الصلاة على رسول الله ـ عليه أفضل الصلاة و السلام ـ

الموضوع في 'ارشيف المنتدى الإسلامي' بواسطة NOURI TAREK, بتاريخ ‏27 جانفي 2009.

  1. NOURI TAREK

    NOURI TAREK مراقب منتدى الأخبار الطبية طاقم الإدارة

    إنضم إلينا في:
    ‏27 نوفمبر 2008
    المشاركات:
    53.065
    الإعجابات المتلقاة:
    58.676
      27-01-2009 12:40
    :besmellah1:

    :wlcm:


    عجائب الصلاة على الرسول
    «®°·.¸.•°°·.¸¸.•°°·.¸.•°®»السلام عليكم ورحمة الله وبركاته«®°·.¸.•°°·.¸¸.•°°·.¸.•°®»


    ماذا يحدث لو صليت وسلمت على حبيبنا وقدوتنا ومعلمنا وقائدنا وشفيعنا محمد صلى الله عليه وسلم؟


    1) يرد الحبيب عليك السلام

    2) تتنزل عليك عشر رحمات من ربك

    3) تنال شفاعة الرسول صلى الله عليه وسلم في يوم الحسرة والذهول

    4) يشرق نور من قلبك يضيئ له وجهك

    5) يجعلك تتذكر الحبيب صلى الله عليه وسلم وسيرته، فتمشي على خطاه في كل لحظة

    6) تشعر بلذة وسكينة عجيبة في القلب وسعادة مصدرها علوي لو علمها الآخرين لقاتلونا عليها ولحركوا ألسنتهم بالصلاة على الحبيب.

    7) تجمع عليك تركيزك وحفظك وفهمك وتقديرك للأمور

    8) تعتلي وجهك هيبة ووقار



    فإذا دعوت الله في أمر عصي أو عصيب فابدأ دعاءك واختتمه بالصلاة على الحبيب .


     
    2 شخص معجب بهذا.
  2. madounat

    madounat عضو مميز

    إنضم إلينا في:
    ‏26 نوفمبر 2008
    المشاركات:
    1.037
    الإعجابات المتلقاة:
    3.870
      27-01-2009 14:16
    # أولى الناس بي يوم القيامة أكثرهم علي صلاة # .

    فسعدًا لمن يكون قريبًا من رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ يوم القيامة.
    أن الملائكة تحمل صلاتنا على النبي صلى الله عليه وسلم

    وتبلغها له للحديث :

    # إن لله ملائكة سياحين في الأرض يبلغوني من أمتي السلام #.

    وعن النبي صلى الله عليه وسلم :

    # أكثروا بالصلاة علـيَّ فإنها تكشف

    الهموم

    والغموم

    والكروب

    وتكثر الأرزاق

    وتقضى الحوائج #.


    ((( إن هذه الأحاديث صحيحة وإن كثرة الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم تكثر الأرزاق والبركات وتقضي الحوائج ، وتكشف الهموم والغموم والكروب كلها بالمشاهدة والتجربة بين السلف والخلف.
    "والله يعلم مدى حبى للحبيب رسول الله"ولا استطيع الا ان اقول:


    يـا رَبِّ صَـــلِّ عّـلـَـى الـمُـخـْـتـَـارِ مِــنْ مُــضـَــرٍ

    وَ الأَنـْـبـِـيـــا وَ جَــمــيــعِ الــرُّسْــــلِ مََــا ذُكِـــرُوا


    وَصَـــلِّ رَبِّ عَــلـَــى الــهـَــــادِي وَ عِــتـْـــرَتِــــهِ

    وَ صَـحْــبـِــهِ مَـنْ لِــطـَـــيِّ الـدِّيــن قـدْ نـَـشـَــــرُوا


    وَ جــاهـَــــدُوا مَــعــَـهُ فـــي الـلـه وَ اجْــتـَـهـَــــدُوا

    و هـــاجَـــــرُوا و لـَـــهُ آوَوْا وَ قــَـــدْ نـَــصَـــــرُوا


    وَ بَـيَّـنـُـوا الـفـَـرْضَ و الـمَـسْـنـُـونَ وَ اعْـتـَـصَـبُـوا

    لـلـهِ وَ اعْـــتـَــصَـــمُــــوا بـالـلـهِ فـَــنـْــتــَـصَـــرُوا


    أَزْكـَـــى صَــــــلاَة و أنـْــمــــاهـَـا وَ أَشـْــــرَفـَـهــا

    يُـعَــطـِّــرُ الــكـَـوْنَ رَيـَّـــا نـَـشـْــــرُهـا الـعَــطِــــرُ


    مَــعـْـبـُـــوقـَـــةً بـِـعَــبـِـيـــرِ الــمِــسْــــكِ زَاكِــيـــةً

    مِــنْ طِــيــبـِـهـَـــا أَرَجُ الــرِّضـْـــوَانِ يَــنـْـتـَـشِــــرُ


     
    3 شخص معجب بهذا.

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...