نفسه متخلفاً في الدقيقة 25 بهدف سجله الألباني ريفن سكيلا من ركلة حرة، إلا أن الفرنسي فرانك ريبيري نجح في إيجاد طريقه إلى الشباك للمباراة الثالثة على التوالي بتسجيله هدف التعادل بعد 4 دقائق فقط من ركلة حرة أيضاً، رافعاً رصيده إلى 6 أهداف هذا الموسم.
    ولم ينتظر الفريق البافاري كثيراً قبل أن يسجل هدف التقدم بفضل رأسية من المدافع الأرجنتيني مارتن ديميكيلس اثر عرضية من الظهير الإيطالي ماسيمو اودو (38)، ثم أضاف ميروسلاف كلوزه الهدف الثالث بكرة رأسية بعد عرضية من ريبيري (54)، والإيطالي لوكا طوني الرابع من مسافة قريبة بعد تمريرة من مواطنه اودو اثر ركلة ركنية (59).








    بوخوم – هرتا برلين






    وحافظ هرتا برلين على مركزه الرابع بفوزه على مضيفه بوخوم بثلاثة أهداف للبرازيلي رافاييل دي ارويو كايتانو (25) والكرواتي غويكو كاتسار (33) والبرازيلي سانتوس سيسيرو (39)، مقابل هدفين للسلوفاكي ستانيسلاف سيستاك (51) ومارسن مييسيل (75).








    شالكه – بوروسيا مونشنغلادباخ






    ووضع شالكه خلفه خسارته أمام ليفركوزن (1-2) في المرحلة السابقة بتغلبه على ضيفه بوروسيا مونشنغلادباخ 3-1.
    وجاء الهدف الأول في الدقيقة 17 عبر التركي خليل ألتينتوب اثر تمريرة من الكرواتي إيفان راكيتيتش، وأضاف الثاني البيروفي جيفرسون فارفان في الدقيقة 22 من ركلة جزاء اثر خطأ ارتكبه عليه توبياس ليفيلز. والهدف هو السادس لفارفان هذا الموسم.
    وقلص روب فريند الفارق في الدقيقة 30 بهدف سجله بيسراه من زاوية ضيقة بعد تمريرة من الكسندر باوميوهان، لكن ألتينتوب ضرب مجدداً وأعاد الفارق إلى ما كان عليه في الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول بعد كرة وصلت مباشرة من الحارس مانويل نيوير.








    فولفسبورغ – شتوتغارت






    وواصل شتوتغارت عروضه المخيبة بخسارته القاسية أمام مضيفه فولفسبورغ بهدف لمارتن لانيغ (17)، مقابل أربعة أهداف للبرازيلي غرافيتي (51 و76) الذي رفع رصيده إلى 11 هدفاً، والبوسني ادين دجيكو (79 و85).








    إينتراخت فرانكفورت – هانوفر








    وسحق إينتراخت فرانكفورت ضيفه هانوفر برباعية نظيفة سجلها اليوناني نيكوس ليبيروبولوس (25 و86) وماركو روس (40) ومارتنم فينين (90).
    وتختتم المرحلة الأحد بمباراة قوية بين هامبورغ وفيردر بريمن.
     
  6. almouchtak

    almouchtak عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏18 أوت 2008
    المشاركات:
    5.421
    الإعجابات المتلقاة:
    9.491
      23-11-2008 10:30
    :besmellah1:



    هولندا



    انفرد بريدا بالصدارة مؤقتاً رغم تعادله مع ضيفه نيميغين 1-1 اليوم في المرحلة الثانية عشرة من الدوري الهولندي لكرة القدم.
    وسجل ادوين دي غراف (57) هدف بريدا، ولاسي شون (27) هدف نيميغن الذي قد يكون أسدى خدمة لأياكس أمستردام المتصدر السابق وذلك في حال خرج الأخير فائزاً من مواجهته القوية مع الكمار غداً الاحد.
    واستعاد أيندهوفن حامل اللقب شيئاً من توازنه وعوض سقوطه المذل في المرحلة السابقة أمام اياكس (1-4) بفوز كبير على هيراكليس برباعية نظيفة سجلها المكسيكي فرانسيسكو رودريغيز (15) والمغربي ابراهيم افيلاي (29) والصربي دانكو لازيفيتش (32) والبولندي بلاس دودساك (38).
    وسحق تونتي انشكيده ضيفه هيرينفين بسداسية نظيفة سجلها الكونغولي-السويسري بلايز نكوفو (23 و40 و72) والدنمركي كينيث بيريز (35 و45) والصربي-النمسوي ماركو ارنوتوفيتش (47).
    وتعادل دي غرافشاب مع سبارتا روتردام بثلاثة أهداف للسويسري ستيفان كيلر (20 و40) وجوردي بويز (45)، مقابل ثلاثة أهداف لتشارلز ديسلز (15) وارنه سلوت (55) ورود كنول (90).
    ويلعب اليوم فيينورد روتردام مع ادو دن هاغ، واوتريخت مع فيتيس ارنهيم، وفيليم تيلبورغ مع غرونينغن.
     
  7. almouchtak

    almouchtak عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏18 أوت 2008
    المشاركات:
    5.421
    الإعجابات المتلقاة:
    9.491
      23-11-2008 10:31
    :besmellah1:


    سكوتلندا


    سلتيك يحافظ على صدارته للدوري الاسكتلندي


    بقي الفارق على حاله بين سلتيك حامل اللقب والمتصدر وغريمه التقليدي رينجرز الثاني، بفوز الأول على سانت ميرين 3-1 والثاني على إبردين 2- صفر اليوم السبت في المرحلة الخامسة عشرة من الدوري الاسكتلندي لكرة القدم.
    في المباراة الأولى، سجل اليوناني جورجيوس ساماراس (63) والياباني شونسوكيه ناكامورا (66) وسيليان شيريدان (80) أهداف سلتيك، في حين سجل جيم هاميلتون (89) هدف سانت ميرين الوحيد في المباراة.
    أما في المباراة الثانية، فسجل الفرنسي جان كلود دارشوفيل (52) وكريس بويد (68) هدفي رينجرز الذي بقي على بعد أربع نقاط من سلتيك.
    من ناحية أخرى حافظ هارتس بدوره على مركزه الثالث بفوزه على ضيفه فالكيرك بهدفين لهدف، سجل للفائز البرتغالي برونو أوغويار (18)، وأندرو درايفر (59)، في حين سجل للخاسر ستيف لوفيل (16).
    واكتفى دندي يونايتد الرابع بالتعادل مع ضيفه هاميلتون، بفضل هدف لبريان إيستون (90 خطأ في مرمى فريقه)، مقابل هدف لريتشارد أوفيونغ (8).
    وصعد هيبرنيان إلى المركز الخامس، بفوزه على مضيفه مذرويل بأربعة أهداف لجون رانكين (6) ودين شيلز (50) وستيفن فليتشر (61) وديريك ريوردان (90)، مقابل هدف لروبرت مالكولم (42)، واستفاد هيبرنيان من سقوط كيلمارنوك أمام إينفرنيس بهدف لوليام غيبسون (85)، مقابل هدفين لدوغي إيمري (14) وغاري وود (38).

     
  8. almouchtak

    almouchtak عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏18 أوت 2008
    المشاركات:
    5.421
    الإعجابات المتلقاة:
    9.491
      23-11-2008 10:32
    :besmellah1:



    البرتغال

    سقط فريق ماريتيمو في فخ التعادل السلبي على أرضه أمام سبورتينغ براغا السبت في المرحلة التاسعة من الدوري البرتغالي لكرة القدم.
    وحصد كل من الفريقين نقطة واحدة بالتعادل ليرتفع رصيد ماريتيمو إلى 15 نقطة في المركز الثالث مقابل 13 نقطة لسبورتينغ في المركز السادس.



     
  9. almouchtak

    almouchtak عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏18 أوت 2008
    المشاركات:
    5.421
    الإعجابات المتلقاة:
    9.491
      23-11-2008 10:33
    :besmellah1:



    تركيا



    أهدر فريق فنربهتشة نقطتين مهمتين بعدما تعادل مع مضيفه أنقرة غوجو سلبياً اليوم السبت في المرحلة الثانية عشرة من الدوري التركي لكرة القدم.

    وحصد كل من الفريقين نقطة واحدة ليرتفع رصيد فنربهتشة إلى 20 نقطة في المركز السادس، بفارق ست نقاط خلف المتصدر ترابزون سبور، وأربع نقاط خلف بشيكتاش وأنقرة سبور ، كما ارتفع رصيد أنقرة غوجو إلى 11 نقطة في المركز الرابع عشر.

    وبالنتيجة نفسها تعادل أنطاليا سبور مع كوجلي سبور، ليرفع الأول رصيده إلى عشر نقاط في المركز الخامس عشر مقابل ست نقاط لكوجلي سبور في المركز الثامن عشر و الأخير.

    بينما تغلب غازيانتب سبور على غنتشليربيرلي 2- صفر، ليرتفع رصيد غازيانتب إلى 18 نقطة في المركز الثامن ويتجمد رصيد غنتشليربيرلي عند عشر نقاط في المركز السادس عشر.

     
    1 person likes this.
  10. sterbik

    sterbik نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏9 أوت 2008
    المشاركات:
    1.512
    الإعجابات المتلقاة:
    524
      23-11-2008 10:51
    inter vs juventus
    c'est pas un derby
    mé c'est un classico
     
    1 person likes this.

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...