فيرجسون يعطي الأولوية لفوز مانشستر بكأس العالم للأندية

الموضوع في 'أرشيف منتدى الرياضة' بواسطة almouchtak, بتاريخ ‏17 ديسمبر 2008.

  1. almouchtak

    almouchtak عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏18 أوت 2008
    المشاركات:
    5.421
    الإعجابات المتلقاة:
    9.491
      17-12-2008 08:38
    :besmellah1:


    طالب اليكس فيرجسون مدرب نادي مانشستر يونايتد بطل اوروبا لاعبيه بترك بصمة في التاريخ من خلال الفوز كأول فريق بريطاني بكأس العالم للأندية المقامة حاليا باليابان.

    وأكد فيرجسون أن الفوائد التي ستعود على فريقه حامل لقب دوري أبطال اوروبا من رحلته إلى الشرق الأقصى تفوق الأضرار التي يمكن أن تسببها لفرصه في الاحتفاظ بلقبه في الدوري الانجليزي الممتاز.

    وقال فيرجسون في مؤتمر صحفي الثلاثاء "سيكون في صالحنا التتويج باللقب العالمي. بعد 30 عاما سيقال إن مانشستر يونايتد كان بطلا للعالم. هذا الشيء بالنسبة لي هو الأهم بالنسبة للنادي ولهذا السبب من المهم بالنسبة لنا الفوز."

    ويواجه مانشستر يونايتد فريق جامبا اوساكا الياباني في الدور قبل النهائي في يوكوهاما الخميس. ووصل يونايتد إلى طوكيو الاثنين بعد تعادله سلبيا مع توتنهام هوتسبير في الدوري الانجليزي مطلع هذا الأسبوع.

    وقال فيرجسون "يمثل الفوز بلقب العالم حافزا كبيرا. فلا يمكن الفوز بالدوري الانجليزي الممتاز في ديسمبر. نعم سيتسبب في إيقافنا بعض الشيء لكن هذا هو ما يحدث حين تحقق نجاحا. آمل أن نكون في أبوظبي العام المقبل لأن هذا يعني أننا ناجحون."

    وأضاف "بالنسبة لي الفوائد أكبر بلا شك مهما يحدث في الدوري الانجليزي الممتاز."

    وسبق ليونايتد الفوز بالبطولة في شكلها السابق حين كانت عبارة عن مباراة واحدة بين بطل اوروبا وبطل امريكا الجنوبية بعد تغلبه بهدف نظيف على بالميراس البرازيلي في 1999.

    وخسر يونايتد 2-1 أمام استوديانتس الارجنتيني في نفس البطولة في 1968 حين كانت تقام من مباراتين.

    والفريق مرشح بقوة للفوز بالبطولة التي ينظمها الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) في شكلها الجديد في وجود باتشوكا المكسيكي وليجا ديبورتيفا الاكوادوري صاحب مفاجأة الفوز بكأس ليبرتادوريس لأبطال امريكا الجنوبية واللذين سيلتقيان في مباراة الدور قبل النهائي الأخرى الأربعاء.

    واعترف فيرجسون بأن أكبر عقبة أمام لاعبيه هي التغلب على عناء السفر لمدة 12 ساعة من لندن ثم خوض مباراتين في أسبوع واحد باليابان.

    وقال المدرب الاسكتلندي الذي سيحل فريقه ضيفا على ستوك سيتي في 26 ديسمبر بعد خمسة أيام من تاريخ المباراة النهائية في يوكوهاما "الجزء الأصعب هو تغيير الساعة الزمنية في مثل هذا الوقت القصير. أوقظنا اللاعبين في السابعة صباحا يوم الأحد لنضمن ألا يناموا حتى موعد الطائرة. يجب أن نمنحهم فرصة ملائمة للتأقلم."

    كما سيكون للفوز بكأس العالم للأندية مذاق خاص بالنسبة لفيرجسون بعد أن خسر غريمه المحلي ليفربول اللقب بالهزيمة 1-صفر أمام ساو باولو في أول نسخة من البطولة بشكلها الجديد في 2005.

    وقال فيرجسون "لا تتعامل وسائل الإعلام مع الأمر بنفس الجدية التي نتعامل نحن بها. المكانة المصاحبة للفوز باللقب باتت الآن كبيرة. إنها بطولة إضافية بالنسبة لنا."


    :copy::copy:
     

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...