أدعية أدعية

الموضوع في 'ارشيف المنتدى الإسلامي' بواسطة ghost_master, بتاريخ ‏20 جانفي 2009.

  1. ghost_master

    ghost_master عضو نشيط

    إنضم إلينا في:
    ‏9 نوفمبر 2008
    المشاركات:
    216
    الإعجابات المتلقاة:
    207
      20-01-2009 11:43
    :besmellah1:


    فيما يقال عند المنام.

    قال حذيفة رضي الله عنه : " كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا أراد أن ينام قال : باسمك اللهم أموت وأحيا ، وإذا استيقظ من منامه قال : الحمد لله الذي أحيانا بعدما أماتنا وإليه النشور " متفق عليه.

    وعن عائشة رضي الله عنها " أن النبي صلى الله عليه وسلم : كان إذا أوى إلى فراشه كل ليلة جمع كفيه ثم نفث فيهما فقرأ فيهما " قل هو الله أحد " و" قل أعوذ برب الفلق " و" قل أعوذ برب الناس " ثم يمسح بهما ما استطاع من جسده ،يبدأ بهما على رأسه ووجهه ، وما أقبل من جسده يفعل ذلك ثلاث مرات "متفق عليه .

    وعن أبي هريرة رضي الله عنه " أنه أتاه آت يحثو من الصدقة - وكان قد جعله النبي صلى الله عليه وسلم عليها - ليلة بعد ليلة ، فلما كان في الليلة الثالثة قال : لأرفعنك إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم ، قال دعني أعلمك كلمات ينفعك الله بهن - وكانوا أحرص شيء على الخير - فقال إذا أويت إلى فراشك ، فاقرأ آية الكرسي : " الله لا إله إلا هو الحي القيوم " حتى تختمها لأنه لا يزال عليك من الله حق ، ولا يقربك شيطان حتى تصبح فقال : صدقك وهو كذوب ( ذاك شيطان ) "خرجه البخاري
    و"عن أبي مسعود الأنصاري رضي الله عنه ، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : من قرأ الآيتين من آخر سورة البقرة في كل ليلة كفتاه " متفق عليه .

    وقال علي رضي الله عنه ما كنت أرى أحداً يعقل ينام قبل أن يقرأ الآيات الثلاث من آخر سورة البقرة .

    وعن أبي هريرة رضي الله عنه " أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : إذا قام أحدكم عن فراشه ثم رجع إليه ، فلينفضه بصنفة إزاره . ثلاث مرات ، فإنه لا يدري ما خلفه عليه بعده ، وإذا اضطجع فليقل : باسمك ربي وضعت جنبي وبك أرفعه ، فإن أمسكت نفسي فارحمها ، وإن أرسلتها فاحفظها بما تحفظ به عبادك الصالحين . " متفق عليه . في لفظ : " إذا استيقظ أحدكم فليقل : الحمد لله الذي عافاني في جسدي ورد علي روحي ، وأذن لي بذكره "

    وعن علي رضي الله عنه " أن فاطمة رضي الله عنها أتت النبي صلى الله عليه وسلم تسأله خادماً فلم تجده ووجدت عائشة فأخبرتها ، قال علي : فجاءنا النبي صلى الله عليه وسلم ، وقد أخذنا مضاجعنا فقال : ألا أدلكما على ما هو خير لكما من خادم ، إذا أويتما إلى فراشكما ، فسبحا ثلاثاً وثلاثين ، واحمدا ثلاثاً وثلاثين ، وكبرا أربعاً وثلاثين ، فإنه خير لكما من خادم.

    قال علي : ما تركتهن منذ سمعتهن من رسول الله صلى الله عليه وسلم ، قيل له : ولا ليلة صفين ؟ قال : ولا ليلة صفين " متفق عليه .

    وقد بلغنا أنه من حافظ على هؤلاء الكلمات لم يأخذه إعياء فيما يعانيه من شغل ونحوه .
    وعن حفصة أم المؤمنين رضي الله عنها " أن النبي صلى الله عليه وسلم كان إذا أراد أن يرقد وضع يده اليمنى تحت خده ثم يقول : اللهم قني عذابك يوم تبعث عبادك ثلاث مرات " - خرجه أبو داود وقال الترمذي حديث حسن صحيح .

    ورواه من طريق حذيفة رضي الله عنه .

    وعن أنس رضي الله عنه " أن النبي صلى الله عليه وسلم كان إذا أوى إلى فراشه قال : الحمد لله الذي أطعمنا وسقانا ، وكفانا ، وآوانا ،فكم ممن لا كافي له ولا مؤوي " خرجه مسلم

    " وعن ابن عمر رضي الله عنهما أنه أمر رجلاً إذا أخذ مضجعه أن يقول : اللهم أنت خلقت نفسي ، وأنت تتوفاها ، لك مماتها ومحياها ، إن أحييتها فاحفظها ، وإن أمتها فاغفر لها ، اللهم إني أسألك العافية . قال ابن عمر سمعته من رسول الله صلى الله عليه وسلم" خرجه مسلم

    وعن أبي سعيد الخدري قال : " قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : من قال حين يأوي إلى فراشه : أستغفر الله العظيم الذي لا إله إلاهو الحي القيوم وأتوب إليه .ثلاث مرات ، غفر الله ذنوبه وإن كانت مثل زبد البحر ، وإن كانت عدد رمل عالج ، وإن كانت عدد أيام الدنيا "
    قال الترمذي : حديث حسن غريب .

    وعن أبي هريرة رضي الله عنه ، " عن النبي صلى الله عليه وسلم كان يقول إذا أوى إلى فراشه : اللهم رب السموات ،ورب الأرض ، ورب العرش العظيم ، ربنا ورب كل شيء ، فالق الحب والنوى ، ومنزل التوراة والإنجيل والفرقان ، أعوذ بك من شر كل ذي شر أنت آخذ بناصيته ، اللهم أنت الأول فليس قبلك شيء ، وأنت الآخر فليس بعدك شيء ، وأنت الظاهر فليس فوقك شيء ، وأنت الباطن فليس دونك شيء ، اقض عنا الدين ، وأغننا من الفقر ". خرجه مسلم .

    " وقال البراء بن عازب رضي الله عنه : قال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم : إذا أتيت مضجعك فتوضأ وضوءك للصلاة ، ثم اضجع على شقك الأيمن ، وقل : اللهم أسلمت نفسي إليك ، ووجهت وجهي إليك ، وفوضت أمري إليك ، وألجأت ظهري إليك رغبة ورهبة إليك ، لا ملجأ ولا منجا منك إلا إليك ، آمنت بكتابك الذي أنزلت ، وبنبيك الذي أرسلت ، فإن مت من ليلتك مت على الفطرة ، واجعلهن آخر ما تقول " متفق عليه .

    فيما يقوله المستيقظ من نومه ليلاً.


    عن عبادة بن الصامت رضي الله عنه ، " عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : من تعار من الليل فقال :لا إله إلا الله وحده لا شريك له ، له الملك ، وله الحمد ، وهو على كل شيء قدير ، الحمد لله ، وسبحان الله ، ولا إله إلا الله ، والله أكبر ، ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم ، ثم قال : اللهم اغفر لي ، أو دعا ، أستجيب له ، فإن توضأ وصلى قبلت صلاته " خرجه البخاري

    و"عن أبي أمامة رضي الله عنه قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : من أوى إلىفراشه طاهراً ، وذكر الله تعالى حتى يدركه النعاس ، لم ينقلب ساعة من الليل يسأل الله شيئاً من خير الدنيا والآخرة إلا أعطاه الله إياه " خرجه الترمذي وقال : حديث حسن غريب .

    و"عن عائشة رضي الله عنها أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان إذا استيقظ من الليل قال : لا إله إلا أنت ، سبحانك اللهم ، أستغفرك لذنبي ، وأسألك رحمتك ، اللهم زدني علما ً ، ولا تزغ قلبي بعد إذ هديتني ، وهب لي من لدنك رحمة أنك أنت الوهاب " خرجه أبو داود

    و"عن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : إذا استيقظ أحدكم فليقل : الحمد لله الذي رد علي روحي ، وعافاني في جسدي "
    ويذكر "عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال : أمرنا أن نستغفر بالليل سبعين استغفاره "

    فيما يقوله من يفزع ويقلق في منامه.



    عن بريدة قال :" شكا خالد بن الوليد إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال : يا رسول الله ما أنام الليل من الأرق ، فقال النبي صلى الله عليه وسلم : إذا أويت إلى فراشك فقل : اللهم رب السموات السبع وما أظلت ، ورب الأرضين السبع وما أقلت ، ورب الشياطين وما أضلت ، كن لي جاراً من شر خلقك كلهم جميعاً ، أن يفرط أحد منهم علي ، وأن يبغي علي ، عز جارك ، وجل ثناؤك ، ولا غله غيرك ، ولا إله إلا أنت " خرجه الترمذي .
    " وعن عمرو بن شعيب عن أبيه عن جده ، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يعلمهم من الفزع كلمات : أعوذ بكلمات الله التامة ، من غضبه وشر عباده ، ومن همزات الشياطين وأن يحضرون . وكان عبد الله بن عمر ويعلمهن من عقل من نبيه ، ومن لم يعقل فأعقله عليه " خرجه أبو داود و الترمذي وقال : حديث حسن .





     
    1 person likes this.

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...