يوغا الضحك تقي من الأمراض

الموضوع في 'الأخبار الطبية الحديثة' بواسطة cortex, بتاريخ ‏5 جانفي 2009.

  1. cortex

    cortex كبير مراقبي منتدى الأخبار الطبيّة والصحيّة الحديثة طاقم الإدارة

    إنضم إلينا في:
    ‏11 نوفمبر 2006
    المشاركات:
    6.981
    الإعجابات المتلقاة:
    5.044
      05-01-2009 12:20
    الناس في مختلف أرجاء المعمورة ينفقون أموالا طائلة على العلاج والدواء كي يتمتعوا بالصحة ولكن أفضل علاج للأمراض ووصفة للصحة توجد داخل الإنسان نفسه وهو علاج مجاني وذلك حسبما يقول طبيب هندي.

    ويتمثل هذا العلاج في الضحك.

    ومنذ أن قرر مادان كاتاريا وهو طبيب من مدينة مومباي الهندية اللجوء إلى الضحك لتحسين الصحة وإطلاق أول نادي ليوجا الضحك عام 1995 بدأت حركة " يوغا الضحك" تنتشر كالنار في الهشيم في مختلف أنحاء العالم.

    وقال في مقابلة في تاويوان الواقعة على بعد 20 كيلو مترا غرب تايبيه " يوجد الآن نحو 16 ألف نادي في مختلف أنحاء الهند و6 آلاف في نحو 60 بلدا ... ويتمثل هدفي في أن يكون هناك مليون نادي ليوغا الضحك في مختلف أنحاء العالم في غضون عشر سنوات".

    وتوجه دكتور كاتاريا / 53 عاما/ إلى تايوان لتفقد نوادي يوجا الضحك هناك وعددها 13 حيث ألقى خطابا وحضر مناقشة حول فوائد الضحك مع أطباء نفسيين تايوانيين.

    ومن المقرر أيضا أن يناقش مع تشين تا-تشينج مؤسس نادي يوجا الضحك في تايوان سبل توسيع حركة يوجا الضحك ومدها إلى الصين.

    وانضم دكتور كاتاريا قبل أيام إلى 24 عضوا بنوادي يوجا الضحك في تايوان في لقاء عقد بإحدى الحدائق العامة في تاويوان لممارسة الضحك الجماعي والمشاركة في استنباط طرق جديدة لاستخراج الضحك من أعماق النفس وبالتنفس العميق .

    وجلست إحدى السيدات القرفصاء ورفعت أصابعها لأعلى متظاهرة بأنها مفرقعة نارية. والتف أعضاء آخرون حولها وراحوا يلمسون أصابعها كأنهم يشعلون المفرقعة النارية .

    وعندما صاحت السيدة " انفجار" انفجر الآخرون في الضحك والصراخ كما لو كانوا مجموعة من الأطفال يلعبون لعبة الاستغماية " أو الغميضة".

    كانت الجلسة التي استغرقت نصف الساعة عبارة عن حفلة ضحك جماعية حيث يقوم كل عضو بأداء حركي ساخر بعضلة الوجه أو يؤدي حركات ساخرة تثير ضحك الآخرين.

    ويبدو الأمر سهلا ولكن دكتور كاتاريا واجه صعوبات جمة عندما بدأ الأمر.

    وقال" قفزت في ذهني فكرة استخدام يوغا الضحك في تحسين الصحة بينما كنت أكتب مقالا عن فوائد الضحك في مجلتي الطبية واسمها " طبيبي"... ومن ثم توجهت إلى إحدى الحدائق العامة في مومباي كي أسأل أشخاصا يقومون بتدريبات رياضية صباحية هناك إذا ما كانوا يرغبون في تأسيس نادي للضحك ... وقد وافق أربعة فقط منهم ولكن في غضون شهر ارتفع عدد الأعضاء إلى 50 عضوا ".

    بدأ النادي بإلقاء النكات استدرارا لضحك الآخرين. وبعد مرور عشرة أيام نفد مخزون النكات الجيدة ومن ثم شرع دكتور كاتاريا في تصميم حركات لاصطناع الضحك بهدف انتزاع ضحكات حقيقية.

    وقال " كان اعتقاد الكثيرين أن من الحمق اصطناع الضحك لكن مع انتشار الحركة قدم علماء في مختلف أنحاء العالم الأدلة على أن الضحك الاصطناعي والضحك الحقيقي يحدثان نفس التأثير".

    وأشار قائلا " الألماني أوتو فاربورج الذي فاز بجائزة نوبل عام 1931 لبحوثه في علم وظائف الأعضاء في مجال أمراض السرطان قال إن نقص الأكسجين هو سبب كافة أنواع السرطان.وان الضحك هو أفضل وسيلة لضخ مزيد من الأكسجين لخلايا الدم".

    وعرفت البشرية مزايا الضحك منذ العصور القديمة . وثمة مقولة في الغرب تقول عندما يضحك المرء فإن العالم بأسره يضحك معه وعندما يبكي فانه يبكي وحده". وفي الصين يقول المثل الشعبي " الضحك يجعلك تبدو اصغر عشر سنوات بينما يحيل البكاء شعرك إلى اللون الأبيض ".

    يقول كاتاريا إن الضحك لمدة عشر دقائق يعادل في فوائده الصحية المشي لمدة نصف الساعة .

    بيد انه حتى بعد اكتساب المرء عادة الضحك من خلال الانضمام إلى نادي يوجا الضحك فانه يظل عليه الاستمرار في الانضمام لجلسات الضحك اليومية التي ينظمها النادي لان جلسة الضحك من الأعماق مع تنظيم التنفس لمدة عشر دقائق هي المفيدة صحيا والمرء لا يمكنه وحده الاستغراق في الضحك عاليا بهذه الصورة لمدة عشر دقائق.

    وشرع الدكتور كاتاريا في السفر حول العالم للترويج لحركة يوجا الضحك عام 1999 بدءا بالولايات المتحدة. لكن ألمانيا صارت أول بلد خارج الهند يطلق ناديا ليوجا الضحك.

    وفي عام 2001 أغلق عيادته الطبية لتأسيس حركة يوجا الضحك الدولية والتفرغ الكامل للترويج لها.

    ويقول ضاحكا " في البداية كنا نفعل كل شيء مجانا... ثم شكت زوجتي من أن مطبخنا لا يمكن أن يدار بالضحك وهكذا شرعت في عمل ندوات وتنظيم حملات تدريبية لكسب بعض المال".

    انتقلت حركة يوجا الضحك الدولية الآن إلى بنجالور في الهند ويعمل بها 15 موظفا وتمول من التبرعات وبيع كتاب "الضحك من غير سبب" من تأليف دكتور كاتاريا فضلا عن بيع شريط " دي في دي" لشرح كل شيء عن الفكرة.ويمضي دكتور كاتاريا 70 في المئة من وقته في التجوال حول العالم لتدريب رؤساء نوادي يوجا الضحك حيثما كانت .

    وهو يرمي لإقامة خمس جامعات دولية ليوجا الضحك - واحدة في كل قارة - فضلا عن جامعة متنقلة ستكون عبارة عن سفينة يطلق عليها اسم " إس إس شانتي" - التي تعني السلام باللغة السنسكريتية- وهى لغة تستخدم في المعابد الهندية لتدريب معلمي يوجا الضحك ولنشر السلام في كافة أرجاء المعمورة.

    وهو يعتزم زيارة الصين عام 2009 المقبل لنشر يوجا الضحك لان " الشعب الصيني يعمل بجد للغاية وهو بحاجة للتخفيف من التوتر من خلال يوجا الضحك".

    ويوجد في الصين بالفعل ما بين سبعة إلى ثمانية أندية ليوجا الضحك أسسها تشانج لي وهو مدير سابق بإحدى الشركات في إقليم شيتشين بجنوب الصين.

    كان تشانج قد أصيب باكتئاب عندما خسرت شركته أموالا ومن ثم اتصل بتشين تا- تشينج عام 2006 ليسأل عن اليوجا.

    وبعد أن عالج اكتئابه بيوجا الضحك أغلق تشانج شركته وهو الآن يدير شركة للعلاج بالضحك.
     
    1 person likes this.

جاري تحميل الصفحة...
مواضيع مشابهة التاريخ
اكتشاف بروتين يحمي من الزهايمر ‏3 جويلية 2016
بعد الجوع والنهب ... مخاوف من الكوليرا ‏24 جويلية 2016

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...