1. كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها
    إستبعاد الملاحظة

الخبراء ينصحون أوباما بمسار جديد في الشرق الأوسط

الموضوع في 'أرشيف المنتدى العام' بواسطة panda1980, بتاريخ ‏19 جانفي 2009.

  1. panda1980

    panda1980 عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏26 أكتوبر 2008
    المشاركات:
    3.817
    الإعجابات المتلقاة:
    7.953
      19-01-2009 21:08
    الخبراء ينصحون أوباما بمسار جديد في الشرق الأوسط




    [​IMG]
    باراك اوباما







    وكالة: "الشراكة والتواضع والسلام وحقوق الإنسان" هي ملخص نصائح 11 عالما ومفكرا متخصصين في علاقات الولايات المتحدة بالشرق الأوسط، دعت الرئيس الجديد باراك أوباما إلى اتخاذ مسار جديد في علاقة أمريكا بمنطقة الشرق الأوسط بعد التوترات التي شابت علاقة إدارة حكم الرئيس جورج بوش بالمنطقة.
    وصدر التقرير الذي حصلت عليه وكالة "أنباء أمريكا إن أرابيك"، بعنوان "الحديث بوضوح: ماذا ينبغي على الرئيس أوباما قوله للشرق الأوسط"، حيث جمع آراء 11 عالما ومفكرا وأكاديميا متخصصين في علاقات الولايات المتحدة بالشرق الأوسط.
    ومن جانبه قال ستيفن ماكلنيرني، المسئول بمشروع ديمقراطية الشرق الأوسط الذي أصدر التقرير، إنه رغم تنوع آراء المشاركين في التقرير فإنها تركزت حول أربع أفكار، وهي الشراكة والتواضع والسلام وحقوق الإنسان.
    حيث دعا المشاركون، بحسب ماكلنيرني، الرئيس أوباما، الذي ينُتظر تنصيبه غدا الثلاثاء، إلى الإعلان عن أن "أمريكا سوف تعمل مع شعوب الشرق الأوسط باتجاه تحقيق الأهداف المشتركة، بدلا من المحاولة ’بشكل غير ناجح‘ في فرض إرادة أمريكا في المنطقة".
    وفيما يتعلق بفكرة التواضع دعا العديد من المشاركين في التقرير الرئيس أوباما إلى أن يكون واقعيا وألا يقدم "وعودا سخية" لا يمكن تحقيقها.
    وأشار ماكلنيرني إلى أن المحور الثالث لآراء المشاركين في التقرير كان السلام؛ حيث دعوا أوباما إلى "الاعتراف بالمعاناة الناتجة عن استخدام القوة العسكرية والصراعات العنيفة في المنطقة".
    ودعا المساهمون في التقرير أيضا الرئيس الجديد إلى "تقديم دعم واضح لشعوب المنطقة الذين يسعون لتأمين حقوقهم وحرياتهم، وإصلاح مجتمعاتهم، وتوسيع المشاركة السياسية".
    ومن بين المساهمين في التقرير جيمس زغبي، رئيس المعهد العربي الأمريكي، وداليا مجاهد، مدير مركز جالوب للدراسات الإسلامية، وسكوت كاربنتر، الزميل بمعهد واشنطن، وميتشل دن، الزميلة بمؤسسة كارنيجي للسلام الدولي ومحررة نشرة الإصلاح العربي الصادرة عن المؤسسة، وآخرين.
    وفي مساهمته في التقرير دعا الدكتور جيمس زغبي الرئيس أوباما إلى "الاعتراف أننا قد خلقتنا صدمات في المنطقة، وهو ما أدى إلى تراجع أهداف الإصلاح، وتعرض حلفائنا لضغوط كبيرة، وتعزيز التيارات المتشددة".
    ودعت داليا مجاهد الرئيس أوباما إلى التعهد بتحقيق سلام دائم في المنطقة، وبشكل خاص للعراقيين والفلسطينيين والإسرائيليين.
    كما دعا رضوان مسعودي، مؤسس ورئيس مركز دراسات الإسلام والديمقراطية، أوباما إلى "تشجيع الديمقراطية في الشرق الأوسط، ليس من خلال الحروب أو حتى من خلال التهديد بالعقوبات، ولكن من خلال مكافأة الحكومات التي تتخذ خطوات يمكن قياسها نحو ديمقراطية حقيقية".
     

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...