كيف تنقل فتوى العلماء إذا سُئلت عنها؟

الموضوع في 'ارشيف المنتدى الإسلامي' بواسطة almouchtak, بتاريخ ‏29 نوفمبر 2008.

  1. almouchtak

    almouchtak عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏18 أوت 2008
    المشاركات:
    5.421
    الإعجابات المتلقاة:
    9.491
      29-11-2008 22:37
    :besmellah1:



    الشيخ الألباني-رحمه الله- يجيب


    السائل: شيخنا لو أنا سمعت منك إجابة سؤال مُعيَّن، وأحد الناس سألني عن هذا السؤال، وأجبته علماً بأنني أنا ما عندي العلم الكافي، أجبته بناءً على إجابتك أو إجابة أحد المشايخ، هل علي إثم؟

    الجواب: هو نرجوا أنه ما يكون عليك إثم، لكن ما بيكون أحسنت، وإنَّما عليك أن تقول: أنا سمعت من فلان كذا وكذا، لأنه قد يترتب هنا بعض المفاسد من حيث لا يريدها هذا الناقل.

    (*) أول ذلك أنَّه قد تعود هذه المفسدة عليه، وهو أمر واقعٌ اليوم مع الأسف الشديد؛ فإذا سمعت من زيد فتوى ومن عمر فتوى، ومن أحمد فتوى وإلى آخره وكل ما سئلت عن مثل هذه الفتاوى أجبت بها ولا تنسبها إلى قائلها، هؤلاء الذين يسألونك يتوهمون أو بالمعنى الأدق توهمهم أنَّك عالم، وهذه مفسدة تعود إليك.

    (*) ثم قد تتوسع دائرة المفسدة فينقلها الناقل أيضاً إلى آخر وهكذا يكثر تطبيق النبوءة التي تنبأ بها الرسول -عليه الصلاة والسلام- الذي قال في الحديث الذي رواه البخاري ومسلم من حديث عبد الله بن عمر بن العاص -رضي الله عنهما- قال قال -رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وسلَّم-: (( إن الله لا يتنزع العلم انتزاعاً من صدور العلماء، ولكنه يقبض العلم بقبض العلماء، حتى إذا لم يبق عالماً اتخذ الناس رؤوساً جهالاً؛ فسئلوا فأفتوا بغير علمٍ فضلوا وأضلوا)).

    فلذلك نرى نحن أن من لم يكن عالماً، وإنَّما هو ناقل فعليه أن يذكر المصدر الذي نقل منه.

    السائل: طب شيخ إذا نسي المصدر الذي سمع منه؟ لو قال سمعت من شيخ أو قرأت في كتاب؟

    الشيخ: ما فيه مانع إذا كان نسي، أمَّا إن تناسى فلا يجوز

    -------------------------------------------------



    أردت نقل هذا الموضوع فقط لأوضح لأخي prince2ombre

    وعليه فلن تحمل وزرا ان شاء الله ان قلت قال فلان كذا و كذا

    -------------------------------------

     
    3 شخص معجب بهذا.

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...