1. كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها
    إستبعاد الملاحظة

الاحتلال الإسرائيلي يعترف

الموضوع في 'أرشيف المنتدى العام' بواسطة panda1980, بتاريخ ‏11 جانفي 2009.

حالة الموضوع:
مغلق
  1. panda1980

    panda1980 عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏26 أكتوبر 2008
    المشاركات:
    3.817
    الإعجابات المتلقاة:
    7.953
      11-01-2009 15:30
    الاحتلال الإسرائيلي يعترف : اطلاق النار على مدرسة الأونروا كان خطأ




    [​IMG]
    عدد من ضحايا المجازر الإسرائيلية في غزة







    وكالة : أعلنت وزارة الحرب الإسرائيلية اليوم الاحد أن التحقيق الذي أجراه الجيش بشأن قصف مدرسة الاونروا التابعة للامم المتحدة أوضح ان قذيفة هاون قد سقطت خطأ بجوار المدرسة ، مما أدى إلى استشهاد ما يزيد عن 40 فلسطينيا.
    وكانت اسرائيل قد اعلنت اولا انها كانت ترد على اطلاق صواريخ اطلقها مسلحو حماس بالقرب من المدرسة، الا ان كريس جينيس المتحدث باسم الأمم المتحدة قال في وقت لاحق ان الجيش الإسرائيلي نفى اطلاق مسلحين النيران من داخل المدرسة.
    ودأب المتحدثون الإسرائيليون على تكرار مقولة:" إن حماس أطلقت النار بالقرب من المدرسة. وحماس تتصرف بعدم مسئولية. وحماس تتخذ من الفلسطينيين دروعا بشرية".
    وقال كريس غانيس الناطق باسم وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلطسينيين (الاونروا) :" اثر تحقيق اولي نحن على ثقة بنسبة 99.9% ان المدرسة كانت خالية من ناشطين ومن نشاطات عسكرية".
    واضاف:" نطالب بتحقيق مستقل. وفي حال تم انتهاك قانون الحرب يجب ان يحاكم المسؤولون".
    وقالت الامم المتحدة الثلاثاء ان قصف إسرائيل لمدارس تديرها المنظمة الدولية في قطاع غزة "غير مقبول" وطلبت اجراء تحقيق في الحادث.
    وقال الامين العام للامم المتحدة بان كي مون ان الهجمات الاسرائيلية التي استهدفت ثلاث مدارس تابعة للامم المتحدة في قطاع غزة سقط في احداها 43 قتيلا "غير مقبولة على الاطلاق".
    وأوضح بان في بيان انه "تم ابلاغ السلطات الاسرائيلية" بمواقع هذه المدارس التي تستخدم ملاجىء للفلسطينيين الذين اصبحوا بلا مأوى بسبب الهجوم الاسرائيلي وهذه المواقع "معروفة لدى الجيش الاسرائيلي".
    وقال:" بعد الضربات الاولى، تم تحذير الحكومة الاسرائيلية بان عملياتها تهدد مقرات الامم المتحدة". مضيفا:" ان ذلك لم يمنع حدوث مأساة (الثلاثاء) وانا قلق جدا لذلك"، مؤكدا ان "هجمات القوات الاسرائيلية هذه التي تهدد منشآت الامم المتحدة التي تستخدم ملاجىء غير مقبولة على الاطلاق ولا ينبغي ان تتكرر".
    وقال ماكسويل غايلارد منسق العمليات الانسانية للامم المتحدة في الاراضي الفلسطينية انه "يجب التحقيق في هذه الحوادث المفجعة واذا كان القانون الدولي قد انتهك، يجب محاسبة المسئولين".
    وقال جون غينغ رئيس الاونروا:" لم يعد هناك اماكن آمنة للجوء (في غزة). الجميع مذعور ومصدوم لان لا ملاذ من العنف".
    وتحولت مدارس عدة بما فيها تلك التي تديرها الامم المتحدة، الى ملاجىء للفلسطينيين من القصف.
    واضاف ان مقتل هؤلاء "يكشف الواقع المأساوي للوضع في غزة بالنسبة للمدنيين الذين لا منازل ولا مواقع الامم المتحدة آمنة لهم".
    وتابع ان "حوالى 1.5 مليون مدني لخطر القتال الدائر حولهم وليس هناك مكان يستطيعون الفرار اليه"، داعيا كل الاطراف الى احترام القانون الانساني وحماية المدنيين.
    كما دعا الى وقف فوري لاطلاق النار. وقال ان "غزة واحدة من اكثر مناطق العالم اكتظاظا بالسكان ومن الواضح ان مزيدا من المدنيين سيقتلون ومزيدا من المنازل والمباني والبنى التحتية المدنية ستدمر اذا استمر النزاع".
     
    2 شخص معجب بهذا.
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...