1. كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها
    إستبعاد الملاحظة

اطفال غزة

الموضوع في 'منتدى الشعر والأدب' بواسطة قمر تونيزيا سات, بتاريخ ‏1 جانفي 2009.

  1. قمر تونيزيا سات

    قمر تونيزيا سات عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏12 فيفري 2007
    المشاركات:
    1.380
    الإعجابات المتلقاة:
    1.670
      01-01-2009 17:59
    :besmellah1:


    اقدم اليكم قصيدة عن اطفال غزة المساكين

    من غزة الان قبل الان قد وثبوا
    اما سمعتم بهم يا ايها العرب
    اطفال في عمر الازهار ما عرفوا
    لهو الصغار و لا اغراهم اللعب
    من الخيام التي في الريح نازفة
    جراحها طلع الاطفال و انتصبوا
    يواجهون رصاص الغاصبين فما
    لديهم من سلاح غير ما احتسبوا
    فبالحجارة رجما فبالعصي قنا
    يقاتلون و ما ارتدوا و ما هربوا
    اطفال غزة يدري المعتدي ابدا
    ماذا لديهم و ما في الصدر يصطخب
    يقاتلون فما كلت سواعدهم
    يوما و لا دب فيها الياس و التعب
    تسائل الام اين العزم يا ولدي
    و اين تمضي و هذا الهول يلتهب
    يقول اين يا امي اين اخي
    و اين اهلي و احبابي ترى ذهبوا
    مضوا على الدرب لتحرير غايتهم
    و استشهذوا و انا للاهل انتسب
    فاذا تخاذلت الدنيا باجمعها
    عن الطريق فني اليوم اقترب
    قد لا اراك مساء اليوم ذا قدري
    فكيف عن قدري يا ام احتجب
    من خان يونس ناتيهم و من رفح
    من البريج يسيل الدم ينسكب
    يطهر الارض من رجس يدنسها
    فينبت الزهر و الحنو و العشب
    و تشرق الشمس يا اماه باسمة
    و تختفي هذه الغربان تنسحب



    هارون هاشم رشيد يوميات الصمود و الحزن
     
    alia ،7andala76 ،صياد القرش و 5آخرون معجبون بهذا.

  2. med yassin

    med yassin كبير المراقبين طاقم الإدارة

    إنضم إلينا في:
    ‏20 ديسمبر 2007
    المشاركات:
    23.035
    الإعجابات المتلقاة:
    85.159
      02-01-2009 20:08
    الشاعر الفلسطيني «هارون هاشم رشيد» من مواليد حارة الزيتون في غزة هاشم عام 1927، اسم ذو حضور خاص، اقترن بفلسطين وعذاباتها، فوقف شعره تارة على رؤوس أصابعه حزناً على فلسطين وقضية شعبه وتارة أخرى ممتشقاً قلباً لا يتوقف غضباً، وظل طوال نصف قرن وفياً لاختياره مخلصاً في تعبيره بالهم الفلسطيني من خلال تجربته كانسان ابعد عن وطنه ظلما، وعاش مآسي وإحداثا تقلبت على فلسطين خلال عمره المديد.

    هارون هاشم رشيد من شعراء الخمسينيات الذين أطلق عليهم «شعراء النكبة» أو «شعراء المخيم» ويمتاز شعره بروح التمرد والثورة ويعد شاعرنا، شاعر القرار 194 كما وصفه الشاعر عزا لدين المناصرة، فهو من أكثر الشعراء الفلسطينيين استعمالاً لمفردات العودة، العائد، العائدون.. وشاءت الأقدار لهذا الشاعر أن يتعايش ويصاحب اللاجئين منذ اللحظات الأولى لهذه المأساة النكبة، فتفجر شعر هارون من هذه التجربة، وولد ديوانه الأول «مع الغرباء» عام 1954 رصد فيه معاناة فقدان الوطن،
     
    2 شخص معجب بهذا.
  3. chamsmahdia

    chamsmahdia عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏12 أكتوبر 2007
    المشاركات:
    1.252
    الإعجابات المتلقاة:
    543
      04-01-2009 13:32
    [​IMG]
     
    1 person likes this.
  4. bechir071

    bechir071 عضو جديد

    إنضم إلينا في:
    ‏15 أكتوبر 2009
    المشاركات:
    4
    الإعجابات المتلقاة:
    1
      30-03-2015 18:02
    الرجاء أريد شرح نص اطفال غزة و اذا امكن اليلة و هذا اذا أمكن لكم
    في حفظ الله ان شاء الله
    وشكرا
     

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...