1. كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها
    إستبعاد الملاحظة

في اليوم الـ 17 للعدوان..

الموضوع في 'أرشيف المنتدى العام' بواسطة panda1980, بتاريخ ‏12 جانفي 2009.

  1. panda1980

    panda1980 عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏26 أكتوبر 2008
    المشاركات:
    3.817
    الإعجابات المتلقاة:
    7.953
      12-01-2009 10:29
    عدد شهداء وجرحى محرقة غزة يقترب من الـ 5000

    [​IMG]
    تواصل قوافل الشهداء في غزة


    وكالة : في اليوم السابع عشر للعدوان الاسرائيلي على قطاع غزة ، استشهد ثلاثة فلسطينيين (إمراتين وطفل) في قصف إسرائيلي لحي الزيتون ، وهو ما يرفع عدد الشهداء منذ بدء العدوان الوحشي على القطاع إلى أكثر من 900 فيما تجاوز عدد الجرحى الأربعة آلاف.
    وتسمع منذ ساعات مساء الأحد حتى صباح اليوم الاثنين أصوات اشتباكات مكثفة بين قوات الاحتلال الاسرائيلي وفصائل المقاومة التي تصدت لمحاولات الاحتلال اقتحام مدينة غزة من محاورها الثلاث.
    وتجري الاشتباكات بقوة شرقي حي الزيتون والتفاح شرق المدينة فيما أكدت الانباء ان المدفعة الثقيلة استهدفت على الاقل عشرة منازل وادت الى اشتعال النيران فيها.
    وفي شمال القطاع دكت المدفعية الثقيلة عشرات المنازل أيضا، واضرمت النيران في عدد منها في منطقة الجرن في جباليا البلد ما ادى الى اصابة ثمانية مواطنين وسقوط شهيد مساء أمس.
    وقامت قوات الاحتلال بقصف منزل الشهيد فادي العامودي من كتائب الأقصى- مجموعات أيمن جودة، ومنزل لعائلة المصري في بيت لاهيا، وجمعية السلامة للجرحى والمعاقين بالقرب من الشيخ زايد، ومنطقة بمحيط حي الجرن ببلدة جباليا، ما اسفر عن وقوع عدد من الإصابات.
    كما قصفت دبابات الاحتلال منزلاً في شارع النزهة ببلدة جباليا، وتعرضت عشرة منازل للحرق بقذائف الفسفور في جباليا، كما قام الاحتلال بقصف محور فيلادلفيا على حدود رفح مع مصر.
    واعلنت سرايا القدس مساء أمس عن استشهاد اثنين من عناصرها كما اعلنت مصادر طبية عن استشهاد المواطن شيبوب شمباري من بيت حانون متأثراً بجراحه.
    قصف غزة بمواد مسرطنة
    من ناحية اخرى، قال الدكتور حسين عاشور مدير عام مستشفى دار الشفاء بغزة، إن طبيعة الجروح والإصابات التي يصاب بها القتلى والجرحى الذين يصلون المستشفى هي إصابات غير عادية، وتدلل على أن اسرائيل تستخدم أسلحة محرمة دولياً.
    ونقلت وكالة "سما" الإخبارية عن الدكتور عاشور قوله:" إن طبيباً نرويجياً يعمل متطوعاً في مستشفى دار الشفاء، وسبق له أن عمل في مستشفيات العراق ابان الغزو الأمريكي، أكد له أن طبيعة الجروح والاصابات تؤكد أن المواد المتفجرة التي تستخدمها إسرائيل تشتمل على مواد صابغة مسرطنة".
    وأضاف عاشور:" كل شخص يصاب بهذا النوع من المتفجرات يحتاج الى جلسات علاج كل ستة أشهر، حتى لا يتطور لديه ورم سرطاني".
    ورفض عاشور نفي أو تأكيد أن تكون إسرائيل قد استخدمت قنابل الفسفور الأبيض في عمليات القصف التي تستهدف الفلسطينيين في القطاع. وقال إنه لا يوجد في قطاع غزة معامل يمكن أن تدلل على استخدام مثل هذا النوع من القنابل.
    وكانت مصادر طبية فلسطينية قد أكدت أن طبيعة الحروق التي تصاب بها جثث القتلى والجرحى الفلسطينيين، الذين يصلون المستشفيات في قطاع غزة، تدلل على أن الجيش الاسرائيلي يستخدم قنابل الفسفور الأبيض في قصف للتجمعات المدنية الفلسطينية.
    وأضافت المصادر، أن الذي يؤكد استخدام هذا النوع من القنابل في عمليات القصف، هو حقيقة أن جثث القتلى والجرحى التي تتعرض للقصف بهذا النوع من القنابل تأتي محترقة، مؤكدة أنه حتى عظام القتلى والجرحى تكون محترقة.
     
    2 شخص معجب بهذا.

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...