1. عرض جديد خاص بالإشتراك في سيرفر الأحلام و IPTV

قناة الجزيرة للأطفال تبرعت بـ سيارات إسعاف مجهزة إلى غزة

الموضوع في 'أرشيف الفضائي العام' بواسطة devil, بتاريخ ‏7 جانفي 2009.

  1. devil

    devil عضو نشيط

    إنضم إلينا في:
    ‏13 جوان 2007
    المشاركات:
    291
    الإعجابات المتلقاة:
    215
      07-01-2009 12:36
    :besmellah1:
    النعمة : ترتيبات مع عدة أطراف لإدخال المزيد من المساعدات
    الجاسم : تفاعل شعبي كبير مع حملة قطر الخيرية لصالح إغاثة غزة
    محسنات قطريات يتبرعن بأطقم من المجوهرات وتجهيزات طبية


    أكد المهندس عبدالله بن حسين النعمة نائب رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لقطر الخيرية الموجود حاليا في رفح المصرية أن وفد قطر الخيرية يجري الترتيبات اللازمة مع عدد من الأطراف المحلية والدولية لإدخال المزيد من المساعدات والأدوية للشعب الفلسطيني في غزة.
    وقال النعمة في تصريحات لـ الشرق أمس إن قطر الخيرية تسعى لإدخال ثلاث سيارات إسعاف مجهزة طبيا كغرف عمليات متنقلة وغرف إنعاش إلى قطاع غزة للمساهمة في إنقاذ الجرحى والمصابين في الحرب الطاحنة التي يتعرض لها الشعب الفلسطيني على أيدي الآلة العسكرية الإسرائيلية ، وذلك بالتعاون مع اتحاد الأطباء العرب.
    وأشار النعمة إلى أن إحدى سيارات الإسعاف الثلاث تبرعت بها قناة الجزيرة للأطفال مساهمة منها في إنقاذ أرواح الجرحى والمصابين الذين يموت عدد كبير منهم بسبب التأخر في تقديم الإسعافات اللازمة لهم.
    وكان المهندس النعمة قد توجه إلى رفح المصرية منتصف الأسبوع الماضي ، وأشرف على إدخال المزيد من المواد الطبية والأدوية التي جهزتها قطر الخيرية لإنقاذ الشعب الفلسطيني في غزة ، ومن ثم غادر إلى القاهرة لشراء سيارات الإسعاف وتجهيزها كعيادات طبية متنقلة ومن ثم إرسالها إلى قطاع غزة.
    وأوضح النعمة الذي كان في طريقه من القاهرة إلى رفح مساء أمس أن تجهيز السيارات قد اكتمل وهي في طريقها إلى رفح في الوقت الحالي ، متمنيا أن يتم إدخالها إلى قطاع غزة في أقرب فرصة ممكنة.
    ودعا المهندس عبدالله النعمة محسني قطر من المواطنين والمقيمين والمؤسسات والشركات الوطنية إلى المساهمة الفاعلة في دعم جهود الجمعيات الخيرية لتقديم مزيد من المساعدات لإخواننا في قطاع غزة.
    وكانت قطر الخيرية قد فتحت باب جمع التبرعات مع بداية الأحداث ،وقد استجابت أعداد كبيرة من أبناء المجتمع القطري مواطنين ومقيمين ومؤسسات وأفراد للنداء الذي أطلقته قطر الخيرية "لبيك يا غزة" ، وأقبلوا على التبرع لإغاثة المنكوبين في قطاع غزة ، وقد استطاعت قطر الخيرية أن تجمع مليوني ريال قطري خلال المهرجان الجماهيري الحاشد الذي نظمه نادي قطر الرياضي مساء الأربعاء الماضي تحت عنوان " قطر وغزة .. عهد وعزة".
    وقال السيد جاسم عبدالله الجاسم مدير مكتب قطر بقطر الخيرية إن هذا الإقبال المتواصل على التبرع لصالح قطاع غزة يظهر حجم التعاطف من المجتمع القطري تجاه المأساة التي يتعرض لها الشعب الفلسطيني بغزة ، نظرا لحاجته الماسة للغذاء والدواء والمواد الإغاثية الأخرى ، لا سيما في ظل العدوان الظالم الذي يتعرض له في هذه الأيام .
    وأشاد الجاسم بروح التكافل والعطاء السائدة في المجتمع القطري ، مستعرضا التبرعات التي تلقتها قطر الخيرية خلال الفترة الماضية تشمل مرتب يوم عمل من قبل موظفي قناة الجزيرة للأطفال، لتجهيز سيارة إسعاف حديثة مزودة بأحدث الأجهزة ، كما قدم محسنون وشركات لتجهيز عيادات طبية متنقلة لإرسالها إلى قطاع غزة ،وسيارة مرسيدس تبرع بها فاعل خير، وأربعة أطقم من الذهب قدمتها إحدى المحسنات القطريات، كما تبرعت فاعلة خير بسرير طبي بقيمة 13000 ريال ، فضلا عن تبرعات أخرى من الذهب والمجوهرات تلقتها الجمعية من محسنات أخريات.
    وأضاف الجاسم أن معظم مدارس قطر شهدت نشاطا طيبا في جمع التبرعات لصالح أهالي غزة ، حيث نفذت مدرسة البيان الثانوية المستقلة حملة لجمع التبرعات جمعت خلالها"31" ألف ريال في غضون يومين ،، كما بلغ ريع الحملة التي نفذتها مدرسة أروى الثانوية للفتيات مبلغا وقدره 10.775ريالا قطريا، فيما نفذت مدرسة خليفة الثانوية المستقلة للبنين جمعت خلالها 18500 ريال، ومدرسة أبو عبيدة الإعدادية المستقلة للبنين مبلغ 16100 ريال، فيما ينتظر أن تصل تبرعات مدارس أخرى في الأيام القادمة.
    يذكر أن مكتب قطر الخيرية في غزة هب منذ الساعات الأولى للعدوان إلى تقديم أدوية ولوازم طبية مختلفة منها ضمادات ولوازم تصوير الأشعة ومواد التخدير وأدوات لغرف العناية المركزة وتيوبات التحليل تم شراؤها من السوق المحلي في القطاع للمستشفيات الحكومية في القطاع وفي مقدمتها مستشفى الشفاء بلغت قيمتها 500 ألف ريال .
    يذكر أن حملة "فزعة أهل قطر" هي امتداد لحملة الإغاثة المتواصلة بقطاع غزة والتي تنفذها قطر الخيرية من خلال مكتبها في غزة ، وشملت في العام الماضي توزيع سلة غذائية وكفالة 700 أسرة من ذوي المصابين أو الأسر التي تعيش ظروفا إنسانية صعبة، بواقع 1000 ريال لكل أسرة يوزع جزء منها على هيئة قسائم لشراء مواد تموينية ، وجزء نقدي لشراء ما لا يتوافر في المحلات التجارية مثل تعبئة أسطوانات الغاز وشراء اللحوم والمواد المنزلية ، تمويل وتجهيز أربعة أقسام طبية بمستشفى الأطفال التخصصي هي : الكلى الصناعية والمناظير والقلب والأعصاب،شراء أدوية ومستلزمات طبية ، تنفيذ المشاريع الموسمية .
    وأهاب الجاسم بالمحسنين أن يسرعوا في تقديم تبرعاتهم لإنقاذ قطاع غزة نظرا لحجم المعاناة الإنسانية التي يعيشها الشعب الفلسطيني في القطاع ، وقال إن أبواب الجمعية مفتوحة للراغبين بالتبرع في المقر الرئيسي وفروعها في الدولة ومحصليها المنتشرين في المجمعات التجارية

    :kiss:
     
    2 شخص معجب بهذا.

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...