1. كل المواضيع تعبّر عن رأي صاحبها فقط و ادارة المنتدى غير مسؤولة عن محتوياتها
    إستبعاد الملاحظة

تعالوا.. أخبركم من كان السّبب

الموضوع في 'أرشيف المنتدى العام' بواسطة migatou, بتاريخ ‏11 فيفري 2009.

  1. migatou

    migatou عضوة مميزة في القسم العام

    إنضم إلينا في:
    ‏12 نوفمبر 2007
    المشاركات:
    1.598
    الإعجابات المتلقاة:
    5.429
      11-02-2009 09:11
    السّلام عليكم



    تعالوا أحدّثكم عمّن كان السّبب.. فلقد خبرت الحياة كفاية لأعرف كيف وبم أجيب..
    لقد جلست طويلا على مقاهي المثقّفين نلعب ونتناقش.. وعرفنا من كان السّبب..
    حتّى أيّام هربت من مقاعد الدّراسة لألعب الورق وأدخّن سيجارة أو بعضا في غفلة من العيون المراقبة، كنت في الواقع أكتشف من السّبب..
    السّبب فيم ؟؟؟
    السّبب في إنتشار البطالة..
    السّبب في إنتشار الخديعة..
    السّبب وراء كذبي على أقرب من أحبّ..
    أتدرون لم خسرت أحبّ النّاس إليّ ؟؟؟
    ولم فشلت في دراستي..
    وعملي..
    وحياتي..
    من السّبب أنّ عائلتي تعتني بالتّلفاز أكثر من إعتنائها بأخي الأصغر ؟؟

    أ وتدرون من تسبّب في أن تكون أولى كلمات أخي الأصغر كذبا ؟؟؟
    وأن تصير حياتنا زيفا وخداعا..

    صبرا بالله عليكم لا تملّوا..
    فما استنتجته ليس بالأمر الهيّن.. دعوني أعدّد لكم النّتائج قبل أن أنهي..

    من السّبب في إنتشار الخيانة وسط الصّفوف العربيّة..
    من السّبب في إنهيار كلّ القيم
    من السّبب في إنقلاب كلّ المفاهيم
    بل من السّبب أنّ محصول العام المنقضي قد تراجع ؟؟
    وأنّ السّماء أمسكت ماءها عنّا..
    وأنّ الأسعار في إرتفاع


    إن كنتم لا تعرفون فأنصتوا، أخبركم
    وراء كلّ هذا، كيان واحد
    نعم هو الكيان..
    الكيان الصّهيونيّ الّذي يفرّق بين الأب وإبنه.. وبين الأمّ وإبنتها..
    الكيان الصّهيونيّ الّذي جعلني أهمل دراستي وأفشل في عملي.. وأبعدني عن أهلي..
    الكيان الّذي جعلني أرى معاناة غيري مورد رزق، أستنزفه كما إستطعت..
    الكيان الّذي يجبرني أن أبيع صديق اليوم لعدوّ الأمس لأجل حفنة دينارات..
    الكيان الّذي يجرّنا لمستنقع الخيانات..
    فهل تصدّقون ؟؟؟؟

    لا أعرف إن كان منكم من يشاطرني الرّأي أنّنا نلقي على هذا الكيان كلّ فشلنا.. نرجع له كلّ هزائمنا.. جعلناه الصّخرة الّتي عليها تتحطّم كلّ آمالنا وطموحاتنا..
    هو حتما ليس كيانا صديقا.. لكنّي صرت أتعاطف مع من يذكر إسمه سبع مرّات في جملة من أربع كلمات..
    أليس لنا من سبيل آخر للنّقد والنّقد لذّاتيّ ؟؟؟
    وهل حالنا في تقدّم ونحن نرجع كلّ مصائبنا للكيان ؟؟

     
    28 شخص معجب بهذا.
  2. polo005

    polo005 صديق المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏2 نوفمبر 2007
    المشاركات:
    5.415
    الإعجابات المتلقاة:
    10.529
      11-02-2009 10:50
    الحمد لله أن نهاية الموضوع كانت هكذا ... و إلا لكانت حالي إزدادت ضياعا.
    أتعلمين ما هو الفرق بيننا و الكيان الغاصب, رغم أنهم يكرهوننا و نحن كذلك و يحاولون طردنا من أرضنا و نحن كذلك نحاول طردهم ..... من أرضنا.
    الفرق أنهم يعملون و يتحدون لنصرة أنفسهم, و يشترون العلوم و العلماء و يحولون الصحراء إلى جِنان غناء...
    أما نحن فلا شيء إلا ما قُلتِ, نجمع فشلنا و زلاّتنا و إخفاقنا و نسارع لتعليقها على شماعة الكِيان . نختلف فنتشاجر لِنَتقاتل , نُهدي لهم أدمغتنا و علمائنا لنعود و نستهلك ما أنتجوه... ثم نعود و ندعو للمقاطعة ... هه يا للمفارقة !!
    أملي الذي كاد يموت أو هو في حالة موت سريري هو أن تنهض هذه الأمة و تنفض عنها غبارًا أثقل كاهلها ... و نعود .
     
    9 شخص معجب بهذا.
  3. al3arabi

    al3arabi عضو فعال

    إنضم إلينا في:
    ‏23 فيفري 2008
    المشاركات:
    554
    الإعجابات المتلقاة:
    491
      11-02-2009 11:10
    :besmellah1:

    قسما برب السماوات و الارض ان السبب هو تركنا للاسلام..اسلام يتجاوز دورات المياه وأحكام الوضوء الى ما هو أسمى.. والتاريخ يتحدث..
     
    10 شخص معجب بهذا.
  4. afsus

    afsus نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏16 ماي 2008
    المشاركات:
    16.522
    الإعجابات المتلقاة:
    38.203
      11-02-2009 11:57
    أنا أؤمن بالقضاء و القدر لا أدري هل كان ممكن تجنب الحرب ...طبعا الكوارث الطببيعية تخلف قتلى و دمار و الله له حكمة في ذلك ...الإنهيار الإقتصادي العالمي خلٌف وراءه الفقر و البطالة وغلاء المعيشة و تدهورت الطبقة الوسطى..العالم يمر بأزمة خانقة الحل هو الصبر...

    تبات نار و تصبح رماد

    Demain il fera jour
     
    3 شخص معجب بهذا.
  5. polo005

    polo005 صديق المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏2 نوفمبر 2007
    المشاركات:
    5.415
    الإعجابات المتلقاة:
    10.529
      11-02-2009 12:25
    يا عم بوبكر (بعد إذنك) الصبر لم يكن يوما حلاً .. و لن يكون !!! حسب رأيي طبعا.
    صحيح يجب أن نصبر على مصابنا و هذا من الإيمان, و لكن الحل يتمثل في الصحوة و الجهاد و لا أقصد هنا السلاح و القتال حصراً, إنما الجهاد بالعلم و الرُقي و الرجوع لتعاليم الدين في معاملاتنا ...
    فقد صبر آباؤنا لعقود و ربما مرَّرُو لنا صبرهم لنحمله و نواصل به المشوار, هو ها نحن ذا .. في حالنا نتعجب و إلى الوراء ننزلق, بذرة الإيمان كامنة في قلوبنا و وعد ربّنا بأننا بإذنِهِ غالبون راسخة فينا و لكن ليس بالصبر و الوهن نُنبتها إنما بالعمل و الوفاء لعهود قد قطعناها مع خالقنا.
     
    4 شخص معجب بهذا.
  6. afsus

    afsus نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏16 ماي 2008
    المشاركات:
    16.522
    الإعجابات المتلقاة:
    38.203
      11-02-2009 12:33

    :ahlan:
    أنا ماقلتش حُط يدك على خدٌك ...
     
    1 person likes this.
  7. polo005

    polo005 صديق المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏2 نوفمبر 2007
    المشاركات:
    5.415
    الإعجابات المتلقاة:
    10.529
      11-02-2009 12:48
    صحيح !!

    و لم تقل لنا شيئا آخر, أرجو أن تفيدنا فتجربتك على الأرجح ثرية ..


    :satelite:
     
    2 شخص معجب بهذا.
  8. afsus

    afsus نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏16 ماي 2008
    المشاركات:
    16.522
    الإعجابات المتلقاة:
    38.203
      11-02-2009 15:33
    ان حقائق الحياة لاتقرا في الجرائد و لاتصور في المجلات ,,, ولكن ندركها بالملاحظة ونعرفها بالتجربة !

    وقد نشاهد بعضا من الناس يقعون ضحية لتربيه بيئه معينة وعادات وتقاليد موروثة, جعلت منهم سطحيين في كل شي لا يقيمون وزنا للامور ولا يواجهون الحقائق بارادة قوية ويهربون منها كلما سمحت الفرصة امامهم للتجربه والاختيار , لمعرفة الجديد وراء تلك الحقائق التي تلزمهم ,للنهوض بحياتهم.
     
    1 person likes this.
  9. ABOU ASSIL

    ABOU ASSIL عضو نشيط

    إنضم إلينا في:
    ‏20 جانفي 2009
    المشاركات:
    136
    الإعجابات المتلقاة:
    159
      11-02-2009 15:52
    :besmellah2: الحل اذا في مواجهة الواقع و محاولة تغييره مهما كان قاتما....والصبر ثم الصبر...
     
    1 person likes this.
  10. afsus

    afsus نجم المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏16 ماي 2008
    المشاركات:
    16.522
    الإعجابات المتلقاة:
    38.203
      11-02-2009 16:09
    صبر أيٌُوب
     
    1 person likes this.

مشاركة هذه الصفحة

جاري تحميل الصفحة...