ظاهرة الطلاق المبكر

الموضوع في 'الأسرة والطفل' بواسطة asssel, بتاريخ ‏1 فيفري 2009.

  1. asssel

    asssel Medical team

    إنضم إلينا في:
    ‏16 ديسمبر 2008
    المشاركات:
    1.537
    الإعجابات المتلقاة:
    7.137
      01-02-2009 10:12
    اوردت دراسة اجراها الديوان الوطنى للاسرة والعمران البشرى ان 82فى المائة من حالات الطلاق تمت قبل بلوغ سنة من الزواج( ولا اخفى عليكم ان هذه النسبة افزعتنى) وهذه الظاهرة اى ما يسمى بالطلاق المبكر تجتاح بقوة الجيل الجديد من المتزوجين فى تونس
    يجب تشخيصها والحديث عن اسبابها.
    ويجب اعداد الشباب للحياة الزوجية ليس لتصعيب او تشعيب الزواج امامهم ولكن لمزيد الوعىبمفهوم المشاركة لدى المتزوجين ومسؤوليات كل منهما .
    ومن اهم اسباب هذا النوع من الطلاق هو العنف بين الزوجين او من احد اطراف العائلة.
    وايضا اسباب مادية كالديون وتفاقمها والبطالة اضافة الى اسباب نفسية كالانانية والفردانية ورفض التضحية و اسباب جنسية فى اغلب الاحيان لا تطرح بالحاح فى هذا النوع من الطلاق.
    وما لا يخفى على احد انه بالرغم من القوة والتعنت الذى يظهره الطرفان اثناء اجراءات القضية والعناد الا ان كليهما يمر بعد ذلك بمرحلة من الحزن والمرارة ومدته تختلف حسب ظروف كل واحد منهما.
    وانا وحسب تجربتى الشخصية والبسيطة اقول انه لا توجد حياة زوجية بدون مشاكل ولا تضحيات بل على العكس سر نجاح الحياة الزوجية هو قدرتنا .
    على تجا وز هذه الازمات وانه للاستمرار يجب علينا التنازل لا على المبادئ الاساسية للحياة ولكن علينا ان نتخلص من الانانية كلنا ازواج وزوجات
    ويحمل الازواج الزوجات مسؤولية التسرع ويعتبر ان النساء هن سر الاستقرار ان رضين بالموجود وسببالمشاكل بعدم تحمل المسؤولية
    فى حين ان الزوجات يرين ان الرجل هو الاساس ويعتبر هو سر الالاستقرار ان هو وفر ما يستحقه البيت ووهو سبب المشاكل ان خير الانسحاب واستبدال البيت بالشارع
    وانا ارى ان كليهما مسؤول وان هذا البيت امانة بايدينا وكما قال رسولنا الكريم( كلكم راع وكلكم مسؤول عن رعيته )
     
    1 person likes this.

  2. asssel

    asssel Medical team

    إنضم إلينا في:
    ‏16 ديسمبر 2008
    المشاركات:
    1.537
    الإعجابات المتلقاة:
    7.137
      01-02-2009 10:23
    ولقد وجدت هذا الموضوع مفيدا مضيفا لما ورد سابقا فنقلته
    للافادة سبعة أخطاء يرتكبهاالمتزوجون حديثاً
    يقع العديد من المتزوجون حديثاً في واحدة أو أكثر من هذه الأخطاء، التي يمكن تفاديها بسهولة وبحكمة:
    الخطأ الأول: عدم التعامل مع الديون
    نعرف بأن الموضوع بعيد عن الرومانسية جداً، لكن هناك الكثير من الأمور المالية المرتبطة بالزواج، لذلك يجب التعامل معها بحكمة منذ البداية. المال هو أول وأخر موضوع يتنازع عليه الشريكان، والذي يمكن أن يؤدي إلى الطلاق المبكر. لذلك كونا صريحين بشأن الأمور المالية منذ البداية.
    الحل المقترح:
    1. تخلص من ديون الزواج أولاً، وإلا ستبني حياتك على أساس ضعيف ومعرض للانهيار في أي لحظة.
    2. صارح الشريك بمبلغ الديون المترتبة عليكما، وكذلك بالمال الذي تملكانه حالياً، أجلا موضوع الأطفال حتى تتمكنا من الحركة بحرية دون قيود مادية.
    3.ابدأ بالتخطيط للمستقبل، اقتصادا في الإنفاق واستثمرا الأموال في مشاريع مربحة ومضمونة.
    الخطأ الثاني: الابتعاد عن الأصدقاء
    الأصدقاء هم أساسالزواج الناجح، لذلك يجب أن تحافظ عليهم، حتى غير المتزوجين. سيقدم لك الأصدقاء الحقيقيون الدعم المعنوي والمادي والنفسي خلال هذه الفترة الانتقالية.
    الحل المقترح:
    1. صارح أصدقائك بأنهم عامل مهم وجوهري في حياتك، واخبرهم بأنك لو اختفيت عن الأنظار لفترة زمنية معينة فهذا لا يعني أنك لا تريد صداقتهم.
    2. بالتخطيط لرحلات وحفلات مع الأصدقاء بعد الانتهاء من ضجة العرس.
    الخطأ الثالث: عدم ممارسة الجنس
    لأن الزواج مشروع قائم على القبول الجنسي، فيجب أن يكون الجنس محوراًُ أساسياً للزواج. ولكن 60% من المتزوجين حديثاً كانوا متعبين ومرهقين للتفكير في الجنس.
    الحل المقترح:
    1. حاولا الذهاب معاً في رحلة إلى مكان هادئ ورومانسي.
    2. حافظا على الحب والمودة، عن طريق التقبيل في الصباح والمساء قبل النوم.
    3. إذا شعرت بأن هناك مشكلة حقيقة، فتحدثا بصراحة عن الموضوع، فقد يكون هناك سوء تفاهم.
    الخطأ الرابع: الانطلاق ولكن في الطريق المعاكس
    نعم، يبدأ العديد من المتزوجون حديثاً سواء الرجال أو النساء، في الانطلاق في الطريق المعاكس، حيث يبدؤون بكسب الوزن الزائد بسرعة، وفقدان الاهتمام بالذات، وهنا تكمن المشكلة حيث يبدأ الطرف الأخر بالشك في إن الشريك على ما يرام.
    الحل المقترح:
    1. ضعا خطة لتفادي الوزن الزائد منذ البداية، يكسب 50% من الأزواج الوزن الزائد خلال شهر العسل بينما يكسب الخمسون بالمائة الآخرون الوزن بعد العودة من شهر العسل. توقفا عن قبول دعوات الولائم، أو توقفا عن تناول كل ما يقدم لكما في هذه الولائم.
    2. إذا كان الوقت قد فات، اشتركا في نادي رياضي، وتعلما تناول الطعام الصحي.
    الخطأ الخامس: الأقارب عقارب
    يتعرض العديد من الأزواج الجدد لمشاكل مع الأقارب الجدد، بسبب سوء تفاهم، أو ترسبات سابقة، والمهم تفادي هذه المشاكل وعدم السماح للحبة بأن تصبح قبة.
    الحل المقترح:
    1. ضع حدود لعلاقاتك الجديدة بالأقارب. مثلاً لا تسمح لأحد بأن يفرض عليك زيارته أو هديته.
    2. لا تشتم الآخرين ولا تتذمر من تصرفاتهم. أنت تحب عائلتك وهي تحب عائلتها لا داع لفرض الحب بالإكراه. إذا كنت تشعر بالراحة معهم فهذا يكفي.
    الخطأ السادس: النقاشات الحادة
    لا تعتقد بأن الضرب تحت الحزام سيجلب لك النقاط، فأنت تلعب لعبة خاسرة إذا كان الشريك هو الخصم، فأنتم فريق واحد، وإلا لماذا وقعتما على وثيقة تجبركما على العيش معاً على الحلو والمر.
    الحل المقترح:
    1. التسامح، والمحبة والمودة.
    2. عندما تشعر بأن المعركة على وشك البداية، أهدأ، فكر في العواقب، وفكر في طرق سليمة للتحاور.
    3. لا تناما وأنتما غاضبان، حلا جميع المشاكل قبل النوم، ولا تترك الموضوع عند حد قبلة بريئة، بل خذه إلى المرحلة المتقدمة، والمتقدة جداً.
    الخطأ السابع: الأطفال
    يصاب المتزوجون حديثاً وأهلهم بهوس إنجاب الأطفال الآن وليس غداً، كأن الأطفال مختبئون تحت الفراش. إذا كان الزوجان صغيران في السن، فلا داع للاستعجال، كذلك إذا كان هناك ديون متعلقة بمصاريف الزواج. لا ضير من تأجيل موضوع الإنجاب حتى يكون الطرفان متأكدان من أنهما مستعدان للطفل.
    الحل المقترح:
    1. دعا قرار الإنجاب لكما فقط. أنتما من سيستيقظ صباحاً لإطعام وتغير الطفل، وأنتما من سيتحمل نفقته من الولادة حتى الجامعة.
    2. أنتما من يحدد عدد الأطفال، إذا شعرت بأنكما لا تستطيعان التحكم في الموضوع ، فاستشيرا طبيبة تنظيم الأسرة.
    3. ضعا أسس صحية وصحيحة لبناء الأسرة ولا تدعا الأقاويل تعرقل حياتكما. أنتما الأهل الجدد.

     
    4 شخص معجب بهذا.
جاري تحميل الصفحة...
مواضيع مشابهة التاريخ
اريد الطلاق ‏24 أكتوبر 2016
ظاهرة نزع الحجاب ‏1 أكتوبر 2016
ظاهرة التحرش ‏21 أفريل 2016

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...