مراحل حرب العالمية الثانية ونتائجها

الموضوع في 'أرشيف المنتدى التعليمي' بواسطة fffatouna, بتاريخ ‏1 ديسمبر 2008.

  1. fffatouna

    fffatouna عضو نشيط

    إنضم إلينا في:
    ‏26 نوفمبر 2008
    المشاركات:
    109
    الإعجابات المتلقاة:
    51
      01-12-2008 22:50
    :besmellah1:المقـدمــة:
    الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم أما بعد:
    ففي هذا البحث سنتعرف من خلال النقاط المطروحة مراحل حرب العالمية الثانية ونتائجها وقد حاولت الدول الدكتاتورية التوسع للتخفيف من الأزمة الاقتصادية و قوانين الحماية مما جر العالم إلى حرب ثانية سنة 1939.
    الموضوع:
    أبرز المشاركين في الحرب:
    1.يعتبر توسع الدول الدكتاتورية عاملا أساسيا لاندلاع الحرب العالمية الثانية:
    * استغلت فرنسا و بريطانيا مستعمراتها للخروج من مشاكل الأزمة الإقتصادية ،إلا أن ألمانيا ، و إيطاليا ، و اليابان لم تجد بدا من التوسع للخروج من مشاكلها فألغت العمل بمعاهدات السلام و انسحبت من **** الأمم : فاتسع اليابان على حساب منشوريا و احتل الإيطاليون إثيوبيا و تحدى الألمان شروط معاهدة فرساي للشروع في التوسع بالوسط الأوربي . و نظرا لتشابه ظروفها و وحدة مصالحها شكلت الدول الثلاثة حلفا عسكريا للدفاع المشترك" المحور "
    * كان غزو ألمانيا لبولونيا: 1 شتنبر 1939 سببا مباشرا لإعلان بريطانيا الحرب على ألمانيا ثم تبعتها فرنسا و انضم إليهما الإتحاد السوفياتي بعد غزو ألمانيا للأراضي الروسية في يونيو 1941 ، و بعد تدمير الطيران الياباني للقاعدة البحرية الأمريكية بيرل هاربور : أعلنت الولايات المتحدة الأمريكية الحرب على اليابان و حليفتيها ألمانيا و إيطاليا سنة 1941.

    عرفت الحرب العالمية الثانية مرحلتان:
    أ _ مرحلة أولى (1942 / 1939 ): كان التفوق خلالها لصالح دول المحور حيث اكتسحت ألمانيا معظم الأراضي الأوربية بما في ذلك فرنسا .
    ب _ مرحلة ثانية ( 1942 / 1945 ) : جندت خلالها الولايات المتحدة الأمريكية و الإتحاد السوفياتي كل إمكانياتها العسكرية لمواجهة ألمانيا و اليابان فتم إخضاع روما في يونيو 1944 ثم مدينة برلين في ماي 1945 ، و بعد إلقاء القنبلتين النوويتين الأمريكيتين على مدينتي هيروشيما و ناكازاكي في غشت 1945 استسلم اليابان .




    2.ترتبت عن الحرب العالمية الثانية عدة نتائج بشرية ، اقتصادية و سياسية:
    * خلفت الحرب العالمية الثانية عددا كبيرا من الضحايا نتيجة ضراوة المعارك و قوة الأسلحة مما أدى إلى نقص كبير في اليد العاملة بأوربا.
    * حل الدمار بمعظم الأراضي الأوربية ، فخربت المعامل و الأراضي الفلاحين و وسائل المواصلات ... فانخفض الإنتاج و تزايدت ديون أوربا مما أفاد الإقتصاد الأمريكي.

    خلفت الحرب نتائج بشرية ومادية وسياسية:

    1 ـ الخسائر البشرية والمادية:

    * بشريا: خلفت الحرب أعدادا كبيرة من القتلى مدنيين وعسكريين (أزيد من 50 مليون) بسبب استعمال أسلحة متطورة كما دمرت مدن بكاملها، وقد كانت لذلك عواقب ديمغرافية كارتفاع الوفيات وقلة الولادات واختلال هرم الأعمار ونقص اليد العاملة، مما أدى إلى تحمل الساكنة
    النشيطة أعباء إعالة الشيوخ والأطفال .
    القتلى
    الجيوش: 25 مليوناً
    المدنيون: 37 مليوناً
    المجموع: 62 مليوناً

    * ماديا : دمرت الحرب البنيات الاقتصادية والاجتماعية وطرق المواصلات، مما أدى على انخفاض الإنتاج الفلاحي بما يفوق الثلث والصناعي ب 50 % وارتفاع الأسعار والضرائب وإفلاس مالية مجموعة من الدول التي اضطرت للاقتراض من الخارج كما تراجع الدور الاقتصادي لأوربا وتزايدت
    مكانة الولايات المتحدة الأمريكية التي أصبحت أكبر قوة اقتصادية عالمية.
    2 ـ النتائج السياسية:




    أدت الحرب العالمية الثانية على تغيير موازين القوى على الصعيد العالمي، حيث عقد الحلفاء عدة مؤتمرات فرضوا خلالها مجموعة من المعاهدات على الدول المنهزمة (باستثناء ألمانيا المنقسمة)، كما أن مؤتمر يالطا وضع خريطة العالم لما بعد الحرب، واستغلت المستعمرات هذا الوضع لتطالب حركاتها التحررية بالاستقلال.
    وأما اليابان فقد وقّعت وثيقة الاستسلام بدون قيد أو شرط في (4 شوال 1365هـ=2 سبتمبر 1945م) بعد إلقاء قنبلتين ذريتين على هيروشيما ونجازاكي، وبعدها بثلاثة أيام رُفع العلم الأمريكي فوق طوكيو، وانتهت بذلك رسميًا الحرب العالمية الثانية بعد ست سنوات من القتال الشرس، خسرت فيه البشرية حوالي (17) مليونا من العسكريين وأضعاف هذا العدد من المدنيين.


    انقسمت القارة الأوربية إلى قسمين:

    * أوربا غربية رأسمالية ليبرالية، تدور في فلك الولايات المتحدة الأمريكية.
    *أوربا شرقية شيوعية تابعة للاتحاد السوفياتي.
    من أجل تجاوز مخلفات الحرب، والحفاظ على السلم العالمي أنشأت الدول العظمى «منظمة الأمم المتحدة» التي تشكلت من عدة أجهزة،
    أهمها:
    الجمعية العامة، مجلس الأمن ، الأمانة العامة، و اللجان المتخصصة... كمنظمة الزراعة والتغذية- منظمة الصحة العالمية – صندوق النقد الدولي.

    التوصيات:

    1.أهمية تدريس مثل هذه المواضيع في المنهاج الدراسي.
    2.يجب على دول العربية أخذ العبرة من مثل هذه الحروب الخطيرة.

    الخاتمـة:
    اعتبرت الحرب العالمية الثانية كارثة بشرية واقتصادية تولّد عنها وضع عالمي جديد تميز بالتنافس بين المعسكرين الشرقي والغربي وساهمت أيضاً
    في القضاء على النزعة التوسعية للدول الدكتاتورية ، و ظهور هيئة الأمم المتحدة، كما ترتب عنها انقسام العالم إلى كتلتين : ليبرالية غربية ، و شيوعية شرقية. إضافة إلى بروز حركا التحرر في المستعمرات



    من العوامل التي ساهمت في اندلاع الحرب العالمية الثانية:
    1.توسع الدول الدكتاتورية عاملا أساسيا لاندلاع الحرب العالمية الثانية.
    2.قسوة الشروط المفروضة على الدول المهزومة. 3.حدوث الأزمة الاقتصادية العالمية.
    مراحل الحرب العالمية الثانية:

    أ _ مرحلة أولى (1942 / 1939 ): كان التفوق خلالها لصالح دول المحور حيث اكتسحت ألمانيا معظم الأراضي الأوربية بما في ذلك فرنسا .
    ب _ مرحلة ثانية: ( 1942 / 1945 ) جندت خلالها الولايات المتحدة الأمريكية و الإتحاد السوفياتي كل إمكانياتها العسكرية لمواجهة ألمانيا و اليابان فتم إخضاع روما في يونيو 1944 ثم مدينة برلين في ماي 1945، و بعد إلقاء القنبلتين النوويتين الأمريكيتين على مدينتي هيروشيما و ناكازاكي في غشت 1945 استسلم اليابان.
    نتائج بشرية ومادية وسياسية للحرب :
    * بشريا: خلفت الحرب أعدادا كبيرة من القتلى مدنيين وعسكريين (أزيد من 50 مليون) بسبب استعمال أسلحة متطورة كما دمرت مدن بكاملها، وقد كانت لذلك عواقب ديمغرافية كارتفاع الوفيات وقلة الولادات واختلال هرم الأعمار ونقص اليد العاملة، مما أدى إلى تحمل الساكنة
    النشيطة أعباء إعالة الشيوخ والأطفال .
    القتلى :
    الجيوش: 25 مليوناً
    المدنيون: 37 مليوناً
    المجموع: 62 مليوناً
    * ماديا : دمرت الحرب البنيات الاقتصادية والاجتماعية وطرق المواصلات، مما أدى على انخفاض الإنتاج الفلاحي بما يفوق الثلث والصناعي ب 50 % وارتفاع الأسعار والضرائب وإفلاس مالية مجموعة من الدول التي اضطرت للاقتراض من الخارج كما تراجع الدور الاقتصادي لأوربا وتزايدت مكانة الولايات المتحدة الأمريكية التي أصبحت أكبر قوة اقتصادية عالمية.
    * السياسية: تقسيم ألمانيا على قسمين وبرلين إلى قسمين وقيام هيئة الأمم المتحدة و الدول القومية في أوروبا وتنازل ايطاليا عن مستعمراتها وانتشار النظام الشيوعي في العالم.
    انقسام القارة الأوربية إلى قسمين:
    *أوربا غربية: رأسمالية ليبرالية، تدور في فلك الولايات المتحدة الأمريكية.
    *أوربا شرقية: شيوعية تابعة للاتحاد السوفياتي.
    من أجل تجاوز مخلفات الحرب، والحفاظ على السلم العالمي أنشأت الدول العظمى «منظمة الأمم المتحدة» التي تشكلت من عدة أجهزة
    أهمها:
    الجمعية العامة، مجلس الأمن ، الأمانة العامة، و اللجان المتخصصة... كمنظمة الزراعة والتغذية- منظمة الصحة العالمية – صندوق النقد الدولي.
     
    1 person likes this.
  2. cobraaa

    cobraaa كبير مراقبي المنتدى التعليمي

    إنضم إلينا في:
    ‏29 ديسمبر 2007
    المشاركات:
    5.809
    الإعجابات المتلقاة:
    25.476
      02-12-2008 00:17
    شكرا لك على ما قدّمت، ونرجو تحديد المصدر، سواء كان عملا فرديّا، أو هو مأخوذ من بعض المصادر أو منقول..
    أرجو منك تحديدا...

     
    1 person likes this.
  3. Brahima08

    Brahima08 عضو فعال

    إنضم إلينا في:
    ‏11 فيفري 2008
    المشاركات:
    431
    الإعجابات المتلقاة:
    1.206
      03-12-2008 21:36
    :besmellah1:

    شكرا على طرح الموضوع لكن عندي ملاحظات حول البحث باعتباره يحتوي علي معلومات غير دقيقة اهمها :

    * عنوان البحث أطوار و نتائج الحرب العالمية الثانية لكن في بدايةالبحث وقع الاشارة إلى أسباب الحرب خاصة في الفقرة التالية
    و
    * استعمال تواريخ لايقع اعتمادها في الحصص الدراسية مثل ( يونيو - شوال ...)
    * بالنسبة للمراحل من الاجدى في اعتقادي تقسيمها إلي 3 مراحل رئيسية و هي :
    - مرحلة تفوق المحور( سبتمبر1939 - جوان 1941 )
    - منعرج الحرب ( جوان 1941- نوفمبر 1942 )
    - انتصار الحلفاء ( نوفمبر 1942 - سبتمبر 1945 )
    * بالنسبة للنتائج هناك تناقضات و خلط أبرزها :
    - في المستوي البشري : في البداية حددت عدد القتلي من الجنود ب 25 مليون
    ثم أدرجت بأن عدد القتلى من الجنود ب17 مليون
    فالرجاء الثبت قبل طرح العدد
    - في المستوي السياسي : ماذا تقصد بالمعاهدات التي فرضها المنصرون علي المنهزمين ( هذا حدث في الحرب الاولى و ليس الثانية )
    اما بالنسبة لألمانيا و عاصمتها فهي لم تقسم إلى منطقتين كما ذكر في البحث و إنما إلي 4 أقسام ( انقليزية- فرنسية- أمريكية- سوفياتية )
    عموما أخي في اعتقادي أن هذا البحث يحتاج الي تركيز وأكرر شكري علي طرح الموضوع :satelite::satelite::satelite:
     
    1 person likes this.

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...