الشرف

الموضوع في 'الأسرة والطفل' بواسطة قمر تونيزيا سات, بتاريخ ‏6 ديسمبر 2008.

  1. قمر تونيزيا سات

    قمر تونيزيا سات عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏12 فيفري 2007
    المشاركات:
    1.380
    الإعجابات المتلقاة:
    1.670
      06-12-2008 16:34
    :besmellah1:


    لماذا الجميع يرى ان شرف الفتاة اهم من شرف الابن

    ومن المفاهيم المغلوطة الشائعة التي لا تستند على دليل قرآنيّ ولا على حكم شرعيّ ولا على قيمة اسلامية ، بل هي تتناقض مع المفاهيم الاسلامية ، هو التركيز على (شرف البنت) دون (شرف الابن) .
    فالشرف واحد ، شرف البنت كشرف الابن ، وشرف الشاب كشرف الفتاة ، ولا ميزة للذكور في ذلك على الإناث ، وأي منتهك لحرمة شرفه ـ رجلاً كان أو إمرأة ـ مدان ومحاسب ، فإذا أهدرت الفتاة شرفها ، وأساءت لسمعتها ، وانحدرت في المباذل الرخيصة ، فإنّها تكون مساوية في التردّي الأخلاقي لذاك الشاب الذي ينغمس في الفواحش والمجون ويسكن المواخير والملاهي وبيوت الدعارة .
    هي نظرة جاهلية لا تزال تعشش في عقول وأذهان الكثير من المسلمين ، أي أنّ رواسب الجاهلية التي كانت تئد البنات مخافة أن يتلوّث شرف القبيلة إن هي هزمت وسبيت نساؤها واعتدي على شرفهنّ ، ما زالت قائمة إلى اليوم .

    ومرّة أخرى نقول : إنّ النظر إلى مسألة الشرف هي نظرة اجتماعية أكثر منها نظرة إسلامية ، فمن الأمثلة الدارجة في مجتمعاتنا الشرقية قول بعضهم : «إنّ شرف البنت كعود الكبريت» يريدون بذلك أنّها إذا أباحت جسدها ـ في غير الطريق الشرعيّ ـ فإنّها تكون قد انتهت كإنسانة شريفة وعفيفة ، حتى أنّ قسوة بعض المجتمعات تصل إلى درجة أنّها لا تسامح حتى الفتاة أو المرأة (المغتصبة) علماً أنّها لم تقدم على العمل المشين طائعة مختارة ، وإنّما مورس معها تحت الضغط والعنف والإكراه .


    و انتم ايها السادة الكرام ما هو رايكم



    الاخت الوفية ياسمين
     
    2 شخص معجب بهذا.

  2. youssef1981

    youssef1981 عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏18 جويلية 2008
    المشاركات:
    1.269
    الإعجابات المتلقاة:
    5.152
      06-12-2008 22:50
    هذه هي العقلية الأزلية عند أغلب الشعوب أخت ياسمين و ليس عقلية الشرقي أو العربي فقط
    الدين الاسلامي جاء مغايرا لهذا الاعتقاد الجاهلي الذي يبيح كل شيئ للذكر و يحرمها للأنثى الذي لا يزال يسيطر على عقولنا الى الآن
    دعني أعطيك 3 أنواع رئيسة للعقليات المتوفرة في مجتمعنا
    1- العقلية الجاهلية الشرقية المحافظة : وهي الأكثر انتشارا في مجتمعنا الشباب له الحق في ارتكاب المعاصي و انهاك شرف غيره باسم الرجولة و القوة و مع الحرص على المحافظة على شرفه الذي يتمثل في ابنته و أخته و زوجته
    2- العقلية الاسلامية : وهي التي تعتمد على الشريعة الاسلامية و تحرم ارتكاب المعاصي للذكر أو الأنثى بنفس الدرجة و لكنها تهاجم من قبل العقلية الجاهلية و عقلية المستغربين في نفس الوقت
    3- العقلية الغربية المايعة: وقد بدأت تنتشر في مجتمعنا باسم حرية المرأة و تطور المجتمع و استقلالية الأبناء و التي لا تحرم شيء و لا تستعرف لا بشرف الفتاة و بشرف الرجل
     
    2 شخص معجب بهذا.

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...