1. كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها
    إستبعاد الملاحظة

البلجيكية التي ذبحت أطفالها الخمسة تطلب من زوجها مسامحتها

الموضوع في 'أرشيف المنتدى العام' بواسطة cortex, بتاريخ ‏10 ديسمبر 2008.

  1. cortex

    cortex كبير مراقبي منتدى الأخبار الطبيّة والصحيّة الحديثة طاقم الإدارة

    إنضم إلينا في:
    ‏11 نوفمبر 2006
    المشاركات:
    6.981
    الإعجابات المتلقاة:
    5.044
      10-12-2008 21:46
    البلجيكية التي ذبحت أطفالها الخمسة تطلب من زوجها المغربي مسامحتها




    الزوج قال أمام المحكمة إنه لم يلحظ شيئا غير طبيعي على زوجته .. والأم خضعت لعلاج نفسي

    استمعت المحكمة الجنائية في مدينة نايفيل البلجيكية، الى اقوال الأم جنسيف لاهرميتر، التي ذبحت اطفالها الخمسة في مارس من العام الماضي، في غياب زوجها المغربي ويدعى بوشعيب المقدم، الذي وصل الى مطار بروكسل بعد ساعات قليلة من الحادث، واصابته صدمة ظل يعاني منها، ربما حتى وقت مثوله امام القضاة أمس، للاستماع الى اقواله. وخلال جلسة أمس، اعترفت الأم بتفاصيل الجريمة، وأكدت انها لم تكن في حالة طبيعية، وطلبت من زوجها ان يسامحها على ما فعلته، واشارت الى انها جمعت اطفالها الخمسة في الصالون الأرضي من المنزل، وطلبت من كل واحد منهم الصعود بمفرده، وكانت تصطحبه الى غرفة وتقتله. وقال العديد من المراقبين لجلسات المحكمة، إن تغيير الغرفة التي تتم فيها الجريمة، وارتداء الأم ملابس سوداء حتى لا تظهر اية معالم لبقع دماء على ملابسها، يعني ان الام كانت تنفذ الجريمة وهي في حالة وعي لما تفعله، وانها خططت للأمر. وخلال ادلاء الأب المغربي أمس بأقواله، انكر امام المحكمة لجوءه للعنف في التعامل مع زوجته واطفاله، وان العلاقة كانت طبيعية، وان زوجته كانت زوجة وأما جيدة، وانه كان يعيش في عائلة سعيدة، ولم يلاحظ شيئا غير طبيعي على زوجته، التي كانت تتردد على اخصائي نفسي منذ عام 1994، ولكنه اشار الى أن الزوجة في الفترة الأخيرة، كانت قد اشتكت من تردد رجل مسن يدعى الدكتور ميشيل شاخر على المنزل، وقال الزوج انه اعتبر الدكتور شاخر واحدا من اسرته، لأنه ارتاح له منذ سنوات. وأمام المحكمة قال شاخر، انه يعرف العائلة منذ زمن طويل، وتعرف عليها في عطلة بالمغرب، ونظرا لأنه لم يكن لديه اطفال، قرر أن يتبنى بوشعيب، ويقضي وقتا طويلا مع الأسرة، ويساعدها، وأن علاقته معهم جميعا كانت جيدة، وسألته الأم أمام القاضي قائلة «ألم تشاهد بنفسك بوشعيب، وهو يلطمني على وجهي في عطلة بإسبانيا؟ وكرر نفس الشيء في عطلة بهولندا؟ وكانت الإجابة بـ«لا».
     
    1 person likes this.
  2. MED*AZIZ

    MED*AZIZ نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏27 جويلية 2008
    المشاركات:
    1.672
    الإعجابات المتلقاة:
    6.241
      10-12-2008 21:53
    وبرا يسامحها توا هذه أم ولا ذيب ربي يتولاها
     
  3. ezin

    ezin عضو فعال

    إنضم إلينا في:
    ‏16 مارس 2008
    المشاركات:
    491
    الإعجابات المتلقاة:
    402
      10-12-2008 21:59
    يا رب ااطف بجميع المسلمين و المسلمات تي حد ماقالو يعرس بيبلجيكية
     
  4. elninio_bj

    elninio_bj نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏31 أكتوبر 2008
    المشاركات:
    2.790
    الإعجابات المتلقاة:
    4.132
      10-12-2008 22:18
    :besmellah1:



    انا ظاهرلي دب كيف يجوع ياكل اولادو.

    مالا حقو يسامحها و بعد يسيبها في الغابة.

    :bang:

    لا حول و لا قوة الا بالله.


     
  5. essis

    essis عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏24 أوت 2007
    المشاركات:
    1.104
    الإعجابات المتلقاة:
    403
      10-12-2008 22:18
    أنا شاهدت هذا الخبر على قناة الجزيرة ولم أصدق ما فعلت هذه المرأة بأطفالها و عند مثولها أمام المحكمة كان حالتها عادية وكأن شيئا لم يقع بينما كانت حالة زوجها مزرية خاصة عند دخوله لمحكمة التمييز و لم يستطع التكلم عندما سأله مراسل الجزيرة عما فعلته الزوجة...لكن بضغط المراسل قال : أنا مغربي عربي مسلم و ها قد ظهرت حقيقةها الآن...

    الله يستر أمة محمّد الكلّ​
     
  6. مؤمن 2008

    مؤمن 2008 كبار الشخصيات

    إنضم إلينا في:
    ‏15 أكتوبر 2006
    المشاركات:
    7.336
    الإعجابات المتلقاة:
    27.714
      10-12-2008 22:26
    لا حول و لا قوة الا بالله.

    :oh:
     
  7. hakim28

    hakim28 عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏21 أكتوبر 2007
    المشاركات:
    998
    الإعجابات المتلقاة:
    1.641
      10-12-2008 22:33
    :besmellah1:
    انا تابعت الخبر في الجزيرة
    تعرفوا اتهمت الزوج انا زوجها له مشاكل نفسية و كل يوم يضربها و ملت من هده الحياة حتي اتي بطبيب العائلة ليكون شاهد
    ولكن الطبيب انكر هذا و احد اعضاء المحكمة و هي امراءة تعجبت من الاتهام
    الله يهدي وبعد علينا البلاء
    لا حول و لا قوة الا بالله
     

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...