الوقاية من البكتيريا

الموضوع في 'الدروس الصحية' بواسطة NOURI TAREK, بتاريخ ‏23 ديسمبر 2008.

  1. NOURI TAREK

    NOURI TAREK مراقب منتدى الأخبار الطبية طاقم الإدارة

    إنضم إلينا في:
    ‏27 نوفمبر 2008
    المشاركات:
    53.065
    الإعجابات المتلقاة:
    58.676
      23-12-2008 23:40
    :besmellah1:

    :wlcm:

    الوقاية من البكتيريا









    أولاً:
    النظافة: غسل اليدين والأسطح المستخدمة لتحضير الطعام دائماً:
    استناداً إلى أخصائي سلامة الأغذية فإن البكتيريا يمكن أن تنتشر في المطبخ وتصل إلى أسطح التقطيع والسكاكين والأدوات الأخرى المستعملة في المطبخ.

    وهذه هي الطرق لمحاربتها:
    يجب غسل اليدين بالماء الدافئ والصابون قبل إعداد الأطعمة وبعد استعمال دورات المياه وللحصول على أفضل نتائج يجب على المستهلك استعمال الماء الدافئ لغسل اليدين وثم استعمال الصابون وفركه لمدة 20 ثانية قبل غسيل اليدين بالماء.
    يجب غسل ألواح التقطيع والسكاكين والأدوات المستخدمة والأسطح بالماء الساخن والصابون بعد إعداد كل وجبة وقبل البدء في إعداد وجبة جديدة.
    يجب استعمال ألواح التقطيع المصنوعة من البلاستيك أو أي مواد أخرى غير مسامية يجب غسل الألواح بالماء الساخن والصابون بعد كل استعمال.
    يمكن استعمال المناديل الو رقية لنظافة أسطح المطبخ وإذا استخدمت أقمشة التنظيف لنظافة الأسطح، يجب غسلها بالماء الساخن والصابون بعد كل استعمال.

    ثانياً: العزل: عزل مصادر التلوث لمنع التلوث التبادلي:
    التلوث التبادلي: وهو عبارة عن انتقال البكتيريا من بعض المواد الغذائية الملوثة إلى الأغذية غير الملوثة وتعتبر اللحوم والدواجن والأسماك من مصادر التلوث وانتقال البكتيريا التي يجب عزلها عن الأغذية الجاهزة للأكل.
    يجب إتباع التالي عند العزل:
    ضع اللحوم والدواجن والأسماك الطازجة منفصلة عن المواد الغذائية الأخرى عند التسوق.
    أحفظ اللحوم والدواجن والأسماك في الجزء السفلي من البرادات لكي لا تتلوث المواد الغذائية الأخرى بعصارتها.
    أستعمل كلما أمكن لوح تقطيع منفصل للحوم وآخر للسلطات والمأكولات الجاهزة للأكل.
    أغسل لوح التقطيع والسكاكين والأدوات الأخرى بالماء والصابون بعد استعمالها لتقطيع اللحوم والدواجن والأسماك.
    يمنع منعاً باتاً وضع المواد الغذائية المحضرة في أواني كانت مستخدمة سابقاً للحوم والدواجن والأسماك الغير مطبوخة ولم تغسل.

    ثالثاً: الطبخ للوصول لدرجة الحرارة المناسبة:
    يتفق أخصائي سلامة الأغذية بأنه عند طبخ الغذاء يجب تسخينه لدرجة الحرارة المناسبة لمدة طويلة وذلك لقتل البكتيريا التي يمكن أن تسبب التسمم الغذائي.
    يجب إتباع التالي عند الطبخ:
    يجب التأكد من وصول الحرارة الكافية إلى جميع أجزاء الغذاء.
    يجب طبخ اللحوم المفرومة التي يمكن أن تنتشر فيها البكتيريا أثناء الفرم إلى درجة حرارة كافية وقد أثبتت الدراسات بأن أكل اللحم المفروم الغير مطبوخ جيداً أو وردي اللون من الداخل قد يكون أحد أسباب الإصابة.
    يجب طبخ البيض حتى يتصلب صفار وبياضه . ينصح الأخصائيين بالابتعاد عن الأغذية المستخدم فيها البيض الني.
    تأكد من عدم وجود أجزاء باردة في المادة الغذائية عند الطبخ بالميكروويف وذلك لعدم السماح للبكتيريا بالنمو في هذه الأجزاء ومن أجل أفضل النتائج يجب تحريك الطعام أثناء التسخين.
    عند إعادة تسخين الصلصات والحساء يجب التأكد من غليانها. أما المواد الغذائية الأخرى فيجب تسخينها إلى درجة حرارة لا تقل عن 63 درجة مئوية ولمدة كافية.
    رابعاً: التبريد:
    جميع أخصائي سلامة الأغذية ينصحون المستهلك بالتبريد السريع للمواد الغذائية السريعة التلف لأن التبريد يبطئ من نمو وتكاثر البكتيريا الضارة كما وأوصوا على تثبيت الحرارة في البراد إلى 5 درجات مئوية. والتجميد إلى – 18 درجة مئوية.
    يمكن محاربة البكتيريا بالخطوات التالية:
    يجب تبريد وتجميد المواد الغذائية السريعة التلف والجاهزة للأكل ويجب أن تكون عملية التبريد سريعة.
    لا تسبح المواد الغذائية في درجة حرارة المطبخ أستعمل البراد (الثلاجة) أو الماء الجاري البارد أو المايكروويف لتسبيح المواد الغذائية.
    تجزأ المأكولات الجاهزة إلى أجزاء صغيرة لسرعة تبريدها في البراد.
    لا تحمل الثلاجة قدرة فوق طاقتها لضمان دوران الهواء البارد في داخلها للمحافظة على سلامة الأغذية.
    :tunis:
     

جاري تحميل الصفحة...

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...