1. كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها
    إستبعاد الملاحظة

هل ندرس لنتعلم ام لنوظف

الموضوع في 'أرشيف المنتدى العام' بواسطة rafa93, بتاريخ ‏29 نوفمبر 2008.

  1. rafa93

    rafa93 نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏11 مارس 2008
    المشاركات:
    1.678
    الإعجابات المتلقاة:
    1.753
      29-11-2008 16:21
    :besmellah1:

    السلام عليكم و رحمة الله تعالى وبركاته

    بسم الله الرحمان الرحيم

    ***الموضوع*****

    الدراسة بين التعلم والتوظيف

    دون أن أطول عليكم الموضوع واضح ومفهوم ما الغاية من الدراسة هل نحن نتعلم لكي نستفيد ونكتسب العلم ام نتعلم للحصول على شهادة تخول لنا العمل بسرعة هل تتفقوا معي في هذه القضية التي يطغى عليها جانب التوظيف اكثر من هدف التعلم والمعرفة المهمة والسؤال الذي يطرح نفسه؟

    انت كعضو اوشخص أين تجد نفسك في اكتساب العلم والمعرفة ام التوظيف وكلاهما عن طريق الدراسة وماهي الاسباب في نظركم التي تدفع الشخص للاختيار هل هي ظروف او عدم مبالاة?


    واترك لكم الباب مفتوح للنقاش شكرا


    منقول

    :copy::copy::copy::copy:
     
    2 شخص معجب بهذا.
  2. Tozeuroise

    Tozeuroise عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏22 أفريل 2008
    المشاركات:
    740
    الإعجابات المتلقاة:
    2.034
      29-11-2008 19:06

    الإستفادة و اكتساب العلم لا تحققهما الدراسة فحسب ... فالأساليب التعلمية و التعليمية المنتهجة في مجتمعنا لا تجد تفعا و بالتالي فالدراسة ليست سببا رئيسيا لتحقيق ذلك إلا أن الأغلبية يخيل إليهم أن الدراسة هي الجسر الوحيد الذي نثري به زادنا المعرفي , و خير دليل على ذلك أن جل التلاميذ ما إن يتجاوزون مرحلة معينة من مراحل الدراسة حتى ينسون ما تعلموه و حفظوه .
    و المعلومات المكتسبة بفضل الدراسة في ذهن التلميذ ـ حتى تلميذ الباكالورياـ هي في ذهنه ليوم الإمتحان فقط , فما إن يتجاوزون امتحانتهم يتبخر كل شيئ , و هذا ليس عيب التلاميذ وحدهم بل نتيجة للبيداغوجيات المنتهجة في التعليم .



    إن كان المتعلم يتعلم لهدف الحصول على العمل بسرعة فهذا هراء هراء ....
    إذ لا بد قبل كل شيئ أن نتعلم لأجل التعلم و بعد ذلك نفرع أهدافنا ....


    ***
    لي عودة بإذن الله للمشاركة في هذا الموضوع
    و شكرا لك
     
    1 person likes this.

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...