مدينة الثقافة في تونس.. قطب لحرية الإبداع والتعبير

الموضوع في 'السياحة التونسية' بواسطة panda1980, بتاريخ ‏5 فيفري 2009.

  1. panda1980

    panda1980 عضو

    إنضم إلينا في:
    ‏26 أكتوبر 2008
    المشاركات:
    3.817
    الإعجابات المتلقاة:
    7.953
      05-02-2009 17:36
    [​IMG]
    من أضخم المشاريع الثقافية التي عرفتها تونس


    مدينة الثقافة في تونس.. قطب لحرية الإبداع والتعبير


    تونس: تعتز تونس اليوم برصيدها الحضاري والثقافي الذي عملت على صيانته والمحافظة عليه وأدرجته ضمن آليات الدورة الاقتصادية، وعملت على إثرائه بالعمل على تطوير المؤسسات والمراكز الثقافيةمن خلال مضاعفة الاعتمادات لدعم مجالات الإبداع الثقافي عشرات المرات.

    وتعمل الحكومة التونسية على الاستثمار في المجال الثقافي بما يكرس مقاربة إدماج العمل الثقافي في المنظومة التنموية وتحقيق المعادلة بين الأصالة والتفتح وبين التراث والمعاصرة. وهذا ما جعل من تونس قطبا ثقافيا متميزا في محيطها الإقليمي وقبلة للمبدعين. وفي هذا الإطار يأتي إنشاء مدينة الثقافة داعما للبنية الأساسية للقطاع الثقافي في تونس.

    ويعتبر المشروع انجازا تاريخيا في مسيرة تونس التنموية والثقافية إذ قدرت تكلفته الجملية بما لا يقل عن 120 مليون دينار تونسي -حوالي 100 مليون دولار أميركي- بما يجعله يعد من أضخم المشاريع الثقافية التي عرفتها تونس منذ الاستقلال.

    ويشتمل هذا المشروع المقام على أرض تمسح 8.6 هكتار وسط العاصمة التونسية وتبلغ مساحته المغطاة ما لا يقل عن 70 ألف متر مربع، على العديد من الفضاءات، منها فضاء عمومي لاستقبال للجمهور وفضاءات لعرض الأعمال الفنية والكتب ومقاهي ومطاعم ومنها أيضا 3 قاعات أهمها في قاعة الأوبرا التي تتسع لـ 1800 متفرج وقاعة المسرح ذات طاقة تقدر بـ 700 مقعد وقاعة عروض قادرة على استيعاب 300 مقعد إضافة إلى فضاء دار الفنانين وفضاء للفنون المعاصرة وفضاء يضم استوديوهات للإنتاج السمعي البصرى من شأنه أن يساهم في تطوير الصناعات الفنية الجديدة.

    ويعي المبدعون وأهل الثقافة في تونس أهمية مدينة الثقافة في إطلاق عنان الخلق والإبداع لديهم وباعتبارها ستكون عاملا مهما في التقريب بينهم، إذ سيتسنى من خلال هذا الفضاء للسينمائي والمسرحي وللملحن والروائي والشاعر وغيرهم من المبدعين التواجد في نفس الفضاء بما سيمكنهم من التحاور والتواصل.

    وبالموازاة مع هذا المشروع بادرت تونس بتهيئة الإطار التشريعي الملائم لإدماج الثقافة في الدورة الاقتصادية وفتح المجالات أمام المستثمرين والباعثين لتوظيف أموالهم في هذا القطاع الحيوي.

    وتعمل تونس في هذا الاتجاه على استقطاب رؤوس الأموال للاستثمار في الصناعات الثقافية وبعث المشاريع ذات الإنتاج الإبداعي والهياكل المساندة للثقافة بما يمثله ذلك من بحث عن مصادر جديدة للتمويل وربط الصلة بالمؤسسات المعنية في العالم والهياكل الاقتصادية ذات الاهتمام بقطاعات الثقافة والسعي إلى توطيد علاقات التعاون معها لتصبح سندا ومسلكا لتوسيع رواج الخطاب الإعلامي والثقافي الوطني.

    تراهن تونس اليوم على إضفاء أبعاد جديدة لدور الثقافة والمبدعين في المجتمع الذي ما انفك يشهد تحولات عميقة استوجبت تفعيل وتحديث مفاهيم الإبداع والإنتاج الفكري.ويعتبر المسؤولون التونسيون أن مدينة الثقافة التي شارفت على الانجاز مشروعا مميزا بكافة المقاييس وهو مثال بارز على ما توليه تونس من أهمية بالغة للثقافة ضمن سياساتها، إذ تعتبرها آلية ناجعة لضمان النمو المتوازن وتثبيت مقومات الهوية والاندراج في منظومة العولمة.

     
    2 شخص معجب بهذا.

  2. badfighter

    badfighter نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏30 نوفمبر 2008
    المشاركات:
    1.528
    الإعجابات المتلقاة:
    3.834
      06-02-2009 10:41
    موضوع جميل يا أخي
     
    1 person likes this.
جاري تحميل الصفحة...
مواضيع مشابهة التاريخ
مكان للتصييف العائلي في تونس ‏1 ماي 2016
تونس algérie -tunis ‏22 جويلية 2016
البحث عن مدينة تبيع السمك رخيص ‏13 جويلية 2016

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...