1. كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها
    إستبعاد الملاحظة

السلطات التونسية تواصل معركتها ضد الأمية

الموضوع في 'أرشيف المنتدى العام' بواسطة med yassin, بتاريخ ‏21 جانفي 2009.

  1. med yassin

    med yassin كبير المراقبين طاقم الإدارة

    إنضم إلينا في:
    ‏20 ديسمبر 2007
    المشاركات:
    23.035
    الإعجابات المتلقاة:
    85.159
      21-01-2009 23:36
    السلطات التونسية تواصل معركتها ضد الأمية


    تطمح السلطات التونسية إلى تقليص نسبة الأمية إلى أقل من 10% بحلول 2009. ويركز برنامج وطني بوجه خاص على محاربتها في صفوف الشباب الذين تقل أعمارهم عن ثلاثين سنة.


    جددت السلطات التونسية التأكيد على دعمها للبرنامج الوطني لمكافحة الأمية في البلاد بتركيز خاص على قطاع الشباب. وزار كبار المسؤولين الحكوميين يتقدمهم رئيس الدولة زين العابدين بن علي العديد من مؤسسات تعليم الكبار كما تم افتتاح مركز لتعليم الشباب في العاصمة.

    وخلال زيارة أداها إلى مركز تعليم الكبار بالضاحية الشمالية للعاصمة أكد الرئيس بن علي بمناسبة اليوم العربي لمحاربة الأمية، على
    " أهمية دور الجمعيات والمنظمات في دعم جهود الدولة ليس فقط على مستوى التحسيس والمساندة بل وكذلك في مجال استقطاب الدارسين والمشاركة في العملية التعليمية والمساهمة في تعزيز التكوين الثقافي والاجتماعي للفئات المعنية"

    وانطلق برنامج اقتلاع الأمية في عام 2000. وذكر علي الشاوش وزير الشؤون الاجتماعية والتضامن أن هذا البرنامج الذي يقوم على مشاركة مختلف مكونات المجتمع المدني حقق انجازات هامة تمثلت بالخصوص في حصول 311 ألف شخص على شهادة التربية الاجتماعية من بينهم قرابة 237 ألف من النساء وأكثر من 13 ألف من الشباب.

    أما السيد سالم المكي المنسق العام للبرنامج الوطني لتعليم الكبار فقد أكد بدوره خلال هذه الورشة على "أن الفترة الفاصلة بين سنتي 2007 و2009 تعد حاسمة في مسألة تعليم الكبار باعتبار أن البرنامج الرئاسي لتونس الغد يهدف إلى التقليص من النسبة الوطنية للأمية إلى ما دون 10 بالمائة في سنة 2009 وذلك بالسعي إلى القضاء عليها في صفوف الشباب دون 30 سنة وبتوفير الحد الأدنى من التعلم لهذه الفئة فضلا عن مواصلة إعطاء الأولوية للنساء والفتيات والمناطق الريفية والجهات ذات الأولوية".

    وتكشف السجلات الحكومية أن أعلى نسب انتشار الأمية وسط الفئات العمرية بين 10 و29 سنة تبدو مرتفعة جدا بمناطق الشمال الغربي وأدناها بالعاصمة وسجلت أعلى نسبة بولاية القيروان وهي تبلغ 14.98 % تليها القصرين 13.93% بالمائة فسيدي بوزيد 11.43% أما أقل نسبة فنجدها بالعاصمة بمعدل 1.92%
     
    4 شخص معجب بهذا.
  2. حمدي عشيش

    حمدي عشيش عضو نشيط

    إنضم إلينا في:
    ‏18 مارس 2006
    المشاركات:
    184
    الإعجابات المتلقاة:
    169
      22-01-2009 01:19
    يحقق البرنامج الوطني لتعليم الكبار تقدما هاما على مستوى النتائج خصوصا على مستوى مكافحة الأمية لدى الشباب وتعتبر التجربة التونسية رائدة في هذا المجال خاصة وأن البرنامج يساهم أيضا في تشغيل الشباب أصحاب الشهائد العليا لكن هل سيتوقف البرنامج بعد 2009؟
     

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...